«سيريا آي 22"يؤكد أن تعثر الذئاب والثعابين لا يتوقف.. وعقدة ميلان لا تنتهي لـ«نسور العاصمة»
«سيريا آي 22"يؤكد أن تعثر الذئاب والثعابين لا يتوقف.. وعقدة ميلان لا تنتهي لـ«نسور العاصمة»

«سيريا آي 22"يؤكد أن تعثر الذئاب والثعابين لا يتوقف.. وعقدة ميلان لا تنتهي لـ«نسور العاصمة» حسبما ذكر المصرى اليوم ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «سيريا آي 22"يؤكد أن تعثر الذئاب والثعابين لا يتوقف.. وعقدة ميلان لا تنتهي لـ«نسور العاصمة» .

صحيفة الوسط - شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

أنهت، مساء الأحد السابق، مباريات الجولة 22 من الدوري الإيطالي «سيريا آي».

وشهدت مباريات الجولة وضع 26 هدف، في معدل تهديفي متوسط للمسابقة، كذلك شهدت الجولة خروج البطاقة الحمراء في 6 مناسبات، وهو رقم قياسي سلبي لم يحدث هذا الموسم من قبل «الرقم الأكبر كان 5 بطاقات حمراء في الجولة السادسة والجولة التاسعة»، وثلث هذا العدد كان من نصيب فريق كييفو، الذي خسر لاعبين خلال مباراته ضد يوفنتوس بداعي البطاقة الحمراء «سامويل باستين وفابريزيو كاكياتوري».

حافظ فريق نابولي على قمة الترتيب، بعدما قلب تأخره بهدف نظيف إلى أنتصار على بولونيا بنتيجة "3-1»، ليرتفع رصيد الفريق إلى 57 نقطة وبفارق نقطة وحيدة عن حامل اللقب في المواسم الـ6 الماضية ومطارده الأبرز على القمة حاليًا، يوفنتوس، الذي حقق الفوز أيضًا بنتيجة "2-0» على كييفو فيرونا، ليستمر في المركز الثاني برصيد 56 نقطة.

وشهدت اللقاء وضع الهداف الأرجنتيني جونزالو هيجوايين الهدف الثاني ليوفنتوس، وهو أول أهدافه في الدوري بعد صيام تهديفي امتد لـ706 دقائق، بدون وضع رؤية.

أما لاتسيو فقد سقط سقوط معتاد في «سان سيرو»، عندما خسر بنتيجة "2-1» ضد ميلان، الذي حقق ثالث انتصار له على التوالي في الدوري، محققًا أفضل أرقامه في المسابقة منذ مارس 2017.

ولم يخسر ميلان في الـ28 مباراة الأخيرة التي لعبها على ملعبه ضد لاتسيو في «سيريا آي»، منذ عام 1989، مشكلًا عقدة كبيرة لنسور العاصمة الإيطالية، الذين يقدمون واحد من أفضل مواسمهم في الدوري الإيطالي في العقد الحالي.

ولم ينتهز إنتر ميلان أو روما سقوط لاتسيو، حيث واصل كلا الفريقين الفشل في تحقيق أي نتيجة إيجابية للجولة السابعة «إنتر» والسادسة «روما» على التوالي.

«ثعابين» إنتر فشلوا في تجاوز عقبة سبال، الفريق الذي يحتل المركز الثامن عشر في جدول الترتيب، حيث تعادلوا مع مضيفهم بنتيجة "1-1»، ليفشل الفريق في تحقيق الفوز للجولة السابعة على التوالي، ويسقط في فخ التعادل للجولة الرابعة على التوالي، ليستقر الفريق في المركز الرابع برصيد 44 نقطة.

فيما سقط روما على ملعبه ضد سامبدوريا، بنتيجة "0-1»، ليفشل الفريق في تحقيق الفوز على ملعبه في أخر 3 مباريات، ويفشل في تحقيق أي انتصار في الجولات الـ6 الأخيرة، للمـرة الأولي منذ فبراير 2013.

روما استقر في المركز الخامس برصيد 41 نقطة، بينما ارتفع رصيد سامبدوريا لـ37 نقطة، في المركز السادس.

وواصل أتالانتا نتائجه الرائعة خارج قواعده، بعدما حقق الفريق أنتصار كبير على مضيفه ساسولو بثلاثية نظيفة، لينجح الفريق في الفوز بأخر 4 مباريات لعبها خارج ملعبه في الدوري هذا الموسم، معادلًا أفضل أرقامه في تاريخ المسابقة «خلال الفترة من سبتمبر لنوفمبر من عام 1991».

أتالانتا زيـادة رصيده إلى 32 نقطة، في المركز الثامن بجدول الترتيب، في حين تجمد رصيد ساسولو عند 22 نقطة في المركز الرابع عشر.

وأستعاد أودينيزي توازنه، بعد غياب الانتصارات عنه لـ3 جولات متتالية، وحقق الفريق انتصار صعب على مضيفه جنوى بهدف نظيف، ليرتفع رصيد الفريق إلى 32 نقطة في المركز التاسع.

فيما واصل تورينو نتائجه الجيدة تحت القيادة الفنية لوالتر ماتزاري، فحقق الفريق فوزه الثاني في ثالث المباريات تحت قيادة الإيطالي المخضرم، عندما نجح الفريق من هزيمة ضيفه بينفنتو، متذيل الترتيب، بثلاثية نظيفة، ليرتفع رصيد الفريق إلى 32 نقطة في المركز العاشر.

وتلقى فيورنتينا هزيمته الثانية على التوالي وأكبر الهزائم على ملعبه هذا الموسم، عندما سقط بنتيجة "4-1» ضد فيرونا، صاحب المركز التاسع عشر، في واحدة من أكبر مفاجأت الجولة.


فيورنتينا استقر في المركز الحادي عشر برصيد 28 نقطة، وبدون أي أنتصار في أخر 4 جولات، في حين ارتفع رصيد فيرونا إلى 16 نقطة في المركز قبل الأخير، وعلى بعد 3 نقاط من الهروب من مناطق الهبوط.

وفشل كروتوني من استغلال عامل الأرض وتحقيق أنتصار هام على مضيفه كالياري في حرب الهروب من خطر الهبوط، واكتفى بالتعادل بنتيجة "1-1»، ليستمر كروتوني في المركز السابع عشر برصيد 19 نقطة، في حين استمر كالياري في المركز السادس عشر برصيد 21 نقطة.

برجاء اذا اعجبك خبر «سيريا آي 22"يؤكد أن تعثر الذئاب والثعابين لا يتوقف.. وعقدة ميلان لا تنتهي لـ«نسور العاصمة» قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : المصرى اليوم