ذاكرة «البوندزليجا»..3 ضربات «بافارية» في مـصرع لدورتموند
ذاكرة «البوندزليجا»..3 ضربات «بافارية» في مـصرع لدورتموند

ذاكرة «البوندزليجا»..3 ضربات «بافارية» في مـصرع لدورتموند حسبما ذكر بوابة الشروق ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر ذاكرة «البوندزليجا»..3 ضربات «بافارية» في مـصرع لدورتموند .

صحيفة الوسط -  

يشهد الإسبوع الثامن والعشرين من الدوري الألماني ، قمة الجولة بلقاء بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند على ملعب "اليانز ارينا" ، حيث أصبح لقاء الفريقين هو القمة المعتادة في الساحرة المستديرة الألمانية خلال السنوات الأخيرة .

بايرن ميونيخ هو الثابت والكل متغير في الكرة الألمانية ، فمنذ أن أنطلق النظام الجديد في البطولة" بوندزليجا" عام 1963 ، فأن وجود البايرن في مباريات القمة في الدوري هو أمر معتاد بغض النظر عن أسم المنافس المتغير دائماً .

لكن اللقاء المسماة باللغة الألمانية " دير كلاسيكار" اي القمة ، تشهد مشاعر عدائية من جانب جماهير بوروسيا دورتموند ، الذين يرون أن الفريق البافاري يسرق دائماً نجومهم ليلعبوا في "أليانز ارينا" والأمثلة كثيرة .

وفي السطور المقبلة ، نستعرض معاً من هم اللاعبون الذي أُثر رحيلهم في نفوس جماهير دورتموند كثيراً من بين النجوم الكبار الذين رحلو من الفريق الأصفر إلى معقل بايرن ميونيخ .

 

  • ماريو جوتزة

 

الأبن الذي ترعرع في دورتموند في فترة شبابه ، أنطلق مسيرته في 2001 حينما كان بعمر9 سنوات في فريق النادي الأصفر .

ظل جوتزة يترعرع في فئات الشباب والناشئين ، حتى صعد للفريق الأول في 2009 ، حيث ظل لاعباً في دورتموند حتى 2013.

فترة جوتزة مع دورتموند كانت من ضمن الأفضل في تاريخ النادي حيث حقق لقب الدوري الألماني مرتين ، ولقب الكأس مرة ، كما وصل مع دورتموند إلى نهائي دوري ابطال اوروبا 2013 امام بايرن ميونيخ.

جوتزة ورغم حب جماهير دورتموند الشديد له ، لم يصمد امام إغراءات الإنتقال إلى "اليانز ارينا" فوقع عقداً مع بايرن مع بُلُوغ المدرب بيب جوارديولا .

جوتزة وصف فيما بعد بالخائن والمتلون ، لكنه عاد مجدداً إلى دورتموند بداية الموسم السابق ، ليتناسى الجميع ماحدث ، وأن كان رحيله في 2013 قد تسبب في جرح عميق لجماهير الفريق الأصفر  .

 

  • روبرت ليفاندوفسكي

النجم البولندي الذي إنضم إلى دورتموند قادماً من ليش بوزنان في 2010 ، سجل 103 هدفاً لعمالقة "فيستفالين" ، ابرزها على الإطلاق كانت رباعيته في شباك ريال مدريد في قبل نهائي دوري أبطال اوروبا 2013 .

مع جوتزة وريوس وجوندوجان وبقية كتيبة المدرب يورجن كلوب ، أبدع "ليفا" وساهم في إسعاد الجماهير كثيراً ، لكنه سرعان ما اختار ايضاً اللعب لبايرن ميونيخ الذي ضمه في 2014 مجاناً بعد رفضه تمديد  عقده المنتهي مع دورتموند ، ليوجع قلوب جماهير " سيجنال ادونا بارك" مجدداً ويواجههم بقميص البافاري ويسجل في شباكهم العديد من الأهداف .

 

  • ماتس هوملز

أنطلق هوملز مسيرته الكروية في فريق بايرن ميونيخ في 2006 ، لكنه فشل في إثبات ذاته وسط المدافعين الموجودين مثل الأرجنتيني مارتن ديميكيلس والبرازيلي لوسيو وفاليرين اسماعيل وغيرهم ، ليرحل إلى دورتموند في صيف 2008 .

جماهير دورتموند إعتبرت أن هوملز هو ابنها ، فدعمته كثيراً ونصبته قائداً على "فيستفاليا" ونال كل الحب والتقدير والإحترام من الجميع هناك .

تجمع هوملز مع دورتموند نصبته كواحد من أفضل المدافعين في العالم خلال السنوات الماضية ، قبل أن يختار الرحيل هو الأخر إلى فريقه السابق بايرن ميونيخ متناسياً حب جماهير دورتموند وتتويجها له ملكاً على عرش "سيجنال ادونا بارك" ، فما كان من الأخيرة الا أن قامت بإحراق قميصه خلال اول حضور لهوملز مع فريقه الجديد إلى معقل فريقه السابق .

 

 

 

برجاء اذا اعجبك خبر ذاكرة «البوندزليجا»..3 ضربات «بافارية» في مـصرع لدورتموند قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : بوابة الشروق