برلماني: النجاحات المصرية محط ثناء القيادات الدولية.. والعالم كله ينسق عملية سيناء
برلماني: النجاحات المصرية محط ثناء القيادات الدولية.. والعالم كله ينسق عملية سيناء

برلماني: النجاحات المصرية محط ثناء القيادات الدولية.. والعالم كله ينسق عملية سيناء

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر برلماني: النجاحات المصرية محط ثناء القيادات الدولية.. والعالم كله ينسق عملية سيناء .

صحيفة الوسط - ذكر النائب علاء عابد رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار ورئيس لجنة حقوق الإنسان في البرلمان، إن النجاحات التى حققتها مصر على المستوى الاقتصادي ، وعلى مستوى مكافحة الإرهاب أصبحت واضحة أمام كل دول العالم، ومحط ثناء من مختلف القيادات الدولية.

ولفت "عابد" فى بيان له، إلى أن ثناء ملك إسبانيا فيليبي السادس في لقائه مع السفير شامح شكري وزير الخارجية على الإصلاحات الاقتصادية والمالية التي تنفذها مصر، والتي بدأت تؤتي ثمارها من خلال المؤشرات الاقتصادية الكلية، يثبت مدار نجاح وأهمية الخطوات التى اتخذتها مصر فى برنامج الإصلاح الاقتصادى. 

وأضاف "عابد" أن إشادة ملك إسبانيا خلال لقائه بشكري بنجاح العملية العسكرية في سيناء، يدل على مدار متابعة العالم أجمع للعملية العسكرية الشاملة في سيناء، وما يقدمه القوات المسلحة المصرية من بطولات تسطر في التاريخ، وكذا إظهار المهارات العسكرية العالية، واستخدام القوات البحرية والبرية والجوية في تناغم وتفاهم مشترك، للقضاء على الإرهاب.

ورحب "عابد" بزيارة الملك فيليبي السادس لمصر وإعرابه عن تطلعه لزيارة مصر في القريب العاجل، تلبية لدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لافتا إلى أن هناك تطورا كبيرا في علاقات الترابط المشترك العسكرى القائمة ببن إسبانيا ومصر، مرحبا برغبة ملك إسبانيا في توسيع مجالات الترابط المشترك بين البلدين، فى ظل دور مصر الحيوى ومواقفها المتوازنة التي تمثل ركيزة للأمن والاستقرار الإقليمى.

وأضاف أن العلاقات بين مصر وإسبانيا قوية جدا وممتدة على مدار التاريخ، لافتا إلى تطلع مصر لتطوير تلك العلاقات، خاصة الاقتصادية ودفعها إلى الأمام خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى ضرورة ربط حضور السفير سامح شكري بمخرجات الزيارة الناجحة للرئيس إلى إسبانيا عام 2015.

وأثبت "عابد" على أهمية ما اتفق عليه وزيرا خارجية البلدين في اللقاء الذي جمعها الأن حيث اتفقا على أهمية الحفاظ على المستوى الرفيع من التنسيق بين البلدين تجاه القضايا الإقليمية والدولية، من خلال تدشين آلية تشاور سياسى دورية بين البلدين على مستوى وزيرى الخارجية تجتمع كل عامين، لافتا إلى ضرورة الارتقاء بمستوى العلاقات الاقتصادية بين البلدين، خاصة مع زيادة حجم التبادل التجارى بينهما الذى وصل إلى نحو مليارى دولار فى عام 2017، بالإضافة إلى امكانية فعالية إسبانيا في مجالات الاستثمار المتاحة في مصر حاليا، وتأكيد وزير خارجية إسبانيا على سعي بلاده لتأكيد العلاقات الاقتصادية وتحسين مناخ الاستثمار.

برجاء اذا اعجبك خبر برلماني: النجاحات المصرية محط ثناء القيادات الدولية.. والعالم كله ينسق عملية سيناء قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد