متحدث "التعليم"يؤكد أن الوزارة ليست جهة توظيف لجميع الخريجين وليس أمامها سوى أخذ احتياجاتها منهم
متحدث "التعليم"يؤكد أن الوزارة ليست جهة توظيف لجميع الخريجين وليس أمامها سوى أخذ احتياجاتها منهم

متحدث "التعليم"يؤكد أن الوزارة ليست جهة توظيف لجميع الخريجين وليس أمامها سوى أخذ احتياجاتها منهم حسبما ذكر صحيفة سبق اﻹلكترونية ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر متحدث "التعليم"يؤكد أن الوزارة ليست جهة توظيف لجميع الخريجين وليس أمامها سوى أخذ احتياجاتها منهم .

صحيفة الوسط - رد المتحدث باسم وزارة التعليم مبارك العصيمي بخصوص تزايد أعداد خريجي الجامعات والكليات وإمكانية استيعابهم، بأن ‏الوزارة ليست جهة توظيف لجميع خريجي الكليات، وليس أمامها سوى أن تأخذ احتياجاتها من هؤلاء الخريجين.

وأضاف في مداخلته أمس مع برنامج "ياهلا"، التي ناقشت ‏معاناة خريجي الحاسب الآلي من كليات التربية ‏وتزايد أعدادهم والتي بلغت قبل عامين 6092 خريجًا ومدى إمكانية استيعابهم بالوزارة: ليس لدى الوزارة حلولٌ لخريجي الحاسب الآلي سوى أن تأخذ منهم حسب الاحتياج والفرص المتاحة.

وأشار ‏المتحدث "العصيمي" فيما يتعلق بزيادة المناهج والحصص الدراسية المتعلقة بالحاسب، أن موضوع زيـادة الاحتياج وتكثيف مجموع الحصص أمور تتعلق باستراتيجيات التعليم وخطط المناهج، وليست من السهولة بأن تقر بشكل سريع.

وشدد "العصيمي" على أن الحاسب الآلي لغة العصر، ولا تستطيع الوزارة أن تغلق هذا التخصص في الجامعات.

من جهة أخرى، انتقدت نهى الحربي خريجة حاسب آلي عاطلة عن الشغل المسابقات الوظيفية للتوظيف خارج نطاق وزارة التعليم بلا آلية واضحة مثل وزارة الصحة والمطارات مثلاً.

وتابعت: لو تعاملت الوزارة مع مادة الحاسب الآلي على إنه مجال مهم للجيل الجديد سيصبح هناك تثبيت تلقائي فيه، أما الآن فيعامل هذا التخصص بطريقة خاصة وكأنه غير مهم بالمرة.

وشرحت نهى الحربي معاناتهم: ‏أنا خريجة منذ عام 1431، ولدينا مشكلة أن التعليم همّش هذا التخصص وجنا عليه، واعتبره مادة غير إضافية مثل التربية الفنية والبدنية، على الرغم من أنه تنفرد يقوم عليه التطور في المجالات كافة.

وأضاف ‏أحمد الغامدي خريج حاسب آلي بدوره أنه عاطل عن الشغل‫ قائلاً: ‏لم نترك بابًا لم نطرقه طيلة السنوات السبع الماضية، ووزارة التعليم تتجاهلنا، وهناك 6290 خريجًا من الذكور فقط عام 1437 بلا تثبيت، ناهيك بخريجي السنوات الثلاث التي تلتها.

وأردف ‏"الغامدي": ‏التعليم ذكرت إن الخدمة المدنية هي المسؤولة لأنها ما نزّلت لنا أرقامًا، وعندما ذهبنا الخدمة المدنية قالوا: ليس من شأننا، التعليم ما نزّلت لكم أرقامًا.

من جانب آخر ذكر ‏رجا الشمري خريج حاسب آلي عاطل عن الشغل: ‏كل سنة نقدم والاحتياج صفر، وفي عام 1437 كان إعلان الاحتياج صفرًا، وبعد 3 شهور فاجأنا مبارك العصيمي بأنه حول 149 إداريًا إلى معلمي حاسب، لا يحملون أي مؤهلات تربوية.

وزاد الشمري‏: ‏تخرجت عام 1433، ونقدم من خلال كَفَـاءَة، واجتزت اختبار كفايات المعلمين، وكل عام نقدم والاحتياج صفر.

من جهة أخرى، أشار أحمد الغامدي خريج حاسب آلي عاطل عن الشغل: المهندسون صاروا يشاركوننا في قوائم الاحتياج، وخريجو التربية ظلموا، ولم يعد أمامهم إلا المدارس الحكومية التي نعين فيها براتب 3500 ريال، وهو راتب لا يكفي الحاجة.

ومضى "الغامدي" يقول: مشكلتنا بدأت من التخرج عام 1432، حيث قابلنا صدمة أمل بخصوص الاحتياج، في خلال 7 سنوات تم تثبيت 400 خريج فقط في المدارس، وبعد هذه السنوات صار الاحتياج لنا صفرًا.

برجاء اذا اعجبك خبر متحدث "التعليم"يؤكد أن الوزارة ليست جهة توظيف لجميع الخريجين وليس أمامها سوى أخذ احتياجاتها منهم قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية