أساطير الأرجنتين يدعمون المنتخب عقب الهزيمة القاسية أمام إسبانيا
هذا المحتوى من يؤكد أن
كتب: عبد القادر سعيد
أساطير الأرجنتين يدعمون المنتخب عقب الهزيمة القاسية أمام إسبانيا هذا المحتوى من يؤكد أن كتب: عبد القادر سعيد

أساطير الأرجنتين يدعمون المنتخب عقب الهزيمة القاسية أمام إسبانيا

هذا المحتوى من يؤكد أن كتب: عبد القادر سعيد حسبما ذكر يالا كورة ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر أساطير الأرجنتين يدعمون المنتخب عقب الهزيمة القاسية أمام إسبانيا هذا المحتوى من يؤكد أن كتب: عبد القادر سعيد .

صحيفة الوسط - هذا المحتوى من :
كتب: عبد القادر سعيد

طالب مجموع من أبطال العالم مع منتخب الأرجنتين لكرة القدم في "1978 و1986" الأن الخميس بالهدوء بعد الخسارة القاسية التي تجرعها الـ(ألبيسيليستي) على يد إسبانيا بنتيجة "6-1"، وأكدوا على ثقتهم في قدرة المنتخب على الفوز بمونديال روسيا الصيف القادم.

ووجه ماريو ألبرتو كيمبيس، بطل العالم مع الأرجنتين في 1978 ، نصيحة خلال حضوره مراسم تحضير الكأس بالعاصمة بوينوس آيرس "لن نهدم المنتخب بسبب هذه الخسارة، عندما لا تسير الأمور بشكل جيد، فهذه هي اللحظة المناسبة للوقوف بجانب اللاعبين".

وتسببت الخسارة المدوية للمنتخب اللاتيني على يد (الماتادور) يوم الثلاثاء السابق خلال مباراة ودية في حالة من الغليان والقلق في الأرجنتين حول حالة الفريق قبل أشهر قليلة من بدء المونديال.

وتمنى كيمبيس أن "يتعافى المنتخب سريعا"، مؤكدا أن المفتاح سيكون في القائمة التي سيعلنها خورخي سامباولي، المدير الفني، لخوض كأس العالم.

بينما أثبت زميله أوبالدو 'إل باتو' فيلول أنهم لم "يؤمنوا" بقدرتهم على الفوز بمونديال 1978 ، وهو ما وافقه فيه أوسكار جاريه، أحد أعضاء المنتخب الذي فاز بنسخة 1986 بالمكسيك.

وقبل تلك النسخة، أحاطت المشكلات الكثيرة بتحضيرات الـ(ألبيسيليستي)، بقيادة المدرب كارلوس بيلاردو، ما بين انتقادات لنتائج المباريات الودية، وصراعات بين اللاعبين القدامى أمثال دانييل باساريلا وخورخي فالدانو، والجدد على رأسهم دييجو مارادونا.

أما خوليو خورخي أولارتيكويتشيا، المدافع السابق في جيل 1986 ، فشدد على أنهم يشعرون بـ"الألم إزاء الانتقادات" التي توجه للاعبين بعد الخسارة بسداسية أمام إسبانيا، لأنهم "أضخم من يشعرون بالهزائم، التي تخرج الدوافع لدى الأرجنتينيين في بعض الأحيان".

ولم يقتصر الحدث على زِيارَة لاعبين أرجنتينيين سابقين، بل شهد أيضا تواجد المهاجم الفرنسي، ذي الأصول الأرجنتينية، وبطل العالم مع باريس في 98 ، ديفيد تريزيجيه، الذي اعتبر الأرجنتين "مرشحة" للفوز بمونديال روسيا، وأبرز أنها تضم بين صفوفها "أفضل لاعب في العالم"، في إشارة لليونيل ميسي.


برجاء اذا اعجبك خبر أساطير الأرجنتين يدعمون المنتخب عقب الهزيمة القاسية أمام إسبانيا هذا المحتوى من يؤكد أن كتب: عبد القادر سعيد قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : يالا كورة