علاء عبدالعال: أتمنى تمرين الأهلى وأرشحه للقب الدورى هذا العام و الداخلية أضخم من عانى تحكيميًا
علاء عبدالعال: أتمنى تمرين الأهلى وأرشحه للقب الدورى هذا العام و الداخلية أضخم من عانى تحكيميًا

علاء عبدالعال: أتمنى تمرين الأهلى وأرشحه للقب الدورى هذا العام و الداخلية أضخم من عانى تحكيميًا حسبما ذكر الاهرام سبورت ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر علاء عبدالعال: أتمنى تمرين الأهلى وأرشحه للقب الدورى هذا العام و الداخلية أضخم من عانى تحكيميًا .

صحيفة الوسط - أحد أبناء النادى الأهلى وصاحب تجمع تدريبية متميزة ، تولى قيادة العديد من أندية الدورى الممتاز وعلى رأسهم إنبي والداخلية ، صاحب رؤية تدريبية خاصة ،نجح فى إنقاذ الداخلية من الهبوط الموسم السابق فى اللحظات الأخيرة ، إنه «علاء عبد العال» المدير الفنى للفريق الأول بنادى الداخلية ،والذي حرصت «بوابة الأهرام صحيفة الوسط» على إجراء حوار معه لمناقشة إستعدادات الداخلية لهذا الموسم ورأيه فى الجدل المثار حول لقاء الزمالك وفريقه.

وجاء الحوار كما يلي:

 ما هى أهم إستعدادات فريق الداخلية للموسم الحالى لعدم تكرار سيناريو الموسم السابق ؟

بدايةً أود أن أرحب بـ«بوابة الأهرام صحيفة الوسط» ، ثانيًا أود أن يفصح الجميع بأن استعدادات الداخلية هذا الموسم لم تكن بالعادية أو بالسهلة لأنى أردت تغيير دماء الفريق وإستقدام لاعبين كثر خاصة وأنى بدأت الموسم السابق مع الفريق فى وقت متأخر للغاية مما حرمنى من فرصة إختيار العناصر التى أريد الإعتماد عليها ، كما تواجد العديد من اللاعبين على سبيل الإعارة فى الفريق مما أوجب البحث عن بدائل لهم ، و مما جعلنا نعتذر لحوالى 90 في المائة من قوام الفريق الموسم السابق لعدم حاجتنا لهم لدرجة أننا عند كتابة القائمة الأولية للفريق وضعنا بها 6 لاعبين فقط منهم حارسين للمرمى ، لذلك كانت مهمتى هى إختيار لاعبين جدد أستطيع الإعتماد عليهم ومحاولة إدماجهم مع المجموعة الموجودة بالفعل ، وبالإضافة إلى ذلك فلابد أن أجعل هذه المجموعة تتأقلم على طريقة اللعب التى أراها مناسبة ومحاولة إيصال طريقتى فى اللعب للجميع ، وبالرغم من أننا تأخرنا فى حسم الصفقات التى نحتاجها بسبب قتالنا حتى اللحظات الأخيرة لتجنب الهبوط الموسم السابق، إلا أن الإدارة إستطاعت أن تساعدنى فى بناء فريق جيد فى وقت قياسي، وإستطعنا قضاء فترة إعداد جيدة ومرضية من وجهة نظرى ، إلا أنى مازلت أرى بأن الفريق ينقصه الإنسجام وهذا ما سيحدث مع مرور الأسابيع الأولى من هذا الموسم .

ما هى أسباب عدم التوفيق فى اول لقاءين للداخلية هذا الموسم  ؟

أول لقاء كان مع بتروجيت وهو فريق قوى ومستمر منذ سنوات فى الدورى الممتاز ومحافظ على قوامه الرئيسى واستطاع أن يدعم صفوفه بلاعبين جيدين أيضًا مثل أحمد جعفر ، وبالرغم من ذلك قدمنا شوط أول قوى وجيد واستطعنا أن نتقدم بهدف إلى أن خاف اللاعبين على الهدف وأرادوا الحفاظ على التقدم مما سمح لبتروجيت بالضغط حتى حققوا التعادل وهى نتيجة مرضية إلى حد ما نظرًا لأنها مباراة إفتتاحية ، ولكن من حظنا العاثر أن تكون اللقاء الثانية أمام الزمالك وكما يفصح الجميع أن الزمالك دعم فريقه بأكثر من 15لاعبًا حـديثًا بالإضافة إلى مدير فنى جيد جدًا ، وبالرغم من ذلك أدينا بشكل جيد الشوط الأول دفاعيًا  إلا أن اللاعبين لم ينفذوا تعليماتى الهجومية مما أظهرنا بشكل مضغوط للغاية ولكن بدون خطورة حقيقية للزمالك ، إلى أن احتسب حكم اللقاء ضربة الجزاء التى ساهمت بتغيير مجرى اللقاء  ، والتى رأى الجميع بأنها غير صحيحة بالمرة حتى باعتراف حكم اللقاء والمساعد أنفسهم بعد اللقاء  ، ولكنى لازلت ألقى اللوم على لاعبي فريقي لإستسلامهم سريعًا وعدم قتالهم لأخر لحظة  مما دفع لاعبي الزمالك لتوسيع الفارق والخروج بنتيجة كبيرة .

هل ترى بأن الداخلية عانى من الظلم التحكيمي فى لقاء الزمالك ؟

الجميع أقر بأن ضربة الجزاء غير صحيحة و الواقعة واضحة للعيان ، وأنا أرى بأنها السبب الرئيسي فى نُشُور اللقاء بهذا الشكل ، و كما يتذكر الجميع أن نفس الحكم العام قبل السابق أدار لقاء الداخلية والزمالك والنتيجة كانت تعادل سلبي  إلا أن «إسلام عبد النعيم» لاعب الداخلية أَنْجَزَ ضربة حرة تجاوزت خط المرمى ورأها الجميع إلا أن الحكم أشار بإستمرار اللعب وكأن شيئًا لم يكن ، وأضاع مننا نقطتان ، إلا أننى أرى بأن الحكم محمد معروف حكم جيد والجميع يفصح بأنه متميز للغاية وأرى بأن الخطأ لم يكن مقصود بكل تأكيد .

هل كنت تنتظر توقيع عقوبة عليك بسبب تصريحاتك بعد لقاء الزمالك ؟

بالطبع لا فأنا لم اصرح بأى شئ مخالف ، فلقد قلت مثلما ذكر الجميع من الجماهير إلى النقاد الرياضيين ، فعند سؤالى  عن سبب الهزيمة أجبت قائلًا " لقت لعبنا بشكل جيد ودافعنا بشكل جيد ولولا ضربة  الجزاء غير الصحيحة ما كنا لنهزم بهذا الشكل  لأنها عجلت بالهزيمة" ، كما أننى لم أعلق على الحكم أو شخصه ولكنى قلتها مرارًا وتكرارًا شاهدوا تصريحاتى لن تجدوا أى أقتحام منى على الحكم ولكنى علقت على ركلة الجزاء فقط ، وهذا من حقي أن أبرر سبب هزيمتى الذي أراه ، لذلك أرى بأننى لم أخطأ ، ولكننى أتسأل هل من المنطقي أن أقوم بتوقيع عقوبة على المدير الفنى إرضاءًا للحكم بالطبع لا ومن غير المنطقي ، ألا يري الجميع بأن المدير الفنى جزء من منظومة الساحرة المستديرة وأنه يشكل أحد أعمدة الرياضة فى مصر  وأن إتحاد الساحرة المستديرة مسئول عن المديرين الفنيين مثلما هو مسئول عن اللاعبين والحكام ،فلما يتم معاملته على أنه ضعيف أو أنه ممنوع من الكلام ؟  ثم أننى أريد أن أؤكد لك بأن ثقتي كبيرة للغاية بإتحاد الكرة ولجنة المسابقات برئاسة الحاج /عامر حسين  وأنهم لن يلتفتوا لمثل هذه الإدعاءات  وأتمنى ألا يسير الأمر بشكل توقيع العقوبات بمجرد تلقي المذكرة ولكن لابد من استدعاء المدرب ومناقشته والإستماع إليه .

كيف ترى إتهام الأندية التى هبطت الموسم السابق بأنكم إستفدتم من التحكيم وأنكم تلقيتم المساعدة من فرق أخرى "بالتفويت" ؟

بالطبع لم يحدث ، فالداخلية هو أضخم فريق عانى من الظلم التحكيمى الموسم السابق ، ولم يستفيد أبدًا ، ولكن بعض الفرق التى هبطت اتهمت فرق أخرى بتفويت لقاءاتها معنا ، وهذا أمر شائن بكل تأكيد ولا أقبله أبدًا ، فلقد بنى هجومه على أن الفريق الذى يلعب معه اللقاء الأخير أحرز هدفًا فى الثوانى الأخيرة والذي ساهم فى الإطاحة به وهذا يعد تأمرًا فى وجهة نظره ، واتهمهم بأانهم يلعبون لصالح الداخلية ، لا أدري لماذا بالرغم من أن نفس الفريق لعب معنا قبل هذا اللقاء وتعادل معنا وأضاع على فريقي نقطتان على ملعبنا ، و قاموا بعمل حمله إعلامية للضغط على لاعبي طنطا قبل لقاءهم معنا فى اللقاء الأخيرة لدرجة أن مدرب الفريق خشي من الحملة الموجهة عليه فقام باستدعاء جميع لاعبيه حتى من كان فى إجازة زواج بالرغم من ضمانه البقاء ، وبالرغم من ذلك استطعنا الفوز لأننا امتلكنا الحافز الأكبر لذلك قاتلنا من أجل البقاء وحققنا مرادنا والحمد لله .

ما هو السبب الحقيقي لضعف أستطلاع الداخلية الموسم السابق ، وكيف ترى بأن نفس الأمر لن يتكرر هذا الموسم أيضًا ؟

كما يفصح الجميع بأنى لم أكن على رأس الجهاز الفنى للداخلية منذ البداية ، وأنى توليت زمام الأمور متأخرًا ، ولم أقم بإختيار  اللاعبين لذلك تعاملت مع لاعبين أنا شخصيًا لا أرى فيهم المستوى المطلوب لتنفيذ طريقة لعبي ، وبالرغم من ذلك فلقد توليت حكومة الفريق أخر 10 مبارايات وهو فى المركز ال16 أى أنه كان هابطًا بشكل رسمي  ولكنى استطعت بحمد الله أن أهرب بالفريق من شبح الهبوط بعد أن قمت بإعادة توظيف بعض اللاعبين مع إعفاء البعض الأخر الذين لم أرى فى قدراتهم ما أحتاجه مع الفريق ، صراحة أنا أرى بأن الدورى هذا الموسم صعب للغاية ، الجميع مستعد وقام بتدعيم صفوفه بلاعبين جيدين ، والكل يطمح في تحقيق المفاجأة إلا أنى أضع أهم أولوياتى هذا الموسم هو البقاء وعدم الهبوط والبقاء بشكل مشرف بالتحديد ، فلابد أن يفصح الجميع أنى أبنى فريقًا حـديثًا وأمتلك عناصر جديدة ، لذلك فأنا أحتاج لموسمين كى أحقق التجانس وأكرر تجربة المقاصة مع إيهاب جلال بإذن الله . 

ما هو السبب الحقيقي لتفاوت المستوى بين فرق الدورى المصري والقطبين الكبيرين ؟

أنا أرى بأن الأمر ليس فى مصر فقط ولكنه فى جميع أنحاء العالم كما تعلم فهنا الأهلى والزمالك وفى أسبانيا ريال مدريد وبرشلونة وكذلك فى السعودية الإتحاد والهلال وهكذا ، والأهلى والزمالك كما تعلم يمتلكان النفوذ الًأكبر إعلاميًا وماديًا وجماهيريًا ، ولعلمك بالرغم من كل ذلك فأنا أريد أن أذكرك بأنى من موسمين كنت أتولى تمرين الداخلية وهزمنا الأهلى فى نفس الموسم فى الدور الأول والثانى ولم يكررها أحد غيرنا لمدة طويلة ، والإتحاد السكندري مع حسام حسن هزم الأهلى 4/1 ، والزمالك تلقي العديد من الهزائم الموسم السابق ، لذلك فبالرغم من قدرات لاعبي الفريقين الكبيرة إلا أن المفاجأت قد تحدث أيضاً ،كما أن لاعبي الفريقين يمتلكان امر أخر لا يمتلكه لاعبين الفرق الأخرى وهو الأيمان بأنفسهم لأبعد الحدود ، فتجد أن لاعبي الفريقين يلعبان أى لقاء وإن كانوا متأخرين فى النتيجة فإنهم واثقين من إحراز الفوز وحسم اللقاء مما يجعل هذة الفرق تظهر بشكل مختلف وتجعل ثقافة الفوز لديهم مختلفة ، وبالعكس بالنسبة لباقى الأندية فتجد أن الفريق الذى يتقدم على الأهلى أو الزمالك لا يصدق نفسه مما يجعل لاعبيه يتخلون عن واجباتهم ويفقدوا التركيز ، مثلما حدث مع لاعبي الداخلية الموسم السابق عندما تقدمنا على الزمالك ب3 رؤية إلا أن الزمالك أحرز هدفين فى أخر دقيقتين .

متى تشعر بأنك لم تنجح فى تجربتك مع الداخلية ؟

لا قدر الله لو حدث و هبط الفريق أثناء قيادتى له ، فلقد قبلت التحدي الموسم السابق وخاطرت وقبلت التدريب فى وقت متأخر من الموسم ، إلا أنى كنت أخشي بأن يقول البعض «علاء عبد العال» هبط بالداخلية مثلما صعد بها ، ولكنى  واثق بإذن الله أن الداخلية سيكون فى صحيفة جيد هذا الموسم .

ما هو الفريق الذى يحلم بتدريبه علاء عبد العال ؟

الأهلى والزمالك والإسماعيلي  والمنتخب الوطنى بالتأكيد ،وإن كان هناك فريق يمتلك جماهيرية جيدة فى الخارج فلا أمانع بالطبع، خاصة وأننى أثق فى قدراتى كمدرب و أستطيع التعامل مع اللاعبين الكبار إلا أننى أفضل فى المقام الأول تمرين الأهلى ، فهناك ستجد كل الإمكانيات والدعم متاح ومتوفر والذى يسْعَفَ على نجاح أى مدير فنى يتولى تمرين المارد الأحمر ، خاصة وأننى ابن من أبناء القلعة الحمراء ، وهذا شرف كبير لى أحمله طوال مسيرتى الكروية .

ما الذى ينقص الداخلية ليحقق مركز متقدم فى الدورى كل هذه السنوات ؟

لا شئ يمنعنا من تحقيق مركز متقدم بل والمنافسة على اللقب إلا الحفاظ على القوام الرئيسي للفريق مثل الأندية الكبيرة ، ولابد أن أذكرك بأن الداخلية هو الفريق الأكثر إنتاجًا للاعبين كبار ، فلقد أخرجنا ما يزيد عن 18 لاعبًا من اللاعبين الأفضل على الإطلاق أمثال "أحمد تمساح ، حسام باولو ، حسام حسن ، رجب بكار ، عاصم سعيد  ، عاصم صلاح ، ماجد أونش، فريد شوقي ،لاما كولين " وغيرهم الكثيرين ، لذلك فأنا أرى بأنى لو أمتلكت هذه المجموعة مجتمعة لإستطعت المنافسة على المراكز الأولى بل واللقب إن أردت التحديد  .

ما هو رأيك فى سُلُوك "كوبر مع المنتخب حتى الأن ، وهل تعد تجمع ناجحة ، وهل توجد مجاملات فى إختياره للاعبين  ؟

أنا أرى بأن كوبر ناجح بنسبة كبيرة مع المنتخب ، بنسبة قد تصل إلى 80 في المائة  ، نظرًا لنتائجه فى أمم أفريقيا ومشواره فى تصفيات كأس العالم ، إلا أن الأداء يختلف عن النتائج ، فالجميع يضع خط أحمر على سُلُوك المنتخب ، فهو مصمم على شركة معينة  حتى وإن هبط مستواهم مع أنديتهم فهو لا يسعى للتجديد نفس الأسماء ونفس الإختيارات ، لذلك أنا أتمنى أن يكون جيل حـديث نستطيع الإعتماد عليه فيما بعد  ، بالنسبة للإختيارات أنا أرى بأن هناك العديد من اللاعبين يستحقون التواجد فى المنتخب أمثال "عمرو مرعى " و ظهير أيسر أخر بعد هبوط مستوى عبد الشافى  و كذلك عبدالله السعيد يحتاج لبديل بعد أن تم إستهلاكه من قبل الأهلى والمنتخب .

من هو الفريق الذى تراه الأقرب لإحراز الدورى هذا العام ؟

أنا أرى أن المنافسة ستظل كما هى بين الأهلى والزمالك بل بالعكس فمع كامل إحترامى لفريق المقاصة ومدربه مؤمن سليمان فأنا أرى بأنهم لن يستطيعون المنافسة بنفس القوة هذا العام، ولكنى أرجح المصري هذا العام أن يقوم ببعض المنافسة ، ولكنى أرجح كفة الأهلى بسبب الأنسجام والإسقرار أضخم من الزمالك .

علاء عبدالعال

علاء عبدالعال

علاء عبدالعال

علاء عبدالعال

 

 

 

برجاء اذا اعجبك خبر علاء عبدالعال: أتمنى تمرين الأهلى وأرشحه للقب الدورى هذا العام و الداخلية أضخم من عانى تحكيميًا قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الاهرام سبورت