«دمياط».. شكاوى دائمة من تعطل أسانسيرات المستشفيات.. وبعضها للأطباء فقط
«دمياط».. شكاوى دائمة من تعطل أسانسيرات المستشفيات.. وبعضها للأطباء فقط

«دمياط».. شكاوى دائمة من تعطل أسانسيرات المستشفيات.. وبعضها للأطباء فقط

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «دمياط».. شكاوى دائمة من تعطل أسانسيرات المستشفيات.. وبعضها للأطباء فقط .

صحيفة الوسط - لا تتوقف شكاوى أهالى دمياط من تعطل مصاعد المستشفيات الحكومية بصفة مستمرة، مع تنوع المشكلات إما لعدم وجود عامل تشغيل، أو قصر استخدامها على الممرضين والأطباء دون المرضى المترددين على المستشفى والزائرين، بخلاف عدم تمديد البنية التحتية لبعض المصاعد منذ 30 عاماً.

وشهد مستشفى «طوارئ كفر سعد» تعطل المصعد أضخم من مرة، نظراً لتحميله بأوزان أعلى من المقرر وسرعان ما يتم إصلاحه وهو 300 كجم تقريباً، وأثبت عدى الألفى، عضو مجلس حكومة المستشفى، تقدمهم بمذكرة للجهات المختصة لصيانته وزيادة أوزانه.

ويشكو طارق سمير، من أهالى فارسكور، من أسانسير المستشفى المركزى الذى يعد استخدامه إحدى مشاكل المستشفى، فأى مريض يدخل العناية لا بد من استخدامه له وفى ظل عدم وجود عامل اضطرت حكومة المستشفى لتعيين عامل باليومية ومؤخراً تم إخلاء المبنى تمهيداً لهدمه، وشكا حسام عبدالعزيز من تعطل أسانسير مستشفيات العام وفارسكور، وذكر «مفيش مرة أروح المستشفى غير لما أجده معطل وأضطر لصعود السلالم لدرجات مرتفعة»، فيما طالب أحمد محمد، محام، مديرى مستشفيات دمياط باتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة والاحتراز من عدم هيكلة الأسانسيرات وضرورة إجراء صيانة دورية لها حتى لا تتكرر كارثة بنها.

كابينة مصعد «التخصصى» لم تتغير منذ 30 عاماً.. ومصعد «المركزى» بفارسكور بدون عامل تشغيل والمبنى متهالك

وأثبت الدكتور طارق أبوالنجا، مدير مستشفى فارسكور المركزى لـ«صحيفة الوسط»، إخلاء المبنى الذى يوجد به الأسانسير وعدد من الأقسام الحيوية مثل الكلى الصناعى والعناية المركزة والعيادات الخارجية منذ 7 أشهر لتنفيذ أعمال الإحلال والتجديد، حيث تم نقل الكلى الصناعى لمستشفى الروضة والعيادات الخارجية نقلت لمستشفى الصدر، أما عيادات الباطنة والعظام والنساء التوليد فلم يتم نقلها وصدر قرار الإحلال والتجديد نظراً لتهالك أجزاء من المبنى ووضوح الصدأ فى الحديد، وتم نقل قسم العناية للدور الأرضى بمبنى آخر بالمستشفى وسيتم نقل الكلى الصناعى بعد أسبوع لحل مشكلة المرضى.

وتابع «طارق» قائلاً: «توقفنا عن استخدام المصعد لوجوده داخل مبنى متهالك ونخشى على المرضى استخدامه، حيث كنا نستخدمه أحياناً لنقل حالات الجراحة، والأسانسير قديم جداً ولن نستخدمه قبل إتمام الإحلال والتجديد، مضيفاً أنه حتى الآن لم يتم الشغل نظراً لكون الأمر يرَوَّضَ لإجراءات إدارية وقمنا بنقل الأقسام الحيوية كالعناية والكلى الصناعى والأشعة.

وكان مجموع من أهالى فارسكور قاموا بتجهيز أقسام العناية المركزة والكلى الصناعى بالجهود الذاتية بالمستشفى المركزى ووفروا 10 أسرة.

وكيل «الصحة» يتراجع الرد على الوقائع التى رصدتها «صحيفة الوسط ويأمر بعدم التصريح بأى معلومات أو معلومـات خاصة بالأجهزة أو المنشآت الطبية

وأثبت مَبْعَث طبى بمستشفى دمياط التخصصى لـ«صحيفة الوسط» ضرورة تمديد الأسانسير الذى لم يرَوَّضَ للتطوير منذ إنشاء المستشفى عام 1987م بما يتجاوز 30 عاماً، وتساءل المصدر عن دور حكومة المتابعة والتخطيط بمديرية الصحة وتفعيل بنود الصيانة، متابعاً أن مستشفى دمياط التخصصى الذى يعد مشفى إحالة لا يوجد به نجار، علاوة على وجود كهربائى واحد يعمل بالمستشفى الضخم الذى يوجد به 9 مصاعد لم تَقادَمَ كبائنها منذ الإنشاء، بخلاف إجراء مناقصة قبل 4 سنوات فى ظل الإدارة السابقة وتركيب إِجْتِياز صينى ليست أصلية للأسانسيرات، وأثبت مَبْعَث طبى آخر لـ«صحيفة الوسط» حدوث تعطل قبل أشهر بأسانسيرات مستشفيات طوارئ كفر سعد وفارسكور واستدعاء الصيانة لعمل الإصلاح.

وفى المقابل أصدر الدكتور رمضان الخطيب، وكيل وزارة الصحة فى دمياط، منشوراً بصورة رسميةً تم تعميمه على الإدارات، بالتنبيه على كافة الإدارات الصحية والمستشفيات التابعة لمديرية الصحة، بعدم إعطاء أى معلومـات أو معلومات تخص الأجهزة الطبية أو غير الطبية أو أى أعطال بالمنشأة لأى جهة أياً كانت، دون الرجوع للإدارة واعتمادها من وكيل وزارة الصحة وعلى الجهات الطالبة لأى معلومـات أو معلومات فى هذا الشأن، التوجه لمكتب وكيل الوزارة ليتم توجيهه للإدارة المنوطة بالبيانات والمعلومات المطلوبة.

ورفض وكيل وزارة الصحة الرد على الوقائع التى رصدتها «صحيفة الوسط» والمعلومات التى أفادت بها المصادر بخصوص حالة المصاعد فى المستشفيات، وأغلق الجوال ولم يتسن الاتصال به.

برجاء اذا اعجبك خبر «دمياط».. شكاوى دائمة من تعطل أسانسيرات المستشفيات.. وبعضها للأطباء فقط قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن