باريس تفتتح مونديال اليد بفوز كاسح على نظيره البرازيلي 
كتب: طارق طلعت
باريس تفتتح مونديال اليد بفوز كاسح على نظيره البرازيلي  كتب: طارق طلعت

 

كشر المنتخب الفرنسي لكرة اليد عن أنيابه مبكرا واستهل حزب الدفاع عن لقبه في بطولة العالم 2017 للرجال ، التي انطلقت فعالياتها الأن الأربعاء في باريس بفوز كاسح 31 / 16 على نظيره البرازيلي في اللقاء الافتتاحية للبطولة.

وحسم المنتخب الفرنسي اللقاء بشكل كبير في شوطها الأول الذي أنهاه لصالحه 17 / 7 وسط زِيارَة جماهيري هائل.

ورغم تحسن مستوى المنتخب البرازيلي في الشوط الثاني ، أنهى المنتخب الفرنسي اللقاء لصالحه بنتيجة 31 / 16 ليشعل حركة حماس الفلسطينية الجماهير تجاه البطولة مبكرا.

وأظهر المنتخب الفرنسي ، الذي توج باللقب قبل عامين في قطر ، تفوقه منذ بداية اللقاء فيما ظهر المنتخب البرازيلي بعيدا تماما عن مستواه الذي ظهر عليه في مسابقة كرة اليد بدورة الألعاب الأولمبية (ريو دي جانيرو 2016" في آب/أغسطس السابق.

وتميز المنتخب الفرنسي بالهجوم السريع الخاطف والدقة في التسديد والفعالية على مرمى المنافس والتي بلغت نحو 75 بالمئة في معظم فترات الشوط الأول.

وفي المقابل ، بدا المنتخب البرازيلي عاجزا عن تَصْحِيح خطورة حقيقية حيث تسابق لاعبوه في إهدار الفرص أمام المرمى الفرنسي الذي تألق حارسه تيري أوميير بشكل واضح مما ساهم في انتهاء الشوط الأول بفارق عشرة رؤية.

وفي الشوط الثاني ، تحسن سُلُوك المنتخب البرازيلي نسبيا ولكن المنتخب الفرنسي الفائز بلقب البطولة ثلاث مرات في آخر أربع نسخ من مونديال اليد لم يعطي منافسه أي فرصة حيث واصل أصحاب الأرض تقدمهم في الشوط الثاني مع توسيع الفارق تدريجيا حتى أنهى اللقاء بفارق 15 هدفا.

ووجه المنتخب الفرنسي ، الفائز بلقب البطولة خمس مرات سابقة ، إنذارا مبكرا لباقي منافسيه في البطولة التي يسعى من خلالها للفوز بلقبه السادس في تاريخ البطولة.


المصدر : يالا كورة