باحث في شئون الجماعات الإسلامية: "حسم" المتطرفة جزء من جماعة الإخوان
باحث في شئون الجماعات الإسلامية: "حسم" المتطرفة جزء من جماعة الإخوان

كتب ــ محمود مصطفى:

ذكر عمرو عبدالمنعم، الباحث في شئون الجماعات الإسلامية، إن الفيديو الذى بثته حركة "حسم" الإخوانية على صفحتها بــ "facebook"، أثبتت فيه استخدامها الذبح للمرة الأولى مع معارضهيا وهى نفس الطريقة التي تسخدمها "تنظيم الدولة الأسلامية".

وأضاف عبدالمنعم في تصريح لمصراوى، إن الفيديو الذى بثته حركة "حسم"، يستخدم نفس مفردات جماعة الإخوان وهى "الجهاد سبيلنا والموت في سبيل الله أسمى أمانينا، والمقاومة طريقنا والجهاد نهجنا"، لافتًا إلى أن الحركة أرادت توصيل مؤشر من خلال تلك العبارات أنها "جزء من جماعة الإخوان".

ولفت عمرو عبدالمنعم، إلى أن شعار"قاتلوهم" والذي عمدت الحركة لاستخدامه، يثبت أن حركة حسم، لديها قدرات بدأت تنشط، وجهاز إعلامي ومعلوماتي يملك المباغتة والمفاجأة على الأرض، مشيرًا إلى أن استخدام التكنولوجيا أصبح أمر في غاية الأهمية لمعظم التنظيمات التي تعمل في هذا الإطار.

وأشار أن الحركة أفصحت من خلال الفيديو عن قوة للمرة الأولي عن طريقة التدريب وتلقى محاضرات عن الطبوغرافيا وأمن وحفظ المعلومات والهروب من المراقبة، ومتابعة الأماكن الثابتة والمتحركة، لافتًا إلى أننا الآن أمام تنظيم يمتلك الكيانات المادية والمعنوية. منوهًا إلى أنه من الواضح وجود أفراد داخل التنظيم من المنشقين عن جماعة الإخوان

كانت حركة حسم المحسوبة على جماعة الإخوان، قد بثت فيديو على صفحتها بــ "فيس بوك" بعنوان "قاتلوهم" رصد فيه العمليات المتطرفة التي قامت بها مؤخرًا.

المصدر : مصراوى