"صابر"..فتى يستغيث على رصيف مصر الجديدة ويناشد المارة مساعدته.. فيديو
"صابر"..فتى يستغيث على رصيف مصر الجديدة ويناشد المارة مساعدته.. فيديو

"صابر"..فتى يستغيث على رصيف مصر الجديدة ويناشد المارة مساعدته.. فيديو

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر "صابر"..فتى يستغيث على رصيف مصر الجديدة ويناشد المارة مساعدته.. فيديو .

صحيفة الوسط - تجده ملقي على إحدى الأرصفة بمنطقة مصر الجديدة، يجلس صابر منكمشا كالجنين في بطن أمه، ليقي نفسه من برد الشتاء القارص ولياليه الطويلة، يمر الناس من حوله ينظرون إليه بعين الشفقة، بينما آخرون تظهر علي وجوههم التعجب والخوف من هذا الجالس على الأرض حافيا بثياب رثة.

"صابر" إبن الاثني عشرة عامًا الذي أودت به ظروف صحيفة الوسط القاسية للتواجد في الشارع دون مأوى يحميه من بردوة الجو والامطار أو ملابس تغنيه عن السؤال، أو أحدا يوفر له مؤنته من الطعام والشراب.

وذكر :"أنا مش عايز حاجة شئ غير الأكل والشرب وبيت أنام فيه وهدوم تدفيني من برد الشتاء" وكان يكسو وجهه الشجن والبراءة ووجه صابر رسالته لعدسة "صدى البلد" متمنيا من يمد له يد المساعدة.

وعن أهل صابر والمكان الذي يعيش به، ذكر: "اتركوني وارحلوا فلن يتغير شئ، أنا اجلس هنا قرابة أربعة اشهر، بعد وفاة والدتي، ودخول والدي السجن"، ليصبح الرصيف هو مأواه الوحيد فلا يوجد من يحتضنه غير الشارع.

برجاء اذا اعجبك خبر "صابر"..فتى يستغيث على رصيف مصر الجديدة ويناشد المارة مساعدته.. فيديو قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد