بالصور.. عرض أزياء يخطف الأنظار لمنى المنصوري في الهند
بالصور.. عرض أزياء يخطف الأنظار لمنى المنصوري في الهند

بالصور.. عرض أزياء يخطف الأنظار لمنى المنصوري في الهند حسبما ذكر فوشيا ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر بالصور.. عرض أزياء يخطف الأنظار لمنى المنصوري في الهند .

بالصور.. عرض أزياء يخطف الأنظار لمنى المنصوري في الهند
صحيفة الوسط - فبراير , 06 / 20182018-02-06 13:52:54

Menas Tolbar

موضة

صحيفة الوسط - خاص

في رحلة جديدة إلى بلاد السحر والجمال، حطت مصممة الأزياء الإماراتية العالمية منى المنصوري رحالها في الهند حيث شاركت في عرض أزياء عالمي أقيم في مدينة كيشن بمشاركة مصممات شهيرات من إيطاليا وأمريكا وعدد من الدول الأوروبية الرائدة في مجال الموضة والأزياء.

وقدمت “المنصورى” خلال عرض كيشن 30 قطعة من التحف الفنية الرائعة التي تحمل خطوطها الفنية بصمات أناملها الذهبية قدمتها 3424 عارضة أزياء عالمية “سوبر موديل” بينهن 4 ملكات جمال عالميات ارتدين تصميمات منى المنصوري خلال العرض وهن ملكات جمال أمريكا ورومانيا والسياحة ومارتينا.

وتعد منى المنصوري أول مصممة أزياء عربية تشارك بعرض أزياء في دولة الهند وتم تكريمها بدرع خاص كأول عربية تحصل على هذا التكريم في الهند مع ختام العرض الذي حظى بمتابعة كبيرة بخلاف مشاركين من عدة دول سواء في مجال التصميم أو العرض أو المتابعة والتغطية الإعلامية.

من جانبها، أعربت منى المنصوري عن شعورها بالفخر والاعتزاز التقدير بعد حظيت بفرصة تمثيل مصممي الأزياء في بلد يتميز بتنوع الحضارات والثقافات مثل الهند.

وذكرت المنصورى إن الأمر الجميل في المشاركة بعرض الأزياء المقام في كيشن الهندية هو أنها أول تجربة لمصممي الأزياء العرب في هذه البلاد الساحرة والأجمل هو أن نثبت لكل عشاق ومتابعي الموضة في العالم أننا كعرب قادرون على المشاركة الفعالة وتحقيق التميز والنتائج الإيجابية.

وعبّرت المنصوري عن سعادتها البالغة بما حظيت به من الاستقبال الرائع والمتابعة المتميزة من الجميع، وقدمت الشكر لكل من وقف معها خلال رحلتها الطويلة في عالم الموضة حتى حققت ما وصلت له من نجاح وتميز في أكبر أسابيع الموضة وعروض الأزياء على مستوى العالم.

برجاء اذا اعجبك خبر بالصور.. عرض أزياء يخطف الأنظار لمنى المنصوري في الهند قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : فوشيا