سعر الذهب الأن الاثنين 1-5-2017 الان بمحلات الصاغة – حالة من الاستقرار للمعدن الأصفر
سعر الذهب الأن الاثنين 1-5-2017 الان بمحلات الصاغة – حالة من الاستقرار للمعدن الأصفر

حالة من الاستقرار تشهدها سعر الذهب في الأيام الماضية من الأسبوع الحالي، لكن استقرار سعر الذهب قد يتغير الأن الاثنين 1 مايو 2017، مع بداية التعاملات في المعدن النفيس، وقد كانت قد انخفضت أسعار المعدن النفيس خلال الأسبوع السابق أضخم من 15 جنية للجرام، حيث سجل سعر جرام الذهب عيار 21 حوالي 634 جنية في السوق المصري، لكن رغم هبوط الأسبوع السابق لكن الأسعار ما زالت مرتفعة، مما اضطر العديد من المصريين للتخلي عن التقاليد الشرائية القديمة، والاتجاه لشراء عيار 18 الأقل سعراً.

وقد حدثت حالة من الاضطراب في الفترة الماضية بين صعود وهبوط، وهذا ما يحدث لسعر الذهب في الشهور الأخيرة فدائماً ما نلاحظ عدم أستقرار لأسعار المعدن النفيس لجميع الأعيرة، وسنتابع معكم يومياً الأسعار بالجدول أسفل وستكون تلك الأسعار بدون حساب المصنعية، كما قد تكون هناك اختلافات بين سعر الذهب من مكان إلى آخر، لكن في العادة تكون الاختلافات بسيطة للغاية في الأسعار، حيث أن السعر العالمي للذهب الآن مستقراً بشكل كبير للغاية.

سعر الذهب الأن

العيار السعر
عيار  18 543
عيار 21 634
 عيار 24 724
الجنية الذهب 5074

ومرّت أسعار جرام الذهب في جميع محلات الصاغة لجميع الأعيرة بحالة من الاضطرابات، وذلك يلاحظه العديد من المتعاملين في سوق المعدن النفيس داخل جمهورية مصر العربية، وذلك بسبب خسارة الجنية المصري للكثير من قيمته في السوق المصرفي، حيث أن تضاعف سعر العملات الأجنبية والعملة الأمريكية خاصة سعر الدولار الأمريكي وذلك أثر على سعر الذهب في مصر، ويلجأ المصريون إلي شراء المعدن النفيس من اجل ادخاره، مواجهة منهم لتغيير قيمة العملة المحلية، نظراُ لاحتفاظ الذهب بقيمته الشرائية دائماً، كما أن العادات والتقاليد المصرية تجبر الشاب المتقدم للزواج من فتاة إلي شراء عدة جرامات من الذهب ما يعرف بـ “الشبكة” بعد زيادة سعر الذهب في مصر لاحظنا أن العديد من الشباب أقر أن يبتعد عن الشراء، وذلك بعد الوصول لصيغة أتفاق بين العريس والعروس، وذلك تخفيفاً من المعاناة التي يعاني منها الشباب في الفترة الحالية، أما سعر الذهب الأن في مصر فهي كالتالي.

وأضطر العديد من المصريين إلي شراء ذهب عيار 18 بدلاً من شراء ذهب عيار 21 الذي كان أضخم شعبية بين المواطنين في الفترة الأخيرة، نظراً لأنة أقل سعراً، وقد قلت عملية البيع والشراء في السوق المصري، وأصيب سوق الذهب بركود كبير في التعاملات، ويتوقع أن تستمر سعر الذهب في حالة الاضطراب خلال اليومين المقبلين في محلات الصاغة، ما بين الهبوط  والارتفاع وسط ترقب من المهتمين باقتناء المعدن النفي

وقد أثرت نتيجة الجولة الأولى من الانتخابات الفرنسية على هبوط سعر الذهب، مع تقدم المرشح المدعوم من دول الاتحاد الأوروبي، وتأخر المرشح الأخر الذي يميل إلي خروج باريس من الاتحاد الأوروبي، مع توقعات باستمرار مرحلة الهبوط في أسعار المعدن النفيس حتى نهاية الأسبوع.

المصدر : دليل مصر