4 حلول أمام البدري لتفادي غيابات الدفاع أمام ذئاب الجبل
4 حلول أمام البدري لتفادي غيابات الدفاع أمام ذئاب الجبل

4 حلول أمام البدري لتفادي غيابات الدفاع أمام ذئاب الجبل حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر 4 حلول أمام البدري لتفادي غيابات الدفاع أمام ذئاب الجبل .

صحيفة الوسط - يحتضن استاد «بترو سبورت» بالتجمع الخامس، غدًا الخميس، في تمام الساعة السابعة مساءً، لقاء نادي المقاولون العرب أمام نظيره القلعة الحمراء، في اللقاء المؤجلة من الجولة السادسة من عمر الدوري الممتاز (المصرية للاتصالات 2017-2018"، بسبب ارتباط المارد الأحمر آنذاك باللعب في دوري أبطال إفريقيا.

ويدخل ذئاب الجبل اللقاء بقيادة مديره الفني محمد رُجُوع، وهو محتل المركز السابع برصيد 31 نقطة جمعهم من 21 مباراة، فاز في 8 وخسر 7 وتعادل 6، مسجلآ 27 هدفًا فيما استقبلت شباكه 24 هدفًا.

وعلى الرغم من أن المقاولون العرب أنطلق الموسم بقوة لكنه حقق ثلاث انتصارات فقط في آخر 10 مباريات، ليبتعد عن المربع الذهبي بفارق خمس نقاط عن الزمالك الرابع برصيد 36 نقطة.

من ناحيته يحتل النادي القلعة الحمراء بقيادة مديره الفني حسام البدري، صدارة جدول الترتيب، برصيد 54 نقطة من 21 مباراة، حيث فاز في 17 مباراة وتعادل في 3 وخسر في 1، مسجلًا 47 هدفًا فيما تلقت شباكه 12 هدفًا.

وعلى الرغم من أن القلعة الحمراء ستستعيد حسام عاشور لاعب خط الوسط بعد تعافيه من الإصابة، لكنه في المقابل ستفتقد التونسي علي معلول الظهير الأيسر المصاب، بعدما حصل على راحة لمدة 48 ساعة لأداء تمرينات بدنية في صالة "الجيمانزيوم"، بشكل منفرد وسيعود للتدريبات الجماعية بعد مباراة المقاولون نظراً لإصابته بشد في العضلة الخلفية.

وتحوم شكوك كبيرة حول فعالية أيمن أشرف بعد خروجه مصابا أمام الاتحاد السكندري في الجولة الماضية، وأدى تمرينات استشفائية وتتجه النية لإراحته في لقاء المقاولون لإصابته بإجهاد في العضلة الخلفية، وهو نفس الأمر الذي قام به صانع الألعاب وليد سليمان لتعرضه لنفس الإصابة، وسيغيب الثنائي على الأرجح.

ويستمر غياب سعد سمير ومروان محسن، لاستمرار إصاباتهما أيضًا حيث يعاني سعد من الإصابة بشد في العضلة الخلفية، بينما يشكو مروان محسن من التواء في الكاحل، ويغيب أيضاً اللاعب الصاعد أحمد حمدي لعدم جاهزيته البدنية، في ظل إصابته بشد في العضلة الخلفية، علاوة على غياب رامي ربيعة.

القلعة الحمراء الذي يعاني من تَأَخَّر واضح في خط الدفاع وبالتحديد مركز المساك، سيفقد أمام المقولون وفقًا لما هو موضح أعلاه رامي ربيعة وسعد الدين سمير وأيمن أشرف وعلي معلول، لذلك نستعرض 4 حلول أمام البدري لتفادي غيابات الدفاع:

محمد نجيب

سيكون الحل الأول أمام البدري، هو محمد نجيب صاحب الـ35 عامًا، وذلك بعد أن شارك كبديل في اللقاء السابقة وخاض 45 دقيقة أمام الاتحاد، ليعود بعد غياب دام 8 مباريات في الدوري، حيث كانت آخر مباراة لعبها قبلها أمام سموحة ولعب حينها 77 دقيقة.

وعلى الرغم من أن نجيب لم يلعب سوى 6 مباريات مع القلعة الحمراء هذا الموسم بعدد دقائق وصل إلى 420 دقيقة كما تَسْوِيَة على دكة البدلاء في 4 مباريات، إلا أن المدافع الدولي عانى من الإصابات كثيرًا.

وتشير الأرقام إلى أن نجيب خاض مع القلعة الحمراء 160 مباراة في جميع المسابقات منذ الانضمام للقلعة الحمراء سجل خلالهم 5 أهدف وصنع آخر، كما أن شارك مع المنتخب الوطني في 15 مباراة، أولها كان في 16 من ديسمبر لعام 2010.

أحمد فتحي

ثاني الخيارات أمام البدري، هو قلب الأسد أحمد فتحي صاحب الـ33 عامًا، حيث أن اللاعب الملقب بالجوكر يجيد اللعب في مركز المساك، بخلاف إجادتة للظهير الأيمن ولاعب خط والوسط والظهير الأيسر.

فتحي ليس بغريب عليه اللعب في مركز قلب الدفاع، حيث أن شارك مع المنتخب الوطني أمام كوت ديفوار في كأس الأمم الإفريقية 2006 في ذلك المركز، كما لعبه أيضًا حين كان لاعبًا في فريق هال سيتي وبالتحديد في لقاء وولفرهامبتون وأندررز.

وخاض فتحي هذا الموسم مع القلعة الحمراء 16 مباراة في جميع المسابقات "10" كظهير أيمن و(6" كلاعب خط وسط، ووصلت مجموع دقائق لعبه 1.425 دقيقة، أحرز خلالهم هدف وصنع 2 آخرين.

حسام غالي

يعد حسام غالي ثالث الخيارات أمام حسام البدري لتعويض النقص العددي في مركز قلبي الدفاع، وذلك بعد أن وقع على عقود انضمامه بشكل حـديث، خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية.

حسام غالي صاحب الـ37 عامًا، ليس غريبًا عليه مركز المساك، حيث أنه لعب مع القلعة الحمراء من قبل في هذا المركز في ثلاث مباريات (أمام طلائع الجيش - سوبر سبور يونايتد الجنوب إفريقي - الترجي التونسي)، علاوة على خوضه مباراة في هذا المركز مع نادي فينورد وقد كانت أمام هيرنفين، بخلال لعبه كليبرو مع القلعة الحمراء.

محمود الجزار

سيكون رابع الخيارات، محمود الجزار صاحب الـ18 عامًا، الذي انضم لصفوف القلعة الحمراء، خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية، قادمًا من فريق كهرباء الإسماعيلية لمدة أربعة مواسم ونصف الموسم مقابل مليوني جنيه.

وتشير التقارير إلى أن الجزار تلقى إشادة كبيرة من قبل اللجنة الفنية للنادي القلعة الحمراء بقيادة علاء ميهوب وعضوية حمدي أبو راضي وناجي خليل، كما أن اللاعب الشاب كان هدفاً للنادي الدروايش خلال الفترة الماضية، إلا أن القلعة الحمراء تمكن من ضمه.

برجاء اذا اعجبك خبر 4 حلول أمام البدري لتفادي غيابات الدفاع أمام ذئاب الجبل قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري