«جنوب سيناء» تتفاوض مع شركات البترول لاسترداد مستحقاتها.. و«سوكو» ترفض دفع مليار جنيه متأخرات
«جنوب سيناء» تتفاوض مع شركات البترول لاسترداد مستحقاتها.. و«سوكو» ترفض دفع مليار جنيه متأخرات

«جنوب سيناء» تتفاوض مع شركات البترول لاسترداد مستحقاتها.. و«سوكو» ترفض دفع مليار جنيه متأخرات حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «جنوب سيناء» تتفاوض مع شركات البترول لاسترداد مستحقاتها.. و«سوكو» ترفض دفع مليار جنيه متأخرات .

صحيفة الوسط - مشكلة شرسة نشبت بين شركة «سوكو» للبترول ومحافظة جنوب سيناء، إثر مطالبة الأخيرة للشركة بمستحقات الدولة عن استغلالها أراضى المحافظة، بعدما وصلت المتأخرات المستحقة عليها لما يقرب من مليار جنيه، إلا أن مجلس الإدارة رفض سداد المتأخرات وحرر محضراً ضد رئيس مدينة أبورديس، عضو اللجنة المشكلة لاسترداد مستحقات الدولة، اتهمه فيه باقتحام أرض تابعة للشركة، كما أرسل شكوى ضده إلى مجلس الوزراء. جاء ذلك فى أعقاب تَصْحِيح محافظة جنوب سيناء لجنة لمراجعة عقود شركات البترول والتأكد من التزامها بالبنود المتفق عليها، بعضوية المستشار وليد السباعى المستشار القضائى للمحافظة، وأحمد عبدالعظيم رئيس مدينة أبورديس، تنفيذاً لقرار الرئيس السيسى رقم 378 لسنة 2016، باعتبار توصيات لجنة استرداد أراضى الدولة ملزمة لجميع جهات الولاية على الأراضى.

بعض الشركات استولت على أراضى المحافظة دون سند قانونى و«بتروجت» تسدد 12 مليون جنيه وتتعهد بدفع 3 ملايين جنيه علي المدار السنويً

واكتشفت اللجنة، بعد بدء عملها فى العام الماضى، إهدار مليار ونصف مليار جنيه من أموال الدولة من قبل شركات البترول التى رفضت دفع مستحقات الدولة، حيث تبين للجنة أن شركة «سوكو» للزيت استولت على 8 ملايين متر مربع فى مدينة أبورديس منذ عام 1980، دون حق امتياز أو سند قانونى، فضلاً عن استغلال الشركة تلك الأراضى التى سيطرت عليها فى تأجير مساحات منها، لشركات أخرى مثل شركة (P.S) لخدمات البترول الجوية.

كما بينت أعمال الفحص تقاعس شركة «بتروجيت» عن دفع مقابل استغلالها لأراضى المحافظة، فتم إخطار رئيس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل، والدكتور عمرو الجارحى، وزير المالية، للتحرك واسترداد أموال الدولة.

وأشار اللواء خالد فودة أنه عقد لقاءً مع المهندس عاطف حسن، رئيس مجلس حكومة شركة بترول بلاعيم، الأسبوع الماضى، بحضور ممثلين عن العقود والشئون القانونية والتخطيط العمرانى ومستشارين للمحافظة، وأسفر اللقاء عن توقيع اتفاق مبدئى بين محافظة جنوب سيناء وبترول بلاعيم على سداد مبلغ 12 مليون جنيه علي المدار السنويً مقابل استغلال أرض مطار أبورديس البالغة مساحته نحو 400 ألف متر مربع، فيما أثبت رئيس مجلس حكومة شركة بترول بلاعيم أن الشركة تعمل فى جنوب سيناء منذ عام 1954، حيث تم اكتشاف أول حقل بترول برى فى أبورديس، وتم اكتشاف حقول البحر عام 1965، موضحاً أن الشركة لها حقول فى جنوب سيناء وبورسعيد، وأخيراً حقل «ظُهَر»، وتعد شركة بترول بلاعيم من أكبر الشركات العاملة فى البحر المتوسط، مشيراً إلى أنه لا يقبل إهدار أموال الدولة، والشركة ملتزمة بالتعاقدات المبرمة بينها وبين أى جهات أخرى.

أحمد عبدالعظيم، رئيس مدينة أبورديس، لفت إلى أن اللجنة التى تشكلت بقرار من المحافظ بدأت بفحص عقود امتياز شركات البترول وتحديد المساحات التى تستغلها تلك الشركات دون سند قانونى ودون تخصيص أو امتياز، وبعد معاناة كبيرة ومفاوضات مضنية نجحت اللجنة فى الحصول على موافقات من بعض الشركات التى التزمت وتم تحصيل حق الدولة منها وتقنين أوضاعها، مؤكداً أن المفاوضات ما زالت مستمرة مع بعض الشركات الأخرى التى تحاول إضاعة الوقت واصطناع الأزمات للتهرب من سداد حق الدولة، وذكر إن شركة «سوكو» للزيت حررت محضراً ضده، واتهمته باقتحام أرض مملوكة لشركة بترول، لافتاً إلى أن اللجنة نجحت فى تحصيل مبلغ 785748 جنيهاً من شركة الخدمات الجوية البترولية المعروفة باسم (P.S) إلى جانب التزامها بسداد مبلغ مليون وخمسة وثمانين ألفاً وخمسمائة وثمانية وأربعين جنيهاً علي المدار السنويً عن مساحة 26 ألف متر مربع، وتحصيل مبلغ 12 مليون جنيه من شركة بتروجيت عن حق استغلال 100 ألف متر مربع مملوكة للمحافظة من عام 1980 وحتى الآن مع تَعَهّد الشركة بسداد مبلغ 3 ملايين جنيه علي المدار السنويً، واسترداد مساحة مائة ألف متر مربع أخرى كانت تستغلها الشركة وإعادة تخصيصها لمشروعات تنموية لأهالى مدينة أبورديس.

برجاء اذا اعجبك خبر «جنوب سيناء» تتفاوض مع شركات البترول لاسترداد مستحقاتها.. و«سوكو» ترفض دفع مليار جنيه متأخرات قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن