صفقة القلعة الحمراء "الفتاكة" تنبش في ماضي "الموهوب والحريف"
صفقة القلعة الحمراء "الفتاكة" تنبش في ماضي "الموهوب والحريف"

صفقة القلعة الحمراء "الفتاكة" تنبش في ماضي "الموهوب والحريف"

حسبما ذكر Arabia Eurosport ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر صفقة القلعة الحمراء "الفتاكة" تنبش في ماضي "الموهوب والحريف" .

صحيفة الوسط - يستأنف يوما بعد الآخر إسلام محارب لاعب وسط فريق الكرة الأول بالنادي القلعة الحمراء، التألق والتوهج مع المارد الأحمر، رغم قلة الوقت الذى يسهم فيه فى المباريات، حيث تعبر أهدافه وصناعته للأهداف عن أهمية وجود مثل هذا اللاعب فى الفريق، خاصة مع المباريات المعقدة والتى المزيد لحلال العقد، كما كان يطلق على البدلاء المهاريين سابقا.

كان الأهلى قد استعاد ناشئه السابق، من فريق سموحة نهاية الموسم السابق، في صفقة وصفت بالمدوية، بعد الصراع الشرس مع الزمالك على الفوز بنجم الفريق السكندري، وملهمه الأول فى المواسم الثلاثة الأخيرة.

YYYYYYYYYYYYYYYY_265364.jpg

محارب، الذى أصر حسام البدري المدير الفنى على التعاقد معه، لاحتياجه لقدراته البدنية والفنية المتعددة في وسط الملعب، دفاعيا وهجوميا، تمكن من تثبيت أقدامه سريعا مع الأهلى، منذ مشاركاته الأولي، فى البطولة العربية السابقة فى مصر، ومن بعدها الدوري والذى قدم خلاله مباريات مهمة، وأسهم فى تفكيك أضـخم من مباراة كانت على مقربة من ضياع نقاطها على البدري ولاعبيه، خاصة أمام فريقه السابق سموحة فى الدور الأول، والتى تعد المواجهة التى أعادت روح منافسة البطل على بطولته المفضلة، بعد سلسلة من المباريات السيئة لعبا ونتيجة.. لكن البدري فضل أن يكون محارب بجواره على دكة البدلاء، للاستعانة به فى الوقت الذى يحدده ويستطيع أن ينقض على فريسته من خلاله، وهو ما نجح فيه اللاعب بإحراز 5 رؤية آخرها مساء الجمعة فى مرمى الداخلية بكأس مصر، حيث أحرز هدفا علي المستوي العالمي في شباك حارس الداخلية محمود الغرباوي.

55555555555555555555_871963.jpg

لم يبهر إسلام محارب، جماهير القلعة الحمراء وجهازه الفنى فقط، لكنه أبهر أيضا الأسطورة الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا مدرب الفجيرة الإماراتي في ودية الفريقين بالإمارات أواخر الشهر السابق، حيث أشاد به كثيرا، بل إنه استطلع الرأي فى إمكان التعاقد معه للاستعانة به، بعد المهارات التى اظهرها فى اللقاء الودية، وتسجيله 3 رؤية رائعة، بخلاف تحركاته وتسديداته والأسيست الرائع الذى قدمه لأكثر من نجم فى الهجوم الأهلاوي.. بينما وضعه الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفنى للمنتخب على مفكرة معسكر الكويت الودي في مايو القادم، تحسبا للاستعانة به، لكنه ليس مقتنعا بذلك بشكل كامل، وهو ما تأكدت منه "يوروسبورت عربية" من مَبْعَث مقرب في جهاز الفراعنة، الذى شدد على أن كوبر أشاد بمحارب لكن مشاركاته كبديل تضعف من فرص لحاقه بقائمة مصر فى كأس العالم 2018 بروسيا التى تنطلق فى يونيو القادم.

YYYYYYYYYYYYYYYYYYYY_522607.jpg

صفقة محارب أثبتت نجاحا كبيرا يحسب لحسام البدري الذى صمم على التعاقد مع اللاعب، لينضم للصفقات الناجحة مثل زميله بسموحة أيمن أشرف المتألق فى قل بالدفاع والذى انضم لمعسكر الفراعنة بسويسرا، والمغربي وليد أزارو هداف الدوري المصري حتى الآن بـ 17 هدفا، وهو ما جعل موقف البدري قويا أمام اتحاد الكرة لتلبية طلباته في الموسم القادم.. حيث يعد محارب هو أفضل بديل فى الكرة المصرية حاليا، ويبدو فى الملعب وكأنه من أول اللقاء، بسبب انسجامه سريعا مع اللاعبين وكأنه يقرأ اللقاء مع مدربه ويضغط على نقاط الضعف فى الفريق المنافس.

استعادت جماهير الأهلى مع إسلام محارب، زمن لاعبين أفذاذ، كانت تسْـتَوْجَبَ بنزولهم في الشوط الثاني، لقلب نتيجة اللقاء عندما يتعثر اللاعبون الأساسيون، وعلى رأسهم فوزي سكوتي في الثمانينات ووليد صلاح الدين ورضا عبدالعال في التسعينات، وأسامة حسنى فى الألفية الثالثة، حيث كان الموهوب وليد هو النشيد الرسمي لجماهير الأهلى للاستعانة به في عهد المدربين الألمانيين راينر هولمان وتسوبيل.. بينما الحريف رضا عبدالعال كان دوره مثاليا فى المباريات المعقدة، وأشهرها على الإطلاق أمام جمهورية شبين موسم 95 - 96، بينما كان أسامة حسنى علامة مميزة فى الشوط الثاني ودائم التسجيل من أنصاف الفرص فى عهد مانويل جوزيه البرتغالي الأسطوري للأهلي.

برجاء اذا اعجبك خبر صفقة القلعة الحمراء "الفتاكة" تنبش في ماضي "الموهوب والحريف" قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : Arabia Eurosport