محارب: سموحة «نقلة» في حياتي.. وأشكر«البدري» لهذا السبب
محارب: سموحة «نقلة» في حياتي.. وأشكر«البدري» لهذا السبب

محارب: سموحة «نقلة» في حياتي.. وأشكر«البدري» لهذا السبب حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر محارب: سموحة «نقلة» في حياتي.. وأشكر«البدري» لهذا السبب .

صحيفة الوسط - أعرب إسلام محارب، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي القلعة الحمراء، عن سعادته بعد عودته إلى جدران القلعة الحمراء من حـديث وظهوره بشكل جيد في الفترة التي قضاها مع المارد الأحمر منذ انتقاله خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، وذكر محارب في تصريحات للموقع الرسمي للنادي القلعة الحمراء: "سعيد بعودتي للأهلي خاصة أنني خرجت من القلعة الحمراء منذ 4 سنوات، ولكن ظهوري بشكل جيد في فريق نادي الجونة ثم سموحة هو العامل الرئيسي في عودته".

وتابع لاعب القلعة الحمراء، "أشكر نادي الجونة لأنه النادي اللي قدمني في الدوري الممتاز، ولفت أنظار نادي سموحة لي، والنادي السكندري كان نقلة في حياتي، وفي مسيرتي، وظهرت بمستوى جيد، وقضيت الموسم السابق مع سموحة وقدمت مستوى رائعا ومنه العودة لبيتي القلعة الحمراء".

وأضاف محارب: "حسام البدري، المدير الفني للأهلي، هو أول من قام بتصعيدى من قطاع الناشئين منذ 4 سنوات، وهو من أصر على عودتي للنادي مرة أخرى من أجل ارتداء الفانلة الحمراء".

وواصل "كابتن حسام دايمًا يساندني ويتكلم معي، ويحفزنى كثيرا جدًا، وهو سبب في تطور مستواي في الفترة الأخيرة".

ويظهر إسلام محارب، بشكل رائع خلال الفترة الماضية، ولقبه العديد من جماهير القلعة الحمراء، أنه صحيفة الوسط الأفضل في القلعة الحمراء، خاصة أنه يسهم كبديل في مباريات الدوري، ويسجل أهدافا أو يصنع لزملائه بعد نزوله.

ونجح محارب في إحراز هاتريك في شباك نادي الفجيرة الإماراتي، في اللقاء التي جمعت الفريقين يوم الثلاثاء السابق، ونجح القلعة الحمراء في الفوز بأربعة رؤية مُقابل هدف، بمناسبة مرور 50 عاما على تأسيس النادي الإماراتي.

وكان محارب قد عاد إلى القلعة الحمراء في الصيف السابق قادمًا من سموحة ليشارك صاحب الـ26 عامًا في 22 مباراة بمختلف المسابقات أحرز خلالها أربعة رؤية وصنع هدفًا.

برجاء اذا اعجبك خبر محارب: سموحة «نقلة» في حياتي.. وأشكر«البدري» لهذا السبب قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري