"فتحى و نورا" قصة عشق تجسد "وراء كل شاب عظيم امرأة"
"فتحى و نورا" قصة عشق تجسد "وراء كل شاب عظيم امرأة"

"فتحى و نورا" قصة عشق تجسد "وراء كل شاب عظيم امرأة" حسبما ذكر اليوم السابع ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر "فتحى و نورا" قصة عشق تجسد "وراء كل شاب عظيم امرأة" .

صحيفة الوسط - إضافة تعليق

يعد الجوكر أحمد فتحى لاعب النادى الأهلى من أبرز النجوم الأهلاوية فى الفترة الحالية لما قدمه من بطولات فى تاريخه من قدومه إلى القلعة الحمراء ومع المنتخب أيضًا.

أنطلق أحمد فتحى مشواره الكروى من خلال فريق الناشئين فى نادى بنها الرياضى، قبل أن ينتقل إلى فريق النادى الدروايش عام 2000 ويتألق معه ليخوض رحلة احتراف فى شيفلد الإنجليزى لينتقل إلى النادى الأهلى منذ موسم 2007/2008.

رحلة كفاح فتحى فى الساحرة المستديرة لم تكن بمحض الصدفة ولكنها نتاج حبه لممارسة الساحرة المستديرة والاستقرار العائلى منذ أن تزوج نورا إسماعيل وأنجب ابنتين.

نجد دائمًا زوجة فتحى معه فى جميع المناسبات وتدعمه أيضًا فى التدريبات والمباريات المهمة فى المدرجات، كما أنها رفيقة الكفاح خلال تجاربه الاحترافية وخاصة الأخيرة فى قطر عندما حرصت أن تتواجد معه خلال هذه التجربة.

ويرصد "صحيفة الوسط" صور تجسد اللحظات السعيدة فى حياة " فتحى ونورا " بالتقرير التالى:

فتحى ونورا وابتسامة من القلب .

 

 

نورا و فتحى 1
 

 

فتحى وزوجته فى نزهة مع ابنتيهما.

نورا و فتحى 2
 

 

فتحى و نورا و أجواء رومانسية فى المملكة المتحدة .

نورا و فتحى 3
 

 

نورا تفاجئ فتحى بالاحتفال بعيد ميلاده فى أحد معسكرات المنتخب .

نورا و فتحى 4
 

 

نورا تحتفي مع فتحى بجائزة أفضل لاعب فى عام 2017 .

نورا و فتحى 5

إضافة تعليق


برجاء اذا اعجبك خبر "فتحى و نورا" قصة عشق تجسد "وراء كل شاب عظيم امرأة" قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : اليوم السابع