صاحبة سبق اندلاع الحرب العالمية الثانية قضت حياتها كناشطة في العمل الإنساني
صاحبة سبق اندلاع الحرب العالمية الثانية قضت حياتها كناشطة في العمل الإنساني

تعتبر كلير هولينجورث صاحبة سبق اندلاع الحرب العالمية الثانية حيث أنها كانت صحفية مبتدئة في (دايلي تلجراف) البريطانية عندما نشرت خبر اندلاع هذه الحرب عام 1939 .

وولدت المراسلة، عام ١٩١١ وقد احتلفت بعيد ميلادها الـ 105 في أكتوبر الماضي، وتوفيت في هونج كونج عن عمر بناهد ١٠٥ عاما 

وقضت فترة مهمة من شبابها كناشطة في العمل الإنساني، والتحقت كلير هولينجورث بصحيفة التليجراف عندما كانت في الـ 27 من عمرها، وتم اعتمادها مراسلة للصحيفة في بولندا في شهر اغسطس عام 1939.

سافرت وحدها إلى الحدود الألمانية وشاهدت القافلة الأولى من الدبابات الألمانية وهي تتحرك لغزو بولندا وهناك رصدت مرور الجيش النازي باتجاه الحدود الألمانية مع بولندا وعملت مساعدة للاجئين في پولندا، وتحدثت بعض الوثائق عن مساعدتها لأكثر من 2000 لاجئ للوصول إلى المملكة المتحدة 

وقد كانت كلير ذكرت في مقابلة مع صحيفة (تلجراف) عام 2009 «أظهرت هذه القصة عندما كنت صغيرة جدا جدا، وذكرت: ذهبتُ إلى هناك لرعاية اللاجئين والعميان ومن يعانون الصمم وضعف القدرات الذهنية، ولكن أثناء تواجدي هناك فجأة باتت الحرب واقعا».

واختارت "كلير" هونج جونج للاستقرار فيها منذ 1980، وعملت كذلك مراسلة لعدد من الصحف العالمية بما فيها صحيفة الجادريان، وغطت عددا من الأحداث العالمية، مثل حرب فيتنام، والجزائر و الشرق الأوسط و الهند و باكستان والصين وعملت مراسلة ميدانية في عدد من دول الشرق الأوسط كذلك.

المصدر : اخبار اليوم