إمام المسجد النبوي: ما تمر به الأمة الأن من فتن مقدمة لنصر مبين
إمام المسجد النبوي: ما تمر به الأمة الأن من فتن مقدمة لنصر مبين

إمام المسجد النبوي: ما تمر به الأمة الأن من فتن مقدمة لنصر مبين حسبما ذكر صحيفة اليوم ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر إمام المسجد النبوي: ما تمر به الأمة الأن من فتن مقدمة لنصر مبين .

صحيفة الوسط - بيّن فضيلة إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالله البعيجان أن الصبر على الفتن والمحن والابتلاء عاقبته نصر من الله وتمكين لعباده المؤمنين الموحدين، مشيراً إلى ما مرّت به الأمة في سابق عهدها من ابتلاء وظلم للصدّ عن دين الله، حتى تحقّق وعد الله بنصر هذا الدين وأوليائه. وذكر في خطبة الجمعة التي ألقاها أمس: إن ما تمرّ به الأمة الإسلامية الأن من فتن وبلاء، ومحن ولأواء، وتسلّط الأعداء، إنما هو امتحان وتمحيص ومقدمة لنصر مبين، وعزّ وتمكين بإذن الله رب العالمين.

وأضاف فضيلته: لقد كان من قبلكم يؤخذ الرجل فيحفر له في الأرض ثم يؤتى بالمنشار، فيوضع على رأسه فيجعل على نصفين، ما يصرفه ذلك عن دينه، ويمشّط بأمشاط الحديد من دون عظمه ما يصرفه ذلك عن دينه، والله ليتمنّ الله هذا الأمر، مستشهداً بما كان عليه المسلمون في عصر النبوة من ابتلاء ليتركوا هذا الدين. وأشار أن أول من أظهر الإسلام سبعة، رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر الصديق، وعمار، وأمه سمية، وصهيب، وبلال، والمقداد رضي الله عنهم.

وأشار إمام وخطيب المسجد النبوي أن الصبر مفتاح الفرج، وأن الجنة حفّت بالمكاره، وحفّت النار بالشهوات، وسينصر الله دينه، كما نصر المستضعفين في مكة، وكما نصر أولياءه من قبل ومن بعد «وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ بِنَصْرِ اللَّهِ يَنْصُرُ مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ* وَعْدَ اللَّهِ لَا يُخْلِفُ اللَّهُ وَعْدَهُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ». ودعا فضيلته الله جل وعلا أن ينصر الإسلام والمسلمين، وينصر عباده الموحدين، وأن يجعل هذه البلاد آمنة مطمئنة وسائر بلاد المسلمين، وأن يحفظ بلادنا من الفتن، ومن كيد الكائدين وشر المفسدين، وأن يوفّق ولاة أمرنا لما فيه صلاح الإسلام والمسلمين.

برجاء اذا اعجبك خبر إمام المسجد النبوي: ما تمر به الأمة الأن من فتن مقدمة لنصر مبين قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة اليوم