مسؤول بوزارة الري: "الجفاف قادم لا محالة"
مسؤول بوزارة الري: "الجفاف قادم لا محالة"

نهر النيل

أثبت الدكتور عبد اللطيف خالد، رئيس الإدارة المركزية لتوزيع المياه في وزارة الري، أن الجفاف في مصر قادم لا محالة، محذرا  من كارثة مستقبلية، إذ يصل عجز المياه إلى 20 مليار متر مكعب من المياه سنويًا. 

وأشار خالد، في أثناء اجتماع للجنة الزراعة والري بالبرلمان"، أن المتوفر من الموارد المائية يخبر 59.3 مليارا، ويبلغ الاستهلاك الفعلي 79.5 مليارًا، في حين يخبر الاستهلاك 110 مليارات متر مكعب، منها 30مليارًا محاصيل مستوردة. 

من ناحيته، دعا الدكتور نصر الدين علام، وزير الري السابق، إلى ترشيد الاستهلاك والبحث عن موارد جديدة، وعدم الاعتماد على مياه نهر النيل وحدها، لافتًا إلى أن اتفاقية "عنتيبي" حجمت مصر كثيرًا. 

في السياق ذاته، ذكر الدكتور ضياء القوصي، عالم المياه الدولي، إن الحكومة عليها البحث عن بدائل لنقص المياه، والاستفادة من الفواقد المائية. 

وأضاف القوصي أن هناك اتفاقًا بين المتخصصين أن الفترة القادمة ستكون فترة "جفاف" لكون نسبة المياه ثابتة بينما هناك زيادة سكانية رهيبة، إضافة إلى السدود التي تبنى على النيل وانخفاض حصة الفرد المائية، جميعها علامات خطيرة تبشر للحذر". 

المصدر : كايروبورتال