توتي ..الصبي الذي ترك أفلام الكارتون وتعلق بكرة القدم
توتي ..الصبي الذي ترك أفلام الكارتون وتعلق بكرة القدم

توتي ..الصبي الذي ترك أفلام الكارتون وتعلق بكرة القدم حسبما ذكر السومرية نيوز ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر توتي ..الصبي الذي ترك أفلام الكارتون وتعلق بكرة القدم .

صحيفة الوسط - محطة رسمية
بعد بلوغه سن الخامسة وأثناء العطلة اصطحبه والده لدورة كرة قدم صيفية وطلب من احدى الفرق السماح للولد الصغير ان يلعب معها ولو لدقائق قليلة ليروج عن نفسه لكن الفريق رفض الأمر نظرا لصغر حجم ونحافة توتي، الا أن اصرار الأب أجبرهم على قبول وجوده في الملعب لتكون بداية توتي مع الساحرة المستديرة الفعلية.

الخطوة الأولى
نادي فوروتيدو كان الخطوة الأولى لتوتي حيث التحق به نظرا لقربه من بيته ورغم أنه كان الأصغر بين زملائه الا أن قدراته الكبيرة كانت بارزة خاصة في مجال التحكم في الكرة والمراوغة والتمرير وهنا ازداد عشق وتعلق الولد الصغير بكرة القدم حتى أنه كان بعد التدريب يتفرغ لمتابعة المباريات بدلا من اللعب مع أصحابه

مطلوب للأندية
بعد بروز توتي وتفجر موهبته في الساحرة المستديرة بدأت الأندية الإيطالية تتهافت عليه لكن نادي لوديجياني تمكن من اقناع والده بتسجيله به ويعد ذلك النادي محطة هامة في تجمع فرانشيسكو حيث أنه قابل هناك اميديو مورينو الذي يعد صاحب تأثير كبير على توتي داخل وخارج عالم الساحرة المستديرة وكان ذلك في العالم 1986 , في تلك الأيام كان توتي ينسق مباريات روما من مدرجات الملعب الأولمبي مع اخاه ريكاردو وأعمامه مما خلق به الحب والولع بنادي العاصمة

اللعب مع الكبار
بعد موسمين قضاهما توتي مع لوديجياني تفجرت خلالها مواهبه بدرجة كبيرة كانت الحاجة لخطوة جديدة وهامة وهي الانتقال لأحد ناديي المدينة الكبار روما أو لاتسيو وهنا كان خيار نادي لوديجياني هو ارسال توتي لنادي لاتسيو حيث تربط الناديين علاقات ودية ورسمية تحتم ذلك ولكن أفراد عائلة توتي خاصة والدته وأميديو مورينو رفضوا ذلك الأمر تماما وضغطوا بقوة حتى نجحوا بنقل توتي لنادي روما بل أنهم رفضوا عرضا قياسيا لانتقاله لنادي الميلان في مدينة ميلانو شمال إيطاليا مفضلين التحاقه بنادي العاصمة الذي تنتمي له العائلة بالكامل وقد كانت تلك الخطوة عام 1989 هي الأبرز والأهم في تاريخ تلك العائلة التي كان ولدها سببا في اكتسابها شهرة وحب وتقدير العديد والعديد من محبي توتي.

أول فعالية
في موسم 1992-1993 هو الموسم الذي لن يمحى من ذاكرة توتي حيث شهد المشاركة الأولى للاعب في الفريق الاول وقد كانت أمام نادي بريشيا في 28 مارس 1993 وانتهت بفوز روما بهدفين دون مقابل وكان اختياره لتمثيل الفريق الأول نتيجة قيادته لفريق الناشئين للفوز ببطولة الدوري والكأس الخاصة بالناشئين في إيطاليا وقد منحه المدرب بوسكوف تلك الفرصة وأشركه في مباراة اخرى لكنه لم يسدد أيضا.

الإنجازات والألقاب
مع نادي روما أحرز لقب الدوري الإيطالي: 2000-01 وكأس السوبر الإيطالي: 2001، 2007، كأس إيطاليا:2007، 2008
ومن الجوائز الدولية التي أحرزها توتي هي كأس الأمم الاوربية تحت 18 سنة، وكأس الأمم الاوربية تحت 21 سنة: 1996 وكأس العالم 2006، أما على الصعيد الفردي أحرز لقب أفضل لاعب كورة قدم شاب في الدوري الإيطالي 1999 واختياره ضمن فريق كأس الأمم الاوربية 2000، وأفضل لاعب في الدوري الإيطالي : 2002، 2003 وضمن تشكيلة أفضل اللاعبين الذين علي قيد صحيفة الوسط في مئوية الاتحاد الدولي لكرة القدم

أنجازات أخرى هي ضمن تشكيلة أفضل لاعبين كأس العالم 2006 وأفضل لاعب إيطالي :2000، 2001، 2003, 2004, 200 وهداف الدوري الإيطالي :2006-07
ليحصل بعدها على الحذاء الذهبي :2006-07 وكان أضخم لاعب تسجيلاً للأهداف في تاريخ نادي روما(303".

برجاء اذا اعجبك خبر توتي ..الصبي الذي ترك أفلام الكارتون وتعلق بكرة القدم قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : السومرية نيوز