برلماني: نهاية الإرهاب ستكون على يد أبطال عملية «سيناء 2018"
برلماني: نهاية الإرهاب ستكون على يد أبطال عملية «سيناء 2018"

برلماني: نهاية الإرهاب ستكون على يد أبطال عملية «سيناء 2018"

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر برلماني: نهاية الإرهاب ستكون على يد أبطال عملية «سيناء 2018" .

صحيفة الوسط - أشاد النائب محمود خميس، عضو مجلس النواب وعضو لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، بدور قواتنا المسلحة الباسلة وشرطتنا الوطنية في مواجهة قوى الإرهاب والشر معلنا تأييده التام لقرار الرئيس عبد الفتاح السيسى بتكليف قوات إنفاذ القانون بمواجهة الإرهاب فى سيناء .

وأثبت " خميس " فى بيان له أصدره الأن، ان الإرهاب يلفظ انفاسه الاخيرة وان نهايته ستكون على يد ابطال عملية سيناء 2018، مؤكدا أنه من خلال وحدة وتماسك شعبها العظيم مع جيشها الباسل وشرطتها الوطنية خلف القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسى سيكون لدى مصر القدرة والكفاءة على هزيمة ودحر الإرهاب والإرهابيين فى سيناء وفى جميع أنحاء البلاد معربا عن ثقته الكاملة فى الشعب المصرى العظيم وحرصه الحقيقى على مساندة الجيش والشرطة فى حربهما الناجحة ضد الإرهاب من خلال الابلاغ عن اى تحركات للارهابيين فى اى مكان داخل مصر .

ووجه النائب تحية لجميع ابطال القوات المسلحة المصرية الباسلة والشرطة الوطنية، مؤكدا ان مصر كلها قيادة وحكومة وشعبا تقدر تضحيات هؤلاء الأبطال الذين لايتوانون لحظة فى تحضير ارواحهم فداء لمصر وشعبها .

وذكر ان مصر لن تركع ابدا او تنكسر لان لديها هؤلاء الأبطال البواسل خير أجناد الارض ولديها قائد وزعيم كبير فى قيمة وقامة الرئيس عبد الفتاح السيسى الذى يحظى بشعبية كاسحة وكبيرة ليس داخل مصر ولكن على مستوى العالم لانه الزعيم الوحيد فى العالم كله الذى لم يحذر فقط من ظاهرة الارهاب الاسود ولكن لديه رؤية ثاقبة فى مواجهة هذه الظاهرة التى باتت تهدد الأمن والسلم الدوليين ونجح فى ان يجعل مصر وحدها تدافع عن الارهاب نيابة عن العالم كله.

برجاء اذا اعجبك خبر برلماني: نهاية الإرهاب ستكون على يد أبطال عملية «سيناء 2018" قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد