«أمانة الشرقية» تشدد العقوبات على سارقي الرمال
«أمانة الشرقية» تشدد العقوبات على سارقي الرمال

«أمانة الشرقية» تشدد العقوبات على سارقي الرمال

حسبما ذكر الحياة ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «أمانة الشرقية» تشدد العقوبات على سارقي الرمال .

صحيفة الوسط - أقرت أمانة المنطقة الشرقية الأن (السبت)، تشديد العقوبات على من يتم ضبطهم يسرقون الرمال، مشددة على تطبيق أكبر العقوبات والإجراءات على المخالفين، في خطوة تهدف إلى الحد من نهل الرمال والتي ينتج عنها أضرار اقتصادية وبيئية.

ووجه أمين الشرقية المهندس فهد الجبير بحجز الآليات المخالفة وعدم الإكتفاء بمدة الحجز السابقة، وإبقاءها في الحجز وإلزام أصحابها إعادة تسويه المواقع، إضافة إلى تسوية الأراضي التي تضررت نتيجة نهل الرمال من دون إستثناء، وتطبيق أكبر العقوبات في حقهم.

 ويأتي ذلك بعد إحضار بلدية غرب الدمام أخيراً، مخالفين يسرقون الرمال في أماكن مختلفة، فيما تم إحضار آليات ثقيلة متورطة في نهل الرمال، وقامت البلدية بعمليات عدة لضبط المخالفين، إذ تمكنت بلدية غرب الدمام وبالتعاون مع إمارة المنطقة الشرقية وإدارة أمن الطرق من إحضار 13 شاحنة تنهل الرمال وتجرف الأراضي على طريقي الجبيل - الظهران السريع والدمام - الرياض السريع، إضافة إلى إحضار مخالفين آخرين بالتعاون مع حكومة المجاهدين في صحيفة على طريق المطار وآخر في منطقه العويرض شرق ‫مطار الملك فهد، إذ تم إحضار 3 شياول و16 شاحنة، فيما هرب السائقين من الموقع، ما إستدعى زيـادة الآليات من المواقع وإيداعها الحجز.

وذكر رئيس بلدية غرب الدمام المهندس فيصل القحطاني إنه تم الشغل بتوجيهات أمين الشرقية وإلزام أحد مخالفي نهل الرمال إعادة تسويه الموقع (الدركال) جنوب مخطط الفرسان في الدمام، وتطبيق لائحة الجزاءات والغرامات في حقه.

وشدد القحطاني على أن عمليات نهل الرمال لها أستطلاع سلبية على الإقتصاد والبيئة، إذ يتم تجريف الأراضي والتعدي على الممتلكات العامة، موضحاً أن البلدية والجهات الأمنية ترصد المخالفين وتطبق أكبر العقوبات في حقهم، مشدداً على أن البلدية «لا تتهاون في رصد وضبط مخالفي نهل الرمال وتطبيق النظام في حقهم». ولفت إلى ضرورة تعاون الجميع  مع الأمانة في الإبلاغ عن أي من تلك المخالفات عبر قنواتها التفاعلية التي تم تخصيصها لإستقبال البلاغات والشكاوى، مؤكداً عدم التهاون مع المخالفين، برفع البلاغ ضد أي مخالف من طريق مركز البلاغات 940، الذي يعمل على مدار الأن لاستقبال الملاحظات.

 

مبادرة للحد من الإصابة بالتسمم من الشاورما

أطلقت أمانة المنطقة الشرقية أخيراً، مبادرة تعنى في الصحة العامة، تتضمن تحسين أماكن إعداد الشاورما ونقلها وصولاً إلى تقديمها للمستفيدين. وتهدف المبادرة إلى زيـادة المستوى الصحي لجميع المنشآت، وتتضمن إجراءات وطرق متبعة في هذا الشأن.

وذكر أمين الشرقية المهندس فهد الجبير، إن المبادرة التي بدأت مطلع العام الحالي، تضمنت توعية المنشآت التي تقوم ببيع الشاورما من خلال عقد اجتماعات وإرسال رسائل توعية لتبيان أهمية هذه المبادرة في المحافظة على سلامة وصحة المستفيدين وحمايتهم من أخطار التعرض إلى التسمم الغذائي.

وأشار إلى أن المبادرة، التي استمرت لمدة خمسة أشهر سيتم في نهايتها تقدير المبادرة بهدف التحقق من تحقيق أهدافها ورفع مستوى الجودة مع إشراك المستفيدين في التقييم من خلال مراعاة الملاحظات التي يقدمونها لتحسين هذه الخدمة.

ولفت إلى أن المنشآت التي تكشف النقاب عن عن هذه المبادرة سيكون لها تمييز من خلال وضع ملصق خاص بهذه المبادرة يوضع في مكان  بارز يستدل به على تطبيقها هذه المبادرة والتي تم وضعها خلال الفترة السابقة لتميز المنشآت لتطبيقها البرنامج وسيتم متابعتها من خلال زيارات للمختصين للتحقق من تطبيق المبادرة بالشكل المطلوب على تلك المحال.

وأبان أن هذه المبادرة جاءت بعد أبحاث أوضاع أماكن إعداد وتجهيز الشاورما وتقييم مستوى الخطورة فيها، للحد من حالات التسمم الغذائي، لكون هذا المنتج يحوي مواد ذات حساسية عالية، ولذلك جاءت هذه المبادرة بتخصيص مجموع من المصانع المجهزة تجهيز كامل للإعداد والتجهيز ولديها وسائل نقل مناسبة.

برجاء اذا اعجبك خبر «أمانة الشرقية» تشدد العقوبات على سارقي الرمال قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الحياة