إِفْرَاج المرحلة الثانية لـ«الصحة الإنجابية» لمرضى السرطان
إِفْرَاج المرحلة الثانية لـ«الصحة الإنجابية» لمرضى السرطان

إِفْرَاج المرحلة الثانية لـ«الصحة الإنجابية» لمرضى السرطان

حسبما ذكر صحيفة عكاظ ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر إِفْرَاج المرحلة الثانية لـ«الصحة الإنجابية» لمرضى السرطان .

صحيفة الوسط - تقوم بتنفيذ جامعة الملك عبدالعزيز الأن (الأحد) المرحلة الثانية من مشروع الحقوق الصحية الإنجابية لمرضى السرطان بمركز العمودي للتميز في رعاية السرطان، الذي يعد أول مشروع طبي توعوي فقهي حقوقي، إذ سيتم تتويج العيادة الاستشارية الخاصة بالمشروع التي يشرف عليها نخبة من استشاريي الأورام، واستشاريي العقم والخصوبة وأطفال الأنابيب، ومتخصصين في التمكين الصحي والحقوق الصحية، وذلك بحضور عميد كلية الطب البروفيسور محمود شاهين الأحول.

وأوضحت رئيسة المشروع البروفيسورة سامية العمودي لـ«صحيفة الوسط» أن العيادة تهدف إلى تحضير استشارات متخصصة لمرضى السرطان من الشباب والسيدات واليافعين من المصابين بالسرطان، وافتتاحها جاء لما لوحظ خلال الممارسة ووفقاً للدراسات من أن أضخم من 50 في المائة من المرضى لا تتم مناقشتهم في احتمالات تأثير العلاجات على الخصوبة وفرصة الحمل ما يؤثر على المرضى نفسياً وصحياً واجتماعياً وحتى اقتصادياً.

وبينت أن مرضى السرطان لهم حقوق كثيرة كفلها نظام وزارة الصحة، ومن حق المريض مناقشته في خياراته الصحية في العلاج، ومن هم في سن الإنجاب، إذ لا بد من توضيح فرصتهم في الإنجاب بعد الإصابة وتأثير الكيماوي على الخصوبة، وأن يتم هذا قبل البدء في العلاج لا أن تفاجأ السيدة بعد الانتهاء من العلاج الكيماوي أو الإشعاعي أو الجراحي أنها قد أثرت على فرصتها المستقبلية في الحمل والإنجاب، ولا بد من أستعراض وشرح كافة خيارات الإنجاب وتقنياته المتاحة لها، وهي متوافرة في المملكة، وهذا لا بد أن يتم قبل البدء في العلاج.


برجاء اذا اعجبك خبر إِفْرَاج المرحلة الثانية لـ«الصحة الإنجابية» لمرضى السرطان قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة عكاظ