تسلا تحدث ميزة "الكبح التلقائى" بنظام القيادة الذاتية بسيارتها
تسلا تحدث ميزة "الكبح التلقائى" بنظام القيادة الذاتية بسيارتها

كتب مؤنس حواس

فى وقت سابق من هذا الأسبوع، أعلنت مجلة Consumer Reports الخاصة بتقييم المنتجات تخفيض تصنيفاتها لسيارات تسلا Model S و Model X، وذلك لأن الشركة لم تتمكن بعد تفعيل ميزة الأمان التلقائى للمكابح فى حالات الطوارئ، بعد ستة أشهر من الإعلان عنها.

 

ووفقا لما نشره صحيفة theverge الأمريكى، فبعد هبوط تصنيف سيارات تسلا ، بدأت الشركة أستعراض هذه الميزة الجديدة لمركباتها، ولكن فقط بسرعات تصل إلى 28 ميلا فى الساعة.

 

كانت المجلة قد نشرت تقريرها يوم الأربعاء الماضى، وخصمت نقاطا من نموذجى تسلا لأنها لم تنشط بهما نظام الكبح التلقائي، وذلك رغم أن الشركة كانت قد أعلنت فى أكتوبر الماضى عن شركة من التحديثات بما فى ذلك "الكبح التلقائي" فى حالات الطوارئ، لكنه تمت ملاحظة أنه لن يتم تفعيلها حتى الآن.

 

وبعد أن أصدرت Consumer Reports" تصنيفها الجديد، أرسلت تسلا تحديثا، ولكن لاحظت المجلة أن الحد الجديد 28 ميلا فى الساعة لا يزال أقل بكثير من 90 ميلا فى الساعة وهو الحد المدرجة على نماذج التى تم بناؤها قبل أكتوبر.

 

ووفقا للمجلة، ذكرت تسلا إن الحد الأدنى هو جزء من طريقة مطروحة، وأن "الحدود الأعلى سوف تأتى فى وقت لاحق"، فيما أشار تقرير آخر أن تسلا أثبتت أنه بمجرد التأكد من أن الغالبية العظمى من أصحاب سيارات تسلا تلقوا هذا التحديث الجديد، سيتم إعادة النظر فى النقاط ".

 

ورغم أن بعض سيارات تسلا تتمتع بدراجات عالية فى تقدير المستهلكين، إلا أن نموذج X حصل على أدنى درجات فى أكتوبر الماضى بسبب مشاكل فى "أبواب الصقر، وتسرب المياه، والمواد الترفيهية ونظام مراقبة المناخ".

لا توجد تعليقات على الخبر

لا يوجد المزيد من التعليقات.

اضف تعليق

الأسم

البريد الالكترونى

عنوان التعليق

التعليق

المصدر : اليوم السابع