مجموعة معونة حقوق الإنسان تشيد بإدارة العملية الانتخابية في أسيوط
مجموعة معونة حقوق الإنسان تشيد بإدارة العملية الانتخابية في أسيوط

مجموعة معونة حقوق الإنسان تشيد بإدارة العملية الانتخابية في أسيوط حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر مجموعة معونة حقوق الإنسان تشيد بإدارة العملية الانتخابية في أسيوط .

صحيفة الوسط - أشاد أعضاء الفريق الدولي من مجموعة المعونة لحقوق الإنسان والهجرة، المتابع للانتخابات الرئاسية التي أجريت خلال الأيام الماضية، بالمراحل التي مرت بها عملية التصويت وإدارتها بدءا من الأن الأول وحتي ساعات الفرز.

ذكر الدكتور محمد القواتي، في برقية تهنئة للمصريين، "يشرفنا نحن المتابعين الدوليين من مجموعة المعونة لحقوق الإنسان والهجرة أن نهنئ الشعب المصري بهذا العرس الديمقراطي الكبير، ويسعدنا ويشرفنا فعالية الشعب المصري العظيم في هذا العرس الديمقراطي الكبير، وهذه البعثة هي إحدى البعثات التي حظيت بشرف المشاركة في متابعة العملية الانتخابية في جمهورية مصر العربية وسبق لها وأن شاركت في الإشراف والمتابعة على الانتخابات الماضية، وتحتوي على 82 متابع دولي موزعين على أغلب المحافظات حيث يتواجد في محافظة أسيوط مجموع 10 من المتابعين الدوليين موزعين ما بين متابع ومترجم يعملون بروح الفريق الواحد".

وأشار الدكتور علي القاضي، أحد أعضاء فريق المتابعة على الانتخابات: أن الفريق في محافظة أسيوط توجه إلى أغلب المراكز واللجان الانتخابية الموزعة داخل مدينة أسيوط وخارجها منذ صباح أول يوم للاقتراع واستمر حتى آخر يوم، وأن العملية الانتخابية تتم بسلاسة ويسر منذ بدء وصولنا إلى المقرات الانتخابية.

وأثبت: لاحظنا أن الشرطة والجيش يقومون بدورهم في تأمين وتنظيم الناخبين، ووجود متطوعين من أبناء الشعب المصري يقوم بدور المرشد والموجه للناخبين تسهيلاً لعملية وصولهم إلى لجانهم، وكذلك سهولة البحث عن اسمه ورقمه في كشوفات الناخبين.

وذكر الدكتور جمال الوصابي، أحد أعضاء فريق المتابعين الدوليين، إن الشرطة والجيش أظهروا جدية وكفاءة في حكومة أيام الانتخابات، ومتواجدين في كل المراكز الانتخابية، وكانوا على مستوى عالي من الرقي وحسن المعاملة، وتنظيم رائع للعملية الانتخابية، أيضاً وجدنا فعالية المجتمع المدني سياسياً، وخاصة الفتاة والشباب، وجدناهم كمتطوعين لتسهيل العملية الانتخابية للناخبين، وهذا إن دل فإنما يدل على ثقافة ووعي الشعب المصري العظيم، وهذا أبرز ما لمسناه في هذا العرس الديمقراطي الكبير.

وأضاف الدكتور جمال الوصابي قائلاً: وأصالة عن نفسي ونيابة عن زملائي الفريق المتابع لسير عملية الانتخابات بمحافظة أسيوط التابع لرابطة المعونة لحقوق الإنسان والهجرة، التي يرأسها الأستاذ محمد علاو، وفريق التنسيق في جمهورية مصر، ممثلة في الدكتور محمد الحزمي، فأننا نتقدم بجزيل الشكر والتقدير لمصر العروبة أرضًا وإنسانًا، مصر الحضارة والتاريخ العريق، كما نتقدم بجزيل الشكر والامتنان للهيئة الوطنية للانتخابات، لإتاحة لنا الفرصة لمشاركة الشعب المصري العظيم هذا العرس الديمقراطي الكبير ، كما نتقدم بالشكر والتقدير إلى كل منتسبي الشرطة والجيش، وإلى رؤساء اللجان الانتخابية من قضاه ومستشارين ومعاونين على حسن تعاملهم الراقي مع البعثة الدولية لمتابعة الانتخابات الرئاسية 2018م.

برجاء اذا اعجبك خبر مجموعة معونة حقوق الإنسان تشيد بإدارة العملية الانتخابية في أسيوط قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن