التخلف العربي متصدر المشهد في العالم … اسطوانة التحكيم بين الرشوة والعاطفة
التخلف العربي متصدر المشهد في العالم … اسطوانة التحكيم بين الرشوة والعاطفة

التخلف العربي متصدر المشهد في العالم … اسطوانة التحكيم بين الرشوة والعاطفة حسبما ذكر هاي كورة ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر التخلف العربي متصدر المشهد في العالم … اسطوانة التحكيم بين الرشوة والعاطفة .

تابعنا على تويتر حمل تطبيق الاندرويد حمل تطبيق الآي فون

صحيفة الوسط – تطرقنا في وقت سابق هنا في صحيفة الوسط لمرة او مرتين حول العقابات المتكررة حول التحكيم …! بين شد وجذب فكل طرف وكل جمهور يتهم باقي الاندية بالمحاباة والدفع وهو امر دارج وبكل اسف بشكل بشع جدا لدى الجمهور العربي…هذه حقيقة مؤلمة ويجب ان نتقبلها لكي نستطيع التغيير من انفسنا نحو الافضل .

الكثير من الردود على الاخبار في الصحف العالمية تنتقد اداء الحكم ولكن من النادر جدا ان تجد احد افراد الجمهور ” الغربي ” يتحدث بان النادي يدفع اموال للحكم او التحكيم … لان من ينطق بهذا الشيء بصورة رسمية هو شخص يعاني من تخلف عقلي او بشكل الطف يعاني من مشاكل في التفكير والإدراك … لماذا …؟!

بكل بساطة اذا كان هناك نادي يتجرأ ولدية سلطة عالية في شراء الذمم وشراء القرارات التحكيمية اذا هو ليس بحاجه للمعاناه في النقاط او في المباريات الحاسمة او الخروج في اي موسم بدون بطوله …! هذا غير منطقي على الاطلاق .

لنأخذ على سبيل المثال ابرز ناديين والأكثر ضجيجا وهما ريال مدريد وبرشلونة … فمن يقول بأن اي نادي منهم يدفع للحكام ويبرم الاتفاقيات من خلف الستار … هذا يجب ان يراجع حساباته في تقدير مستوى التفكير لدية و ولدى عقليته … ليس من المنطق ان نتهم برشلونة بالرشوة لان الفريق الموسم السابق ومواسم سابقة حرم من نقاط مؤكدة بسبب اخطاء تحكيميه ولعل ابرزها الغاء الهدف امام بيتيس وغيرها من الهفوات … كذلك الامر بالنسبة لريال مدريد فلو قلنا ان الريال على علاقة حب مع التحكيم ويدفع اموال من اجل شراء الذمم لما تم إِبْعَاد رونالدو في لقاء الذهاب في السوبر الاسباني … اللاعب تم اسقاطه بصورة رسمية وفي النهاية يأتي الحكم بقرار منحة بطاقة صفراء للتمثيل … كذلك الامر في دوري الابطال ولربما اللقاء الابرز هي لقاء البايرن فلو علق الجمهور على إِبْعَاد فيدال يجب علية ان يعلق على الهدف الذي كان تسلل واضح بنسبة 100 في المائة وتم احتسابه … لكي تكون انسان عقلاني ومنصف يجب ان تقيس الامور من الطرفين وتشاهد اللقاء من الزاويتين ليس من زاوية واحدة فقط .

الكثير والكثير من الامثلة والكثير والكثير من الجدل ولكن كل ذلك يندرج تحت امرين وهي الاخطاء البشرية والأمر الاخر العاطفة … اي خلل في اي مباراة من اي حكم بصورة رسمية هو خطأ تحكيمي تحديدا في العصر الحديث من الصعب جدا ان يكون هناك شراء ذمم لان من سيرتكب هذا الخطأ سينتهي وجودة في الساحة صحيفة الوسط مباشرة … او من جانب اخر يمكننا القول خلل عاطفي فبعض الحكام لدية فكرة في عقلة الباطن بان هذا اللاعب عنيف بالتالي اي خطا يعني بطاقة صفراء وهكذا نقيس على التقدير العاطفي لدى بعض الحكام .

خلاصة القول يجب ان يكون الجمهور العربي اكثر وعي واتزان في نقده وفي انتقاده فالاعتراف بالأخطاء التحكيمية وارد بنسبة 100 في المائة ولكن ان يصل الامر بان النادي هذا يعتمد في كل بطولاته على دفع الاموال هذا هو التخلف بعينة لان النادي لو انتهج هذا الطريق بكل امان ودون حساب حتما سنجد نهاية كل موسم البطولة في خزانة النادي دون عناء… بل ربما تناقش الادارة مع بداية كل موسم اي البطولات تريدون هذا الموسم ان يتوج بها النادي …!



برجاء اذا اعجبك خبر التخلف العربي متصدر المشهد في العالم … اسطوانة التحكيم بين الرشوة والعاطفة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : هاي كورة