جامعتا «المؤسس» و«عجمان» توقعان اتفاقاً لـ«تطوير البرامج المشتركة»
جامعتا «المؤسس» و«عجمان» توقعان اتفاقاً لـ«تطوير البرامج المشتركة»

جامعتا «المؤسس» و«عجمان» توقعان اتفاقاً لـ«تطوير البرامج المشتركة»

حسبما ذكر الحياة ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر جامعتا «المؤسس» و«عجمان» توقعان اتفاقاً لـ«تطوير البرامج المشتركة» .

صحيفة الوسط - أبرمت جامعة الملك عبدالعزيز اتفاق تعاون مشترك مع جامعة عجمان الإماراتية، وذلك في إطار التنسيق والتعاون في مجال تطوير البرامج المشتركة.

ويسعى الطرفان، من خلال هذا الاتفاق، إلى وضع الإمكانات المتوافرة كافة لخدمة الآخر، لتحقيق رؤية الجامعتين، بما يسهم في تحقيق رؤية هذه المذكرة وملحقاتها، التي تشمل تعزيز التبادل الطلابي، والاستفادة من خبرات أعضاء هيئة التدريس بين الطرفين للتدريس أو إجراء البحوث الطبية المشتركة. ونص الاتفاق على دعم الترابط المشترك في مجال تبادل المعلومات ومصادرها، وفي مجال الاستشارات العلمية والمواد الأكاديمية والمشورات، وكذلك تنظيم المؤتمرات والندوات وورش الشغل في المجالات ذات الصلة، إضافة إلى استخدام الطرفين مكتبة الجامعة والموارد التعليمية. ويعزز الاتفاق الاهتمام، في مجال تطوير الخدمات التي تسهم في تحقيق التنمية، بحيث يقدم كل منهما الاستشارة التقنية والمهنية عند الطلب من دون مقابل، كما يقوم الطرفان بوضع شعار كل طرف مع الرابط المناسب في الموقع الإلكتروني وعلى المطبوعات والأنشطة المختلفة لكلا الطرفين، عند إقامة الفعاليات، والعمل على تنفيذ برامج تدريبية وبرامج الشغل التطوعي وخدمة المجتمع، وكذلك الترابط المشترك في مجال الاستدامة والحفاظ على البيئة. وأعرب مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن اليوبي عن ترحيبه وتقديره للوفد الزائر من جامعة عجمان، بقيادة مديرها الدكتور كريم الصغير، وإتاحة فرصة الشغل المشترك بين الجانبين من أجل الاستفادة من الخبرات المتوافرة لديهما واستغلال الطاقات الكاملة لتحقيق الأهداف المشتركة. وأثنى على جامعة عجمان، بوصفها منظومة حديثة في مجال التعليم العالي والبحث العلمي في الإمارات العربية المتحدة، مشيراً إلى أن جامعة الملك عبدالعزيز تسعى إلى تعزيز دورها في إحداث التنمية المستدامة ضمن نطاقها الجغرافي، وتشجيع الأكاديميين والباحثين والمختصين من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة كي يلعبوا دوراً أكبر يسهم في تحقيق رؤية وأهداف الجامعة المنوطة بها. وذكر: «لمسنا اهتماماً من جامعة عجمان في التشارك معنا لتحقيق مؤشر الجامعة والوصول إلى التنمية المستدامة، الأمر الذي يدل على التقاطع بين الطرفين في الاهتمام بالمواضيع المشتركة، ما يؤهلهما لتعزيز الشغل المتبادل وتنفيذ الأنشطة ذات الصلة، عبر زيـادة مستوى التمثيل والتعاون بين الطرفين». وأضاف: «جامعة الملك عبدالعزيز تهتم بتوطيد الترابط المشترك مع جهات الاختصاص في المجالات التنموية كافة، بهدف تمكين الجامعة لتكون شريكاً فاعلاً في بناء وتنمية المجتمع وفق أفضل الممارسات العالمية».

برجاء اذا اعجبك خبر جامعتا «المؤسس» و«عجمان» توقعان اتفاقاً لـ«تطوير البرامج المشتركة» قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الحياة