غرفة الأحساء توقّع مع شركة راشد الراشد وأولاده اتفاقية تنموية مجتمعية
غرفة الأحساء توقّع مع شركة راشد الراشد وأولاده اتفاقية تنموية مجتمعية

غرفة الأحساء توقّع مع شركة راشد الراشد وأولاده اتفاقية تنموية مجتمعية حسبما ذكر صحيفة الاحساء ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر غرفة الأحساء توقّع مع شركة راشد الراشد وأولاده اتفاقية تنموية مجتمعية .

صحيفة الوسط - وقت القراءة: 3 دقائق

وقّعت غرفة الأحساء وشركة راشد الراشد وأولاده، بعد ظهر أمس الإثنين، اتفاقية شراكة تنموية مجتمعية نوعية حديثة، في مجال مبادرات وبرامج المسئولية الاجتماعية، تتضمن إِفْرَاج أربع مبادرات، هي: مركز تأهيل القيادات الشابة، ومركز تنمية الابتكار والاختراع (الأحساء فاب لاب)، وأكاديمية تأهيل الأسر المنتجة وتوطين المهن بالأحساء، إضافة إلى جائزة راشد الراشد وأولاده للريادة والموهبة والإبداع.

وقد مثّل الغرفة في الاتفاقية، التي جرت مراسم توقيعها بقاعة الشيخ عبدالعزيز العفالق بمقر الغرفة الرئيس، رئيس مجلس الإدارة عبداللطيف بن محمد العرفج، فيما مثّل الشركة عبدالمنعم بن راشد الراشد، بحضور عضو مجلس حكومة الغرفة أحمد الراشد، وأمين عام الغرفة عبدالله بن عبدالعزيز النشوان، والمدير التنفيذي للمسؤولية الاجتماعية بالشركة عبدالمحسن السلطان، ونائب أمين عام الغرفة الدكتور إبراهيم آل الشيخ مبارك، وعدد من مسؤولي الجانبين وإعلاميين.

وتُعد تلك الاتفاقية أنموذجًا متطّورًا لشراكة إستراتيجية نوعيّة في إِفْرَاج وإنفاذ برامج المسؤولية المجتمعية للقطاع الخاص؛ بما يسهم في تلبية احتياجات مجتمع الأحساء التطويرية والتنموية، وتمكّينه لتحقيق النهضة المجتمعية المرجوة في قطاعات المبادرات المتنوعة التي تضمنتها الاتفاقية، بما يعزّز الدور الذي يسعى إليه طرفي الشراكة في مجال تبنّي ودعم المشاريع الاجتماعية والتنموية الرائدة بالأحساء.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب مراسم التوقيع، أعرب “العرفج” عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية النوعية التي ستخدم المجتمع المحلي في الأحساء، وتدفع بآفاق برامج المسؤولية الاجتماعية والشراكات المجتمعية بقطاع الأعمال نحو مبادرات نوعية تخدم أبناء وبنات الأحساء خاصة من الشباب والفتيات نحو فضاءات جديدة، مثنيًا على الدعم والتمويل الكامل الذي ستقدمه شركة راشد الراشد وأولاده لبرامج ومبادرات الاتفاقية، مؤكدًا أن الغرفة وقطاع الأعمال بالأحساء يتشرّفون ويفخرون بمثل هذا النوع من الاتفاقيات التي تترجم مدار عمق وأصالة ورسوخ معاني وقيم وتطبيقات المسؤولية الاجتماعية لدى شركة راشد الراشد وأولاده ومُلاّكها.

“العرفج” نوّه بجهود ومبادرات وبصمات “الراشد” في مجالات التنمية وأوجه الخير والبر وبرامج الشغل المجتمعي والإنساني، مبيّنًا أن الرؤية الشاملة والتفاهم والتعاون الوثيق بين طرفي الاتفاقية، ولَّد أفكارًا رياديّة ورؤى مشتركة في مجال المسؤولية المجتمعية، وهو ما ساعد على توقيع هذه الاتفاقية التي تقوم على بناء شراكة إستراتيجية محورها تبني مبادرات تنموية مجتمعية نوعية؛ تهدف لدعم وتعزيز برامج التنمية المجتمعية الوطنية الشاملة وتأكيد دور القطاع الخاص في المسؤولية الاجتماعية وخدمة وتنمية المجتمع المحلي.

ومن ناحيته، ثمّن “الراشد” توجّهات ومواقف الغرفة في تبنّي مبادئ وممارسات المسؤولية الاجتماعية الرائدة، مشيّدًا بحرص مسؤوليها على احتضان هذه الاتفاقية النوعيّة التي تُعد خطوة أساسية لتأطير الشراكة المجتمعية وتحقيق المصالح المشتركة والأهداف التنفيذية بين الطرفين، بما يسهم في إبراز القيمة المجتمعية المضافة لبرامج ومبادرات خدمة وتنمية المجتمع المحلي بالأحساء وتوثيق العلاقات الثنائية وتعزيز الترابط المشترك المشترك في مجال ريادة الأعمال وبرامج المسؤولية الاجتماعية والتنمية المجتمعية.

وعبّر “الراشد” عن تطلّع الشركة والقائمين عليها من خلال هذه الاتفاقية والشراكة الإستراتيجية مع الغرفة للمساهمة في بناء جيل متميّز ومنتج ومشارك بمسؤولية في بناء وطنه ومجتمعه، مبينًا أن هذا الترابط المشترك بين الطرفين في مجال الشراكة المجتمعية هو مؤشر لبث روح الإخاء والتكافل المجتمعي المستمد من المبادئ الإسلامية والقيم الإنسانية والرؤية الوطنية للمملكة وقيادتها الحكيمة، مؤكدًا دور القطاع الثالث في نشر وتعزيز مفهوم الشراكة المجتمعية.

تتضمن المبادرة الأولى (مركز تأهيل القيادات الشابة) -بحسب الاتفاقية- تمويل وتجهيز مركز تمرين وتأهيل القيادات الشابة من الشباب والفتيات بالأحساء على المهارات القيادية والمهنية وفق برنامج وخطة تشغيلية متفق عليها من الطرفين، وتضم المبادرة الثانية (مركز تنمية الابتكار والاختراع) إِفْرَاج وتمويل مركز عالمي متخصص لتنمية وتطوير مهارات الشباب والفتيات في مجال الابتكار والاختراع بالتعاون مع معهد ماساتشوستس للتقنية (MIT)، المعروف عالميًا من بين جامعات العالم، بالتفوق والتميّز في مجال الأبحاث التقنية المتقدمة والتطبيقات العلمية الحديثة.

وتشير المبادرة الثالثة (أكاديمية تأهيل الأسر المنتجة وتوطين المهن بالأحساء)، إلى إِفْرَاج مركز متخصص لتنمية وتطوير مهارات الأسر المنتجة يضطلع بمسؤولية المساهمة في تنمية الجودة في منتجات الأسر المنتجة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة والعمل على أستعراض برامج وفعاليات تساهم في توطين المهن الحرفية.

فيما تتضمن المبادرة الرابعة (جائزة راشد الراشد وأولاده للريادة والموهبة والابداع)، تحضير جوائز عينية ُتوزّع على الفائزين من الطلاب والطالبات الموهوبين والمتفوقين من أبناء وبنات الأحساء وتحفيّزهم على الريادة والموهبة والإبداع من خلال أبحاث اللغة الإنجليزية في المعاهد العالمية وتدريبهم على القيادة والريادة وثقافة الشغل الحر، بما يساعدهم مستقبلًا على الالتحاق بأفضل وأرقى الجامعات العالمية.

جدير بالذكر، أن شركة راشد الراشد وأولاده هي تكتل ديناميكي رائد لمجموعة متنوعة من الشركات التي تعمل في الرياض، منذ أضخم من خمسه عقود، وتنشط بشكل خاص في سبعة مجالات تجارية، هي مواد البناء، والاسمنت والمواد السائبة، ومواد التشطيب، والمقاولات، والمنتجات الصناعية، ومنتجات السيارات، والمنتجات الغذائية، إضافة إلى استثمارات واسعة النطاق في تنميه الأراضي والممتلكات من خلال قطاع العقارات وعدة شراكات تجارية مع شركات عالمية عن طريق قطاعها الاستثماري.

برجاء اذا اعجبك خبر غرفة الأحساء توقّع مع شركة راشد الراشد وأولاده اتفاقية تنموية مجتمعية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة الاحساء