استنفار إيطالي لحماية إردوغان من غضب المحتجين
استنفار إيطالي لحماية إردوغان من غضب المحتجين

استنفار إيطالي لحماية إردوغان من غضب المحتجين
حسبما ذكر مكه ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر استنفار إيطالي لحماية إردوغان من غضب المحتجين .

صحيفة الوسط - الوكالات - روما

أنهت الشرطة الإيطالية أمس احتجاجا في روما ضد حضور الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الذي وصل إلى المدينة الاثنين في أول حضور رسمية لدولة الفاتيكان من جانب رئيس تركي منذ عام 1959.

وأفادت الشرطة في بيان بأنه «بعد الاعتداء على قوات الشرطة من جانب محتجين تعد المظاهرة منتهية»، مشيرة إلى أنه تم احتجاز شخصين، ويجري فحص مقطع فيديو لتحديد هوية آخرين شاركوا في الاحتجاج الذي نظمه أكراد.واندلعت الاشتباكات بعد أن حاول المنظمون عمل تجمع وتجاوز حواجز الشرطة.

وكان المحتجون حصلوا فقط على تصاريح للاعتصام.وتأتي حضور إردوغان في حين تتلقي أنقرة انتقادات شديدة من الغرب بسبب اعتقال معارضين سياسيين وبسبب عمليتها العسكرية في مدينة عفرين التي يسيطر عليها الأكراد شمالي سوريا.

وقد كانت الشرطة الإيطالية نشرت 3500 شرطي لحماية إردوغان خلال زيارته للفاتيكان، ومنعت بُلُوغ المتظاهرين إلى وسط روما طوال 24 ساعة. ورغم ذلك، أَنْجَزَ 200 شخص اعتصاما احتجاجيا في مكان غير بعيد عن الفاتيكان، بمبادرة من منظمة إيطالية مؤيدة للأكراد. وذكرت هذه المنظمة «في عفرين، تجري جريمة جديدة ضد الإنسانية».


برجاء اذا اعجبك خبر استنفار إيطالي لحماية إردوغان من غضب المحتجين قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : مكه