8 معلمات بتثليث يعشن ساعات عصيبة لتعطل سيارتهن في الطريق لبيشة
8 معلمات بتثليث يعشن ساعات عصيبة لتعطل سيارتهن في الطريق لبيشة

8 معلمات بتثليث يعشن ساعات عصيبة لتعطل سيارتهن في الطريق لبيشة حسبما ذكر صحيفة سبق اﻹلكترونية ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر 8 معلمات بتثليث يعشن ساعات عصيبة لتعطل سيارتهن في الطريق لبيشة .

صحيفة الوسط - عاشت ٨ معلمات بمدرسة الراكة بتثليث، الأن الأحد، وقتاً عصيباً إثر تعطل السيارة التي تقلهن بعد نهاية الأن الدراسي، في منتصف المسافة بين محافظتي تثليث وبيشة الساعة الثانية ظهراً وسط أجواء مشمسة ومغبرة.

وفي التفاصيل، ذكرت المعلمة هياء لـ"صحيفة الوسط": إن السيارة التي تقلهن نوع "جمس" تعطلت في منطقة "الميثب" وهن في طريق العودة للمنازل في بيشة، في وقت تنعدم فيه الاتصالات مما تسبب في عدم التواصل مع أسرهن، وبعد مرور أضـخم من ساعة ونصف استطاع السائق تَعْطيل إحدى السيارات العابرة يقودها شاب مسن ومعه عائلته، واستطاع نقل شركة من زميلاتي المعلمات معهم، ثم توقفت سيارة أخرى بعد مضي النصف ساعة نقلتنا وسائقنا إلى بيشة.

وأضافت المعلمة "هياء" أنها وزميلاتها وغيرهن من المعلمات يعشن الكثير من الظروف الصعبة بشكل يومي على الطريق بين بيشة وتثليث ذهاباً وإياباً فالخدمات على الطريق معدومة إضافة لانعدام المراكز الأمنية والدوريات، وتقادم موديلات السيارات الناقلة، مما يجعل الرحلة اليومية للمعلمات محفوفة بالمخاطر.

وبيّنت أنها وزميلاتها يعشن هذه الظروف القاسية منذ ٩ سنوات، حيث لم تشملهن حركة النقل خلال تلك الفترة، مشيرة إلى أنها وزميلاتها يغادرن منازلهن في بيشة كل يوم دراسي عند الساعة الرابعة فجراً باتجاه محافظة تثليث على بعد ١٥٠ كم حيث تقع مدرسة " الراكة" اللاتي يُدرسن فيها.

وطالبت المعلمة "هياء" وزارة التعليم بالنظر في ظروفهن في حركة النقل القادمة، وإنقاذهن من مشكلات الطرق العامة، ومراعاة ظروفهن الأسرية حيث تشير أنها وزميلاتها متزوجات ولديهن أطفال.

برجاء اذا اعجبك خبر 8 معلمات بتثليث يعشن ساعات عصيبة لتعطل سيارتهن في الطريق لبيشة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية