«الزراعة» تستعد لاعتماد مواصفات حديثة لتصدير طرود النحل
«الزراعة» تستعد لاعتماد مواصفات حديثة لتصدير طرود النحل

«الزراعة» تستعد لاعتماد مواصفات حديثة لتصدير طرود النحل حسبما ذكر المصرى اليوم ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «الزراعة» تستعد لاعتماد مواصفات حديثة لتصدير طرود النحل .

صحيفة الوسط - اشترك لتصلك أهم الأخبار

تبحث وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، اعتماد مواصفات جديدة لطرود ومنتجات النحل الأخرى، من خلال نظام لتسجيل الخلايا ومتابعتها والتفتيش عليها من قبل وزارة الزراعة، بالإضافة إلى إجراء تعديلات على قانون الحجر الزراعى لتشديد الرقابة على صادرات طرود النحل، والاهتمام بمشروعات انتاج النحل، وإطلاق منظومة لتصدير منتجات النحل والعسل إلى الخارج.

وتستهدف طريقة الحكومة، وفقا لتقرير رسمي لوزارة الزراعة ضم منتجي النحل لمنظومة الكارت الذكي، ووضع آليات تسويق قطاع تربية النحل في مصر علي المستوي العالمي حتي يكون مجالا استثماريا جيدا يضخ الملايين من الدولارات داخل البلاد ويوفر العديد من فرص الشغل للشباب، مع تطوير السلالات المحلية لإدخال سلالات قياسية من النحل الأوروبى (الإيطالى / الكرنيولى / القوقازى) من خلال الشغل عليها وتطويرها وتهجينها مع سلالاتها المصرية لإنتاج واستنباط سلالات جديدة من النحل تحقق الميزة النسبية لصادرات النحل المصري للنهوض بعمليات تصدير النحل والعسل ومنتجات النحل.

من ناحيته، ذكر الدكتور صفوت الحداد، نائب وزير الزراعة لشؤون الخدمات الزراعية، إنه يجرى حاليا بحث مقترحات جديدة لضم منتجى النحل إلى منظومة الكارت الذكى لارتباطه بالنشاط الزراعى، وبحث إنشاء جمعية نوعية لمنتجى النحل تكون مهمتها تنظيم إنتاج النحل في مصر، والدخول في منظومة تصدير وإنتاج خلايا النحل وتطوير الإنتاج المصرى من النحل من خلال الاستفادة من الخبرات الدولية في هذا المجال، تمهيدا لتطبيق أول منظومة لانتاج وتداول النحل ومنتجات العسل.

وأضاف «الحداد»، في تصريحات لـ«المصري الأن»، أن هناك مناطق واعدة تحقق زيادة في انتاج طرود النحل لتلبية إحتياجات السوق المحلي والتصدير إلى الخارج، والتي تعتمد على المناطق ذات الميزة النسبية في مراعي النحل اللازمة للنهوض بالإنتاج ورفع جودة منتجات عسل النحل، مشيرا إلى أن ذلك من شأنه ان ينعكس على زيادة صادرات النحل وخلق مجتمعات تنموية ويحافظ على البيئة وترشيد استهلاك المبيدات، وزيادة دخل الفلاحين وزيادة الاقتصاد القومى، مؤكدا أنه سيتم البدء في طريقة تطوير نحل العسل بصعيد مصر في محافظتى الأقصر وأسوان، عن طريق خلق مجتمع يمارس مهنة النحالة تحت اشراف فنى وإدارى وأهلى على مستوى المحافظات برعاية الدولة.

وأشار نائب وزير الزراعة، أن الهدف من المشروع تأسيس مجتمعات نحلية جديدة تعود بالنفع على مزارعى الوجه القبلى وإحداث تنمية مستدامة توفر فرص الشغل وتتيح الاستفادة من الميزة النسبية لمنتجات العسل لتلبية احتياجات السوق المحلية والتوسع في مهنة النحالين بإقامة دورات تدريبية تحقق هذه الاهداف، مشيرا إلى أن الاعتماد فقط على قطاع تصدير طرود النحل البالغ مليونا و200 ألف إِبْعَاد نحل علي المدار السنوي، لا يحقق رؤية الدولة في إقامة صناعة متكاملة لإنتاج النحل ومنتجات العسل، ولكننا نستهدف الوصول إلى تطبيق أول منظومة تسمح بتصدير عسل النحل وفقا للمواصفات الدولية التي تحقق ذلك.

وشدد نائب وزير الزراعة، على أن تصدير منتجات النحل والعسل التي تضم العسل وحبوب اللقاح والشمع وسم النحل وغذاء الملكات، خاصة أن تربية النحل مجال استثمارى جيد يضخ الملايين من الدولارات وتوفير فرص الشغل، وزيادة قدرة الدولة على مضاعفة صادرات النحل وتطبيق منظومة تصدير عسل النحل ومنتجاته للمـرة الأولي، خاصة أن مصر هي الدولة الوحيدة القادرة على إنتاج النحل والملكات طوال العام بسبب تميز مناخها، فضلا عن أنها بيئة جاذبة لإنتاج النحل تحول مصر إلى محطة عالمية للنحالة العالمية.

برجاء اذا اعجبك خبر «الزراعة» تستعد لاعتماد مواصفات حديثة لتصدير طرود النحل قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : المصرى اليوم