17 ألف دولار قد تكون تعويضاً من فيس بوك لكل مستخدم تم تسريب بياناته
17 ألف دولار قد تكون تعويضاً من فيس بوك لكل مستخدم تم تسريب بياناته

17 ألف دولار قد تكون تعويضاً من فيس بوك لكل مستخدم تم تسريب بياناته

حسبما ذكر اليوم السابع ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر 17 ألف دولار قد تكون تعويضاً من فيس بوك لكل مستخدم تم تسريب بياناته .

صحيفة الوسط - تعرض موقع فيس بوك خلال الفترة الماضية لسلسلة من الانتقادات والخسائر بعد الكشف عن تسريب بيانات ما يقرب من 50 مليون مستخدم، إذ انخفض سعر السهم ورفع البعض قضايا على الموقع، كما أعلن مجموعة من المشاهير عن حذف حساباتهم من الموقع، وخرج "مارك زوكربيرج" واعتذر أكثر من مرة ووعد بأن ما حدث لن يتكرر مرة أخرى.

ومع ذلك، قد تسوء الأمور قبل أن تتحسن، حيث يدعى أحد المحامين أن ضحايا اختراق البيانات يمكن أن يحصلوا على مبالغ نقدية كبيرة كتعويض، وقالت أستاذة القانون :"مورين ماب" لصحيفة The Sun إن عملاق وسائل الإعلام الاجتماعية قد يتعرض لغرامة تصل إلى 880 مليار دولار.

ووفقاً لـ"ماب"، فإن 50 مليون مستخدم تم تسريب بياناتهم لشركة Cambridge Analytics قد يحق لهم الحصول على مبلغ كبير من المال، وإذا قرر كلا منهم التوجه إلى القضاء للحصول على تعويض عن الضرر الذى تعرضوا له سيحصلون على 17500 دولار.

وبالنظر إلى أن قيمة Facebook تبلغ حاليًا 445 مليار دولار، فإذا تم تقديم مثل هذا الادعاء سيكون له عواقب وخيمة على الشركة، ولكن هناك أراء تشير إلى التعويضات ستتوقف على مستوى الضرر، ويمكن أن لا تزيد عن 700 دولار.

برجاء اذا اعجبك خبر 17 ألف دولار قد تكون تعويضاً من فيس بوك لكل مستخدم تم تسريب بياناته قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : اليوم السابع