الملياردير البرازيلي السابق باتيستا يغادر السجن إلى التحفظ المنزلي
الملياردير البرازيلي السابق باتيستا يغادر السجن إلى التحفظ المنزلي
غادر قطب التعدين والنفط البرازيلي السابق إيك باتيستا الذي كان أغنى شاب في البلاد السجن يوم الأحد للاعتقال المنزلي قبل محاكمته بخصوص اتهامات بالفساد.

وسُجن باتيستا منذ 30 يناير كانون الثاني عندما عاد بمحض إرادته إلى ريو دي جانيرو من نيويورك بعد أن ظل هاربا أربعة أيام . وسيحاكم باتيستا إلى جانب سيرجيو كابرال حاكم ريو دي جانيرو السابق الذي زُعم أنه حصل على رشى يخبر حجمها ملايين الدولارات من الملياردير السابق .

وقد كانت المحكمة العليا في برازيليا قد أمرت بالإفراج عن باتيستا قائلة إنه على الرغم من خطورة الجرائم التي يُحاكم عليها باتيستا فإنها لم تنطوي على عنف أو تهديدات لآخرين. ويتهم الإدعاء الاتحادي باتيستا وكابرال وسبعة آخرين بتسهيل الفساد وإخفاء أموال غير قانونية في شركات صورية خارجية.

وقبل خمس سنوات كان صافي ثروة باتيستا "60 عاما) يتجاوز 30 مليار دولار كما كان مصنفا ضمن أغنى عشرة رجال في العالم.

المصدر : صدي البلد