وزيرة التخطيط تستعرض ما تم إنجازه من رؤية رؤية 2030 في جلسة وزارية بدبي
وزيرة التخطيط تستعرض ما تم إنجازه من رؤية رؤية 2030 في جلسة وزارية بدبي

وزيرة التخطيط تستعرض ما تم إنجازه من رؤية رؤية 2030 في جلسة وزارية بدبي حسبما ذكر بوابة الشروق ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر وزيرة التخطيط تستعرض ما تم إنجازه من رؤية رؤية 2030 في جلسة وزارية بدبي .

صحيفة الوسط - استعرضت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، ما تم إنجازه من رؤية استراتيجية التنمية المستدامة والأهداف الأممية من خلال رؤية مصر 2030 والتحديات، التي واجهت تنفيذ تلك الأهداف، وذلك خلال جلسة وزارية للتعاون وتبادل الخبرات بين الدول نظمتها منظمة الترابط المشترك الاقتصادي والتنمية، على هامش القمة العالمية للحكومات المنعقدة في مدينة دبي الإماراتية بمشاركة وزيرة التنمية والتلاحم المجتمعي السلوفينية ألينكا سميركولي ووزير التخطيط والتطوير الوطني الإندونيسي بامبانج برودجونيجورو، حيث تم حديث التحديات الأساسية التي واجهت تحقيق رؤية التنمية المستدامة، فضلًا عن كيفية التصدي لتلك التحديات في إطار الـ17 هدفًا من رؤية طريقة العام 2030.

وشهدت «السعيد»، بحسب بيان للوزارة الأن الأحد، استعراض أبحاث دولية فعالية في القمة حول مواجهة العقابات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية وإيجاد حلول لها؛ لتحقيق الغايات الاستراتيجية وفق أفضل الممارسات العالمية، وتبنت الجلسة الحوار حول فكرة الشراكة وكيفية دعمها للمؤسسات الحكومية للوصول إلى تحقيق رؤية التنمية المستدامة.

وذكرت: «لدينا العديد من الشراكات على المستوى المحلي، منها شراكات مع المجتمع المدني والمجتمع العلمي، فضلًا عن القطاع الخاص»، مضيفة: «نراجع وسائل تحقيق رؤية استراتيجية التنمية المستدامة، رؤية مصر 2030 طوال الوقت تبعًا للمتغيرات التي نمر بها».

وردًا على سؤال يتعلق بالتحديات، ذكرت «السعيد»: «بجانب تحدي التمويل هناك أيضًا تحدي مرتبط برفع وعي الجماهير بالاستراتيجية وأهميتها، ونحن نستثمر في البشر ومن حسن الحظ أن مصر دولة شابة بها 60 في المائة شباب، وهذا يعد أمرًا مفتاحيًا في أي عملية تنمية».

من ناحيته، ذكر «برودجونيجورو»: «لدينا تحديًا كبيرًا يتمثل في تمويل عملية تنفيذ رؤية الرؤية، وتنفيذ استراتيجيات بهذا الحجم يتطلب شراكة بين كل أطراف المجتمع».

وذكرت «سميركولي»، إنها فخورة بأن بلدها قطعت بالفعل شوطًا جيدًا في تنفيذ استراتيجيتها، مضيفة: «وضع الخطط دون تنفيذها هو إضاعة للوقت».

وعلى هامش الجلسة، أوضحت وزيرة الدولة الإماراتية لشؤون الترابط المشترك الدولي ريم الهاشمي، أن دولة الإمارات العربية المتحدة ستتقدم للمراجعة الطوعية لرؤيتها في يوليو 2018 بالأمم المتحدة.

وأعلنت «الهاشمي»، عن إِفْرَاج مجلس عالمي للتنمية المستدامة بدولة الإمارات، موضحة أنه سيعد بمثابة شبكة فريدة ومتعددة التخصصات تضم في عضويتها صناع القرار من الحكومات والمنظمات المختلفة والوسط الأكاديمي والقطاع الخاص، وتقدم حلولا مبتكرة لتطبيق رؤية التنمية المستدامة على أرض الواقع.

وتتبنى القمة العالمية للحكومات في دورتها السادسة، حديث مستقبل الحكومات وعرض التجارب الدولية والاستفادة منها في تطوير الحكومات الحالية إلى جانب استعراض مسائل وموضوعات متعلقة بدور الشباب في بناء المجتمعات، إضافة إلى أستعراض الخطط والاستراتيجيات التي تعزز دور الشباب في تجمع التنمية باعتباره القوة الدافعة لعجلة التنمية المستدامة.

ويشارك بالقمة هذا العام 140 دولة و16 منظمة دولية و4 آلاف مشارك وأكثر من 26 رئيس دولة ووزراء ورؤساء منظمات، وتضم 120 جلسة رئيسية.

برجاء اذا اعجبك خبر وزيرة التخطيط تستعرض ما تم إنجازه من رؤية رؤية 2030 في جلسة وزارية بدبي قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : بوابة الشروق