قانونيون: السجن والجلد لراقصي أبها وعروسي كورنيش جدة
قانونيون: السجن والجلد لراقصي أبها وعروسي كورنيش جدة

قانونيون: السجن والجلد لراقصي أبها وعروسي كورنيش جدة حسبما ذكر جريدة المدينة ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر قانونيون: السجن والجلد لراقصي أبها وعروسي كورنيش جدة .

صحيفة الوسط - أشار مجموع من المحامين والمحاميات لـ»المدينة» أن عقوبة العريس الذي تجول بزوجته بزي الزفاف في كورنيش جدة وراقص وراقصة شارع الفن في أبها و ا لقرية التراثية بجازان،» تعزيرية» تخضع لسلطة القضاء التقديرية وتتراوح ما بين السجن والجلد، متوقعين أن تختلف كل قضية حسب حيثيات كل منها وإجراءات الأستجواب في النيابة العامة. وأضافوا: إن عقوبة عريس كورنيش جدة الذي استعرض بزوجته بفستان الزفاف قد تصل الى الإبعاد عن البلاد إن كانا وافدين بعد إكمالهما لعقوبة السجن في حالة إدانتهما. لافتين إلى أهمية صدور مشروع نظام حماية الذوق العام.

يأتي هذا في الوقت الذي أظهر فيه رستم الكبيسي رئيس هيئة القطاع السياحي في منطقة جازان وأمين عام مجلس التنمية السياحية بالمنطقة،عن تَعْطيل المسؤول عن فعالية القرية التراثية بعد ظهور مواطن يزف احدى الفتيات التي قامت بدورها بالرقص مع أحد المتواجدين، مؤكدا أن التصرف فردي وأن هيئة القطاع السياحي ليس لها علاقة بالفعالية التي وصفها بأنها» ليست معتمدة»، لافتا أن المتعهد في التحقيقات الأولية قام بتوديع إحدى الفتيات المشاركات معه في الفرقة ، وتم إدراجها ضمن الفعاليات المعتمدة دون الرجوع للجهات الرسمية أو مجلس التنمية السياحية للإطلاع عليها .

وذكر الملجس: يؤسفنا ما تم عرضه لزوار القرية وسيتم الأستجواب في حيثيات الموضوع والرفع به لجهات الإختصاص .

«المدينة» التقت بموسى حكمي رئيس فرقة فن الجود، فقال : ما حدث كان تمثيلا لما كان يفعله الناس قديما والبنت التي مثلت عمرها 10 سنوات مضيفا : ما حدث كان وداعا لها من فرقة فعالية في القرية التراثية .

وعلى الصعيد نفسه ينظر مجلس الشورى خلال الفترة المقبلة في اعتماد مشروع نظام حماية الذوق العام الذي يتضمن السجن 3 أشهر والغارمة 3000 ريال للمخالفين.

​اختصاص العرض والأخلاق

وذكر المحامي صالح مسفر في تعليقه على قضية الشاب والفتاة اللذين رقصا في شارع الفن بمدينة أبها: إن تصنيفها يندرج ضمن اختصاص قضايا العرض والاخلاق التي سوف تباشرها الدائرة المذكورة بالنيابة العامة وبعد استكمال الأستجواب يُمْكِن أن يتم إحالتها إلى (دوائر التعزير غير المنظم) بالمحكمة الجزائية، مشيرًا إلى أن عقوبات التعزير تتفاوت حيث تبدأ من اللوم والتعهد وترتفع العقوبة حسب الظروف التي ارتكب فيها الفعل الى السجن والجلد.

المحامي عبدالكريم القاضي ذكر: إن العقوبة المتوقعة تجاه الشاب والفتاة اللذين قاما بالرقص في شارع الفن بمدينة أبها " تعزيرية» تترواح ما بين سجن أو جلد أو بهما جميعًا حسب مرئيات القاضي بعد انتهاء الأستجواب مع المتهمين لدى النيابة العامة وإحالة الاتهام إلى المحكمة الجزائية لتنزيل العقوبة.

وعن قضية عريس الكورنيش أثبت القاضي أن أنهما إذا كانا وافدين في حالة إدانتهما فعقوبة الإبعاد عن البلاد فور إكمالهما السجن وانقضاء وقت محكوميتهما.

مسؤولية عريس كورنيش جدة

أما المحامية نسرين الغامدي فقالت عن قضية عريس كورنيش جدة: أولا يجب أن نوضح الفرق بين الإخلال بالنظام العام وعدم احترامه وننظر للعمل الفعلي الذي قام به العريس وزوجته ولا يعتمد على وجود سلطة تشريعية واحدة لإنّ النظام العام يرتبط مع صحيفة الوسط الاجتماعية داخل الدولة ودور القوانين المتّبعة فيها، وتفاعل الأفراد معها، وخصوصًا مع وجود سلطة للأعراف المتداولة كجزء من أجزاء القوانين المطبّقة.

وأضافت : من نظري أن الزوج هو من قام بعدم احترام الآداب العامة لنظام وآداب الشريعة الاسلامية لانه في أول يوم له في زواجه وهذا الشغل إساءة لنفسه وعرضه وهي زوجته التي جعلها تخرج في الطريق العام بكامل زينتها التي أوجب الإسلام عليها الستر والالتزام بالحجاب، وبناء على تكيف هذة القضية يبني القاضي حكمه ومدى العقوبة التي يستحقها لكليهما


برجاء اذا اعجبك خبر قانونيون: السجن والجلد لراقصي أبها وعروسي كورنيش جدة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : جريدة المدينة