«مايا وليانا»... رائدات أعمال مصريات في سن الطفولة.. فيديو وصور
«مايا وليانا»... رائدات أعمال مصريات في سن الطفولة.. فيديو وصور

«مايا وليانا»... رائدات أعمال مصريات في سن الطفولة.. فيديو وصور

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «مايا وليانا»... رائدات أعمال مصريات في سن الطفولة.. فيديو وصور .

صحيفة الوسط - في عالم الفتاة، ارتبطت نماذج الأعمال في الغالب بالسيدات في مقتبل العمر، غير أن هذا حالتهما تقدم نموذجا لرائدات الأعمال في عالم يقترب إلى الطفولة، غير أنها طفوله منتجة، وتقدم نظرة تفاؤلية بمستقبل شباب مصر وأوضاعها الاقتصادية.

فبعد ممر فسيح، ينتهى إلى غرفة تصدر منها ضحكات، مستبشرة بالمستقبل الجميل الذى ينتظر الشباب واقتصاد الدولة، وتصاحب تلك النظرة الإيجابية مدعومة بالضحكات التى تجذبك لمصدرها ، لتجد نفسك فى غرفة مبهجة التفاصيل، تميزها الجدران ذات الألوان الجذابة، والتفاصيل المبهرة، وفى استقبالك طفلتان لا تتجاوز أعمارهن 6 أعوام يستقبلونك بحفاوة وروح مرحة تضئ روحك لتجسدن معانى البراءة بملامحهن ، وتجدهن فى حركة دائمة، يقمن بجمع الكتب الخاصة بهن داخل مكتبتهن، وتنظيم للألعاب بشكل جميل فى الأماكن المخصصة لها.

عدسة "صدى البلد "، حاولت التقرب بشكل أضخم من الطفلتين للتعرف منهما عن قرب عن نشاطهما، والتقت والدة الطفلتين " مايا وليانا" أصغر رواد أعمال تجارية بمصر، وذلك بعد إطلاقهن أول مشروع بتدشين مكتبة استعارة الكتب،ولعب الأطفال، والوسائل التعليمية.

"هما فكروا وإحنا شجعناهم "عبارة استهلت آلاء حسنى ، والدة الطفلتين " بها حديثها قائلة: " جاءت فكرة تدشين مشروع استعارة الكتب من إبنتى الكبرى" مايا " ٦ أعوام ، والتي دأبت على استعارة الكتب من المدرسة كل ثلاثاء لتسير" ليانا" ٣ أعوام أختها الصغرى على دربها انتظار ما تستعيره "مايا " تأتيان باقتراح تدشين مشروع خاص بهن يتلخص بإمكانية استعارة الكتب، ولعب الأطفال لزملائهن من مكتبتهن ، مؤكدة إنه بمجرد عرض إقتراحهن قامت بتحفيز هى ووالد الطفلتين وأصر على تنفيذ مشروعهن".

تتمعن الأم بالنظر بطفلتيها وتبادلهن القبلات وتكمل حديثها مع "صدى البلد" "قائلة : منذ نعومة أظافرهن وهن حريصات على تنظيم غرفتهن،وألعابهن خاصة مع إمتلاكهن لعب أطفال من بعض الدول العربية والأوربية مع تردد زيارتنا لتلك الدول جعلهن أضخم حرصا على وسائل حماية ألعابهن خشية تعرضها لأى إتلاف ، مشيرة لإمتلاكهن مواهب الرسم والباليه وحرصهن الشديد على القراءة بمختلف فروعها، لافتة لتحصيلهن رسوم نصف سنوية قيمتها ٣٠٠ جنيها عضوية لمكتبة اللعب تمكن زملائهن استعارة لعبة جديدة أسبوعيا من إجمالي ٢٤ لعبة بالمكتبة.

برجاء اذا اعجبك خبر «مايا وليانا»... رائدات أعمال مصريات في سن الطفولة.. فيديو وصور قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد