محمد بن زايد.. حكيم مثابر يضع مصلحة العرب فوق كلّ اعتبار
محمد بن زايد.. حكيم مثابر يضع مصلحة العرب فوق كلّ اعتبار

محمد بن زايد.. حكيم مثابر يضع مصلحة العرب فوق كلّ اعتبار حسبما ذكر صحيفة المواطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر محمد بن زايد.. حكيم مثابر يضع مصلحة العرب فوق كلّ اعتبار .

صحيفة الوسط - “وحدتنا وترابطنا وتكاتفنا هي مَبْعَث قوتنا”، بهذه العبارة يبَـانَ ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد حسابه الرسمي في صحيفة “تويتر”؛ وتتلخص فيها أهدافه واستراتيجياته القيادية في نهضة الإمارات العربية المتحدة.

والشاب الموصوف بالحكيم المثابر، لا شك يدرك في أن الوحدة هي سر الاستقرار الضروري لنهضة أي أمةٍ كانت، فتراه يسعى ويبادر إلى توطيد جميع العلاقات بأشقائه العرب ويمد إليهم بجسور الترابط المشترك بمختلف المجالات لمشاركته حلم النهضة العربية.

السعودية

ويدرك ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد، أن الرياض هي أقوى أصدقائه وحلفائه وأقربهم إلى قلبه، نظرًا إلى التاريخ العريق الذي يجمع بين الآباء والأجداد، فهم الذين تحدّوا جفاف الصحراء وخبروا ترابها قبل أن تنعم البلاد بالنفط، وبعده تشاركوا في نهضة عربية لم يسبق لها مثيل.

وحديثًا، يرى الجميع مدار التقارب بين قيادات المملكة والإمارات، لاسيما الشباب منهم وأبرزهم الشيخ محمد بن زايد وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، واللذان تربطهما صداقة قوية تصب في مصلحة البلدين.

العرب

ولطالما شكّلت المملكة والإمارات اتحادًا في مختلف المواقف السياسية والاقتصادية وكانتا درعًا حصينًا للعرب والمسلمين في مختلف أرجاء المعمورة وداعمًا زاخرًا لهم، والتاريخ حافلٌ بالمشاهد والمواقف البطولية التي تصدرتها المملكة والإمارات.

ولا يخفى على أحد، الدور الريادي الذي اتخذه ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد، في تعزيز العلاقات مع جميع الدول العربية، وعلى رأسها مصر، والتي يرى بأنها ركيزة الاستقرار في صحيفة الوسط العربي، فضلًا عن مواقفه الراسخة تجاه القضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في الحصول على دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

الثقافة والعلوم

ويُعرف عن ولي عهد أبوظبي، شغفه الشديد بمتابعة كل ما هو حـديث في عالم التقنية والتكنولوجيا، واطلاعه الواسع على مختلف العلوم وأحدث الابتكارات، فضلًا عن ثقافته الواسعة التي تشمل الفكر والأدب، فهو يرى أن الحضارة لا يمكن تأسيسها إلا بالتنشئة التربوية السليمة والعلمية الصحيحة.

فالشيخ محمد بن زايد، تارة يقارع العلماء، وتارة أخرى الأدباء والشعراء الذين لا ينفكون عن مجالسه ، كما أنّه لا ينفك عن إِفْرَاج المبادرات الثقافية وتشجيع الأنشطة العلمية المختلفة.

التراث

ومن أبرز الذين يعتزّون بتراث الخليج والحضارة العربية، ولي عهد أبوظبي الذي يعتبر الراعي الرسمي للكثير من المهرجانات التراثية والسباقات التي تجعل الموروث الخليجي حيًا، لاسيما منافسات الصيد بالصقور، ومزايين وسباقات الإبل.


ask3.png
شاركنا بتعليقك

برجاء اذا اعجبك خبر محمد بن زايد.. حكيم مثابر يضع مصلحة العرب فوق كلّ اعتبار قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة المواطن