«البيئة» تكشف النقاب عن بدء توسع نهج القطاع السياحي البيئية بالمحميات الطبيعية
«البيئة» تكشف النقاب عن بدء توسع نهج القطاع السياحي البيئية بالمحميات الطبيعية

«البيئة» تكشف النقاب عن بدء توسع نهج القطاع السياحي البيئية بالمحميات الطبيعية حسبما ذكر المصرى اليوم ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «البيئة» تكشف النقاب عن بدء توسع نهج القطاع السياحي البيئية بالمحميات الطبيعية .

صحيفة الوسط - اشترك لتصلك أهم الأخبار

أثبت أحمد سلامة، رئيس قطاع حماية الطبيعة بوزارة البيئة، أن مصر لديها 30 محمية طبيعية تعد من أكبر المحميات في صحيفة الوسط العربي، وأن وزارة البيئة وضعت على عاتقها حماية هذه المحميات وبدأت منذ عام خطوة جادة نحو التطوير خاصة محمية وادى الريان بالفيوم ووادى دجلة والغابة المتحجرة بالقاهرة ووادى الجمال بالبحر الأحمر.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الأن السبت المنظمة العربية الأوروبية للبيئة بالتنسيق مع وزارتي البيئة والسياحة لإعلان التفاصيل الخاصة بالملتقى الاقتصادي العربي الأول للسياحة البيئية والمحميات تحت شعار«سياحة تتناغم مع الطبيعة» المقرر عقده في الفترة بين 6 و8 فبراير الحالي.

وذكر رئيس قطاع حماية الطبيعة بوزارة البيئة إن الوزارة اهتمت خلال الفترة الماضية بالسياحة البيئية، والاهتمام بها ليس حديثا بدليل إنشاء متحف (وادي الحيتان) بالفيوم الذي يضم أكبر شركة من الأخشاب المتحجرة وحفريات الحيتان، بالإضافة إلى أجزاء من الحفريات الفقارية ويعتبر المتحف من أهم أماكن الجذب للسياحة البيئية والجيولوجية والمناظر الطبيعية.

وأضاف أن الملتقي يهدف للارتقاء والتطوير للمحميات، بالإضافة إلى الوقوف على الفرص الاقتصادية لتطوير المحميات، والتي يجب فيها مراعاة البعد البيئي، وأن البيئة والسياحة وجهان لعملة واحدة بخصوص المحميات، ولفت إلى أن وزارة البيئة تقدم كافة المساعدات للمنظمة العربية الأوروبية بهدف الدعم والتطوير والتنمية الاقتصادية للمحميات الطبيعية لتلبية أغراض القطاع السياحي البيئية وتطبيق الاشتراطات الخاصة بالمحميات.

وأشار سلامة أن وزارة البيئة تعمل على تحضير الخدمات للزوار بهدف الوصول بها للعالمية فهي محط أنظار العالم لما تحويه من تراث طبيعي وتاريخي، وكذلك الاستغلال الاقتصادي الذي يضمن استمرارية المحميات وتطويرها، بالإضافة لتلبية احتياج سكان المحميات والزوار، وتوفير فرص عمل لسكان المحميات.

بدوره، أثبت المهندس فائق خياط الأمين العام للمنظمة، أنه تمت دعوة وزراء البيئة والسياحة في الدول العربية والأوروبية وإندونيسيا وكينيا وجزر المالديف لطرح تجاربهم في مجال القطاع السياحي البيئية والمحميات والحياة الفطرية، والشركات المتخصصة في البيئة لطرح ما لديهم من منتجات تساعد على الحفاظ وتنمية قطاع القطاع السياحي البيئية.

وسيتم خلال الملتقى عرض فيلم وثائقي بتمويل من المنظمة العربية الأوروبية للبيئة عن أهم 5 محميات طبيعية في مصر وتقديم عرض مرئي لرجال الأعمال والمهتمين بالسياحة والبيئة عن المحميات الطبيعية التي سيتم طرحها للإدارة والتشغيل والصيانة بغرض تجهيزها سياحيا، وجعلها ملائمة للسياحة بطرق تحافظ على البيئة وعدم الإضرار بمكونات المحميات الطبيعية.

برجاء اذا اعجبك خبر «البيئة» تكشف النقاب عن بدء توسع نهج القطاع السياحي البيئية بالمحميات الطبيعية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : المصرى اليوم