"الزراعة"يؤكد أن تحصين 778 ألف رأس ماشية من "جدرى الأغنام" و"الجلد العقدى"
"الزراعة"يؤكد أن تحصين 778 ألف رأس ماشية من "جدرى الأغنام" و"الجلد العقدى"

كتب عز النوبى

أظهر آخر تقرير للإدارة المركزية للطب الوقائى بالهيئة العامة للخدمات البيطرية بوزارة الزراعة بخصوص تحصين الماشية ضد الأمراض الوبائية، تحصين 778 ألفًا و486 رأس ماشية من مرض الجلد العقدى، وجدرى الأغنام، منذ بداية شهر أبرايل الماضى وحتى الآن، منها تحصين 596 ألفًا و337 رأس ماشية ضد مرض الجلد العقدى، و182 ألفًا و149 رأسًا من جدرى الأغنام، حفاظا على الثروة الحيوانية وتنميتها.

 

وذكر الدكتور عصام عبد الشكور، مدير عام الإدارة العامة للخدمات والإرشاد البيطرى بالهيئة، إن الهيئة من خلال الإدارة المركزية للطب الوقائى تواصل تنفيذ برنامج تحصين الماشية ضد الأمراض الوبائية، طبقًا لكثافة كل منطقة على حدة.

 

وأشار "عبد الشكور" فى تصريحاتٍ لـ"صحيفة الوسط" إلى اتخاذ جميع الإجراءات للتصدى للبؤر المرضية، بسرعة الكشف عن البؤرة واحتوائها لمنع انتشار المرض، وذلك من خلال التحصين الحلقى، والتقصى فى نطاق البؤرة، وعلاج الحيوانات المريضة، ومخاطبة السلطات الصحية والمحلية لتكثيف برامج مقاومة الحشرات، وكذلك شن حزب توعية وإرشاد.

 

وأثبت تقرير الخدمات البيطرية، أن الهيئة تقوم بتنفيذ جميع الإجراءات الوقائية لحماية الثروة الحيوانية ضد مرض الحمى القلاعية، لتفادى المرض من خلال قوافل بيطرية، وزيارات مفاجئة، وجولات حقلية لعدد من المحافظات للكشف عن المرض على أرض الوقع، وتطبيق برامج التحصين والأمان الحيوى، وتنفيذ برامج التحصين الحلقى حول بؤر الإصابة فى نطاق نصف قطر 10 كم، وبرنامج التحصين الدورى الروتينى خلال 4 أشهر للحلاب، و6 أشهر للتسمين للحمى القلاعية، وفى حال الاشتباه بوجود بؤرة تُسْحَب العينات لفحصها بمعامل معهد بحوث صحة الحيوان، للتأكد من نوع عترة المرض، وكذلك عزل وعلاج الحالات المرضية، وتنظيف وتطهير المكان للتربية.

 

وأشار التقرير أن الإجراءات الوقائية المتبعة تشمل الإبلاغ، والعزل، والعلاج، والتحصين فى نطاق بؤرة الإصابة، والسيطرة على الأسواق بالتنسيق مع المحافظين والمجالس المحلية، والسيطرة على حركة الحيوانات وانتقالها خلال فترة انتشار المرض، بالإضافة إلى توعية المربين بعدم شراء عجول من أسواق الحيوانات الحية خاصة مجهولة المصدر، وعدم دخول القطعان إلا بعد عزلها منفصلة لمدة 21 يومًا.

لا تفوتك

لا توجد تعليقات على الخبر

لا يوجد المزيد من التعليقات.

اضف تعليق

الأسم

البريد الالكترونى

عنوان التعليق

التعليق

المصدر : اليوم السابع