التربية والتعليم تختتم المشروع القومى لإعداد قادة المستقبل
التربية والتعليم تختتم المشروع القومى لإعداد قادة المستقبل

التربية والتعليم تختتم المشروع القومى لإعداد قادة المستقبل

حسبما ذكر اليوم السابع ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر التربية والتعليم تختتم المشروع القومى لإعداد قادة المستقبل .

صحيفة الوسط - أعلن الإعلامى أحمد خيرى المتحدث الرسمى باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، إنه اختتم المشروع القومى لإعداد قادة المستقبل بالمقرات الثلاث (الإسكندرية، القاهرة، الإسماعيلية)، بحضور المهندس رفعت الجنيدى نائب الرئيس التنفيذى للموارد البشرية بالشركة المصرية للاتصالات،  وهشام السنجرى رئيس قطاع الخدمات والأنشطة التربوية، وبريادة أحمد موسى رمضان الرائد العام لاتحاد طلاب مدارس الجمهورية.

 وأشاد السنجرى ـ فى كلمته ـ بالمشروع والتخطيط الجيد، ودور الطلاب، وعبر عن سعادته بالمعرض الذى أقيم بالمقرات الثلاث، وبما أضافه الطلاب من أعمال تعكس الفائدة من المشروع ومحاوره، حيث تضمن المعرض أنشطة ولوحات وأعمال لها عظيم الأثر، ومعالم كل من المحافظات المشاركة ورموزها مما أدى إلى تبادل الخبرات والمعارف بين الطلاب.

وأكد جنيدى فى كلمته على السعى لتعميم المشروع والتوسع فيه، مؤكدًا أن القائد لا يُصنع، القائد من يصنع نفسه، وهذا ما لمسه فى أبنائنا قادة المستقبل.

وفى هذا السياق، أشاد موسى بجدية التعاون بين الجهات المشاركة متقدمًا بالشكر لصندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية، والشركة المصرية للاتصالات وقطاع الخدمات والأنشطة التربوية حيث أسفر هذا التعاون عن منتج حقيقى،  وهو خلق جيل من القيادات الطلابية، والتى استطاعت أن تعبر عن مدى الفائدة والتغيير الحقيقى الذى حدث لجميع الطلاب المشاركين فى المشروع.

وأكد موسى أنه تم التأكيد على ضرورة التواصل مع أبنائنا القادة من المشاركين فى المشروع، والذين تم تدريبهم وتمكينهم وصقل شخصيتهم لنشر ما استفادوا به من تدريب لزملائهم وذلك بهدف خلق جيل مبدع من قادة مصر المستقبل.

والجدير بالذكر أنه استفاد (640) طالب وطالبة من المشروع، وتم تكريمهم جميعا بعد اجتياز المشروع بنجاح وتسليمهم شهادات (قائد معتمد).

برجاء اذا اعجبك خبر التربية والتعليم تختتم المشروع القومى لإعداد قادة المستقبل قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : اليوم السابع