لماذا خرج نزال جون سينا وأندرتيكر بهذا الشكل “غير المرضي”؟
لماذا خرج نزال جون سينا وأندرتيكر بهذا الشكل “غير المرضي”؟

لماذا خرج نزال جون سينا وأندرتيكر بهذا الشكل “غير المرضي”؟ حسبما ذكر سبورت 360 ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر لماذا خرج نزال جون سينا وأندرتيكر بهذا الشكل “غير المرضي”؟ .

صحيفة الوسط - تصدي رائع في الثواني الأخيرة من مباراة فريقه ميلان أمام نابولي ضمنت للروسونيري نقطة التعادل وحافظت على آمالهم في التأهل لدوري الابطال الموسم القادم وأبعدت الضيوف خطوة أخرى عن صراع اللقب الذي أصبح أقرب ليوفنتوس المتصدر هكذا أحتفل جيانلويجي دوناروما بمباراته رقم 100 في الدوري الإيطالي

دخل دوناروما تاريخ الساحرة المستديرة الإيطالية كونه أصبح أصغر لاعب في تاريخها يلعب هذا الرقم من المباريات، جياني ريفا وسيلفيو بيولا كانوا  من أكملوا هذا الرقم من المباريات قبل أن يكملوا عامهم ال20 ولكن دوناروما أصبح الأصغر بعمر ال19 عاما و 51 يوما فقط

ربما يتذكر دوناروما عندما أقر ميلان النادي الذي يشجعه منذ الطفولة جلبه ودفع ربع مليون يورو سعرا له وهو الذي لم يخـبر ال14 من العمر بعد، حينها كان لاعبا في أكاديمية كاستيلا ماري في مدينة نابولي التي ولده بها لينتقل اللاعب الشاب رفقة أخيه أنطونيو إلى الشمال الإيطالي

الأستدعاء الأول لتمثيل الفريق الأول جاء من المدرب فيليبو إنزاجي بعد ثلاثة أيام فقط من عيد مولده السادس عشر حينها حصل ميلان على تصريح خاص من الإتحاد الإيطالي لإجلاس الحارس طويل القامة على دكة البدلاء أمام تشيزينا بسبب سنه الصغير جدا

رحل إنزاجي ووصل سينسيا ميهالوفيتش قبل بداية موسم 2015-2016 ليقرر المدرب الصربي إدراج الحارس الشاب ضمن القائمة التي ستسافر في الجولة الإعدادية للموسم في بكين حيث حصل هناك على فرص للمشاركة وظهوره الودي الأول كان أمام العملاق ريال مدريد في الكأس الدولية ونجح في الحفاظ على نظافة شباكه في ال18 دقيقة التي لعبها في تلك اللقاء

يعتبر تاريخ 25 أكتوبر مهما في تاريخ حراسة مرمى ميلان، شهد هذا التاريخ من 76 عاما فعالية أصغر حارس في تاريخ الفريق وهو جوسيبي ساكي ومنذ 3 سنوات فقط شهد فعالية ثاني أصغر الحراس جيانلويجي دوناروما على ملعب سان سيرو أمام ساسولو ونجح الحارس الشاب في مهمته الأولى وقاد ميلان لفوز بهدفين لهدف بعد سلسلة من ثلاث هزائم متتالية

لم يكن العام 2016 ينطلق حتى كان دوناروما قد حصل على المركز الأساسي في حراسة مرمى الفريق متفوقا على الإسباني ديجو لوبيز ومنذ ذاك التاريخ لم يتخلى عن هذا أبدا متحديا نفسه دائما ومطورا من أداءه حتى يثبت للجميع أحقيته بلقب خليفة مثله الأعلى جيانلويجي بوفون في حراسة مرمى إيطاليا، دينو زوف ذكر عنه في بداياته

كونه سيصبح حارسا عظيما يعتمد كليا عليه

سريعا وجد نفسه الخيار رقم 2 للأزوري خلف بوفون حيث أنضم للمـرة الأولي في سبتمبر 2016 وسجل مشاركته الدولي الأولى بعمر ال17 عاما وال189 يوم ليصبح أصغر حارس يلعب لإيطاليا في التاريخ وفي مارس 2017 أصبح أصغر حارس في تاريخهم ينطلق مباراة كأساسي عندما أنطلق مباراة هولندا الودية

أنطلق هذا الموسم بمشاكل كثيرة لدوناروما جعلته يخسر –مؤقتا- العديد من جماهير فريقه ميلان وذلك بسبب رفضه لتجديد عقده مع الفريق مدعوما بوكيله مينو رايولا الذي يريد بالتأكيد نقل فريقه لمكان أخر للحصول على أموال أ

كثر، تعرض الحارس الإيطالي الشاب لهجوم لم يتوقف عند شبكات التواصل الإجتماعي بل تم إلقاء أموال مطبوعة عليه خلال أحد مباريات ميلان في بداية الموسم وذلك رغم أنه مدد عقده في النهاية

هل تأثر دوناروما؟ بالتأكيد لا الإيطالي الشاب واصل تألقه وحافظ على مكانته متألقا في الدفاع عن عرين الروسونيري، هذا الموسم لعب مباريات فريقه ال32 كلها وأمام نابولي كانت اللقاء التي أدخلته تاريخ الكرة الإيطالية مرة أخرى وتصدي في الدقيقة 92 أمام أركاديوس ميليك أضاف لأهمية اللقاء في تاريخ العنكبوت الجديد

برجاء اذا اعجبك خبر لماذا خرج نزال جون سينا وأندرتيكر بهذا الشكل “غير المرضي”؟ قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : سبورت 360