هيجواين يختطف فوزاً صعباً ليوفنتوس من ميدان اتالانتا
هيجواين يختطف فوزاً صعباً ليوفنتوس من ميدان اتالانتا

هيجواين يختطف فوزاً صعباً ليوفنتوس من ميدان اتالانتا حسبما ذكر بوابة الشروق ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر هيجواين يختطف فوزاً صعباً ليوفنتوس من ميدان اتالانتا .

صحيفة الوسط - انتزع يوفنتوس فوزا صعبا من مضيفه أتالانتا 1 / صفر خلال اللقاء التي جمعتهما يوم الثلاثاء في ذهاب الدور قبل النهائي من كأس إيطاليا لكرة القدم ليضع قدما نحو التأهل للمباراة النهائية.
ويدين يوفنتوس بالفضل في هذا الفوز للاعبه جونزالو هيجواين الذي سجل هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة الثالثة.
وأهدر داريو جوميز لاعب أتالانتا ركلة جزاء في الدقيقة 25.
ويحتاج يوفنتوس للتعادل أو الفوز بأي نتيجة في مباراة الإياب التي ستقام على أرضه ليتأهل للدور التالي، فيما يتعين على أتالانتا الفوز بفارق أضخم من هدف للتأهل للمباراة النهائية.
وتأهل يوفنتوس لهذا الدور بتغلبه على جنوه 2 / صفر في دور الستة عشر ثم فاز على تورينو 2 / صفر في دور الثمانية، فيما صعد أتالانتا لهذا الدور بتغلبه على ساسولو 2 / 1 في دور الستة عشر ثم تغلب على نابولي بذات النتيجة في دور الثمانية.
ومن المقرر أن يلتقي الفريقان في مباراة الإياب يوم 28 شباط/فبراير القادم.
ولم يكن هناك أي فترة لجس النبض حيث تمكن يوفنتوس أن يفتتح التسجيل بعد ثلاث دقائق فقط من بداية اللقاء عن طريق جونزالو هيجواين الذي استلم الكرة على حدود منطقة جزاء اتلانتا ليتوغل بها حتى أصبح في مواجهة الحارس اتريت بريشا حارس مرمى أتالانتا قبل أن يسدد الكرة إلى داخل المرمى.
انتفض فريق اتلانتا بعد الهدف وبادل فريق يوفنتوس للهجمات لكن الفريقين فشلا في تَصْحِيح أي خطورة حقيقة على المرميين لينحصر اللعب في وسط الملعب.
وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى احتسب الحكم ركلة جزاء لفريق أتالانتا في الدقيقة 24 عندما مرر أندرياس كورنيلويس الكرة بكعب القدم داخل منطقة جزاء يوفنتوس لتصطدم بيد مهدي بن عطية لكن تم عودة اللعب قبل أن يعود الحكم لتقنية الفيديو التي احتسب على اثرها ركلة جزاء.
وسدد داريو جوميز ركلة الجزاء في الدقيقة 25 إلا أن الحارس العملاق جيانلويجي بوفون تألق وتصدى للكرة.
كثف فريق اتالانتا من هجماته بحثا عن تَقْـوِيم النتيجة ساعده في ذلك تَأَخَّر لاعبي يوفنتوس لوسط ملعبهم من أجل الحفاظ على نظافة شباكهم واعتمدوا في ذات الوقت أيضا على الهجمات المرتدة.
ولكن محاولات الفريقين لم تشكل الخطورة المطلوبة على المرميين لتمر الدقائق بدون حـديث قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم يوفنتوس 1 / صفر.
ورغم أن فريق أتالانتا أنطلق الشوط الثاني بضغط هجومي مكثف بحثا عن وضع هدف التعادل لكنه سرعان ما تَأَخَّر بعد ان فرض لاعبو يوفنتوس سيطرتهم على مجريات اللعب بحثا عن وضع هدف ثان.
ومع ذلك لم يشهد الربع ساعة الأول من هذا الشوط أي محاولات هجومية خطيرة على المرميين بسبب التمركز الجيد لمدافعي الفريقين.
ولم يشهد الربع ساعة التالي أي هجمات خطيرة على المرميين أيضا على الرغم من ان يوفنتوس فرض سيطرته على مجريات اللقاء تماما وبادر بشن هجمات متتالية عن طريق الأجناب لكنه فشل في اختراق دفاع أتالانتا.
كثف أتالانتا من هجماته في الربع ساعة الأخير من اللقاء من أجل إحراز هدف التعادل وسط تَأَخَّر شبه كامل للاعبي يوفنتوس للحفاظ على تقدمهم.
وكاد أتالانتا أن يعاد النتيجة في الدقيقة 88 عندما وصلت الكرة إلى يوسب إليتش داخل منطقة الست ياردات ليسدد كرة قوية أنقذها بوفون ببراعة.
واستمرت محاولات أتالانتا الهجومية في الوقت المتبقي لكنها لم تسفر عن شيء ليطلق الحكم صافرة نهاية اللقاء بفوز يوفنتوس 1 / صفر.

برجاء اذا اعجبك خبر هيجواين يختطف فوزاً صعباً ليوفنتوس من ميدان اتالانتا قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : بوابة الشروق