"صحيفة الوسط" تكشف النقاب عن معلومـات الأستجواب مع أفراد تَصْحِيح الإتجار بالأعضاء البشرية
"صحيفة الوسط" تكشف النقاب عن معلومـات الأستجواب مع أفراد تَصْحِيح الإتجار بالأعضاء البشرية

"صحيفة الوسط" تكشف النقاب عن معلومـات الأستجواب مع أفراد تَصْحِيح الإتجار بالأعضاء البشرية

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر "صحيفة الوسط" تكشف النقاب عن معلومـات الأستجواب مع أفراد تَصْحِيح الإتجار بالأعضاء البشرية .

صحيفة الوسط - حصلت "صحيفة الوسط" على معلومـات الأستجواب مع 3 أشخاص في اتهامهم بتكوين تَصْحِيح عصابي للإتجار في الأعضاء البشرية.

وذكرت النيابة في التحقيقات أن المتهمين هم: سمسار، ومتبرع، وشاب ثالث كان ينوي للتبرع بكليته بعد إقناع المتهمين الآخرين له ببيعها مقابل مبلغ 25 ألف جنيه. 

وتوصلت التحقيقات إلى أن بداية الكشف على الواقعة بورود معلومات من مصادر سرية لضباط مباحث قسم الجيزة، بتردد أشخاص على شقة بمنطقة المنيب دائرة قسم شرطة الجيزة، يقومون باستدراج واستقطاب شباب لنقل أعضائهم البشرية مقابل مبالغ مالية بعد التأكد من صحة المعلومات، وتم استئذان النيابة العامة، وداهمت قوة تحت قيادة المقدم مصطفى كمال، رئيس مباحث قسم الجيزة، الشقة وتمكنت من إلقاء القبض على 3 متهمين. 

وجاء في تحريات المباحث التي أشرف عليها اللواء ابراهيم الديب، مدير الإدارة العامة للمباحث والمقدم مصطفى كمال رئيس مباحث قسم الجيزة، والرائد محمد شاهين معاون المباحث، أن المتهم الأول يدعى "أحمد.ص"، 33 سنة، يعمل سمسار بمنطقة الطالبية، وقام باستئجار شقة بمنطقة المنيب، لاستقبال ضحاياه، حيث إنه صحيفة الوسط له التبرع بكليته وطلب منه الأطباء الذين يقومون بإجراء الجراحة باستمراره في الشغل معهم فوافق المتهم بعدما تبين له أن الشغل مربح وسيتمكن من تجميع مبالغ مالية كبرى حيث يتقاضى مبلغ 5 آلاف جنيه عن كل متبرع يتمكن من إحضاره.

وتبين أيضا من خلال أوراق التحريات أن دور المتهم الثاني متبرع تم إجراء جراحة نقل كلية له بعد الاتفاق مع السمسار على مبلغ 25 ألف جنيه تقاضي منهم 5 آلاف جنيه فقط ويتقاضى باقي المبلغ عندما يحضر متبرع آخر وهو المتهم الثالث الذي كان يرَوَّضَ لتحاليل طبية وإجراء الأشعة اللازمة للتأكد من سلامة كليته إلا أنه ألقي القبض عليه قبل تحديد موعد للجراحة.

وطبقاء لما جاء في تحقيقات نيابة قسم الجيزة، إن المتهم الرئيسي "السمسار"، اعترف بارتكابه للواقعة، وذكر في التحقيقات إنه يتولى اصطحاب الضحايا لمعمل بمنطقة المهندسين لإجراء التحاليل اللازمة، وبعد التأكد من سلامة الضحية يحدد طبيبين شهيرين موعد الجراحة بمستشفى شهير بمنطقة الدقي ثم يرتد الضحية بعد الجراحة على الشقة بمنطقة المنيب لحين تماثله للشفاء ثم يطلبون منه استقطاب ضحية جديدة كشرط لتقاضي باقي المبلغ المحدد وضمان استمراره في الشغل معهم وللإفلات من المسائلة القانونية. 

وذكرت مصادر أمنية بمديرية أمن الجيزة، إن هناك فريق من المباحث تجري التحريات حول المستشفي الوارد اسمها في التحقيقات على لسان المتهمين للتأكد من مشاركتها في النشاط المشبوه من عده كما طلبت التحريات عن الطبيبين ومدي تورطهما في الجريمة.

وأقرت نيابة قسم الجيزة، تحت إشراف المستشار حاتم فاضل، المحامي العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، إِحْتِجاز 3 عاملين لمدة 4 أيام لاتهامهم بتكوين عصابي للاتجار في الأعضاء البشرية، طبقا لما جاء في تحريات المباحث.

برجاء اذا اعجبك خبر "صحيفة الوسط" تكشف النقاب عن معلومـات الأستجواب مع أفراد تَصْحِيح الإتجار بالأعضاء البشرية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن