تسمية دار ضيافة بكفر الشيخ باسم سائحة لقيت مصرعها عقب وصولها لأمريكا
تسمية دار ضيافة بكفر الشيخ باسم سائحة لقيت مصرعها عقب وصولها لأمريكا

تسمية دار ضيافة بكفر الشيخ باسم سائحة لقيت مصرعها عقب وصولها لأمريكا حسبما ذكر اليوم السابع ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر تسمية دار ضيافة بكفر الشيخ باسم سائحة لقيت مصرعها عقب وصولها لأمريكا .

صحيفة الوسط - إضافة تعليق

ذكر أيمن أبو النجاه صلاح، رئيس مجلس إدرة مؤسسة تراث فوه السياحية، إنه أقر تسمية دار ضيافه فوه بإسم سائحة أمريكية تدعى"إيميلى نويل جان روز" والتى كانت ضمن فوج مكون من 12 سائحاً أمريكياً يزورون مدينة فوه وقضوا 3 أيام بها، وغادروا المدينة ووصلوا للولايات المتحدة الأمريكية، لكن القدر لم يمهلها العودة لمنزلها  فلقيت مصرعها فى وَاقِع تصادم، وكان آخر ما رأته واستمتعت به من جمال الريف المصرى والأثار الإسلامية بفوه.

 

 

وأضاف أبو النجاه لـ "صحيفة الوسط"، أنه أَسَـى لمصرع السائحة الأمريكية التي عشقت مدينة فوه، وشاركت فى عجن العجين والخبز وطهي الأطعمه المصرية ، ولعبت مع الأطفال، وأعجبت بجمال الريف المصري، وشاركت فى صناعة السجاد والكليم والجوبلان، واشترت قطعه تحتفظ بها  شاركت فى صنعها ، واستمتعت برحلات نيلية فى نهر النيل بفوه مع الصيادين، وعبرت بكلمات كثيرة عن جمال فوه واعجابها بها، ورغبتها فى الإقامة بفوه وعدم مغادرتها لكنها مضطر للعودة لأمريكيا على أمل العودة مرة أخرى.

 

 

وأشار أنه تلقى اتصالاً هاتفياً من أعضاء صحيفة الوسط الأمريكان أخبروه بمصرع إيميلى، فقرر تسمية الدار باسمها لعشقها لفوه وأهلها كما أنه أرسل مؤشر لها وضعها على جروب صحيفة الوسط بأمريكا.

 

 

يذكر أن إيميلى، أعلنت لـ"صحيفة الوسط" خلال الأستجواب الذي نُشر يوم الأحد الماضى، بأنها استمتعت بأيام جميلة، ففعلت كما يفعل المصريون، بعجن العجين ومساعدة أم حسنية فى خبز الفطائر، وأنها شاركت فى صناعة سجادة، واستمتعت بالغناء على ضفاف نهر النيل، والتجول بين الزراعات ورؤيتها للمزارعين والمزارعات.

 

 


إضافة تعليق


برجاء اذا اعجبك خبر تسمية دار ضيافة بكفر الشيخ باسم سائحة لقيت مصرعها عقب وصولها لأمريكا قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : اليوم السابع