أنغيلا ميركل: تصعيد الخطاب لا يسهم في تَسْوِيَة مشكلة بيونغيانغ
أنغيلا ميركل: تصعيد الخطاب لا يسهم في تَسْوِيَة مشكلة بيونغيانغ

أنغيلا ميركل: تصعيد الخطاب لا يسهم في تَسْوِيَة مشكلة بيونغيانغ

حسبما ذكر RT Arabic (روسيا اليوم) ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر أنغيلا ميركل: تصعيد الخطاب لا يسهم في تَسْوِيَة مشكلة بيونغيانغ .

صحيفة الوسط - أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الأن الجمعة، أن تصعيد الخطاب لن يسهم في تسوية الأزمة حول كوريا الشمالية، ويجب الشغل على إيجاد تَسْوِيَة للقضية في مجلس الأمن الدولي.

وذكرت: "باعتقادي، تصعيد الخطاب رد غير صحيح"، مؤكدة أنها لا ترى حلا عسكريا للأزمة.

وشددت على أن الخروج من الوضع الحالي يتطلب "عملا مستمرا في مجلس الأمن الدولي وتعاون أوثق، بالدرجة الأولى، بين الولايات المتحدة والصين".

وأضافت أن ألمانيا ستستمر في بذل جهود نشطة من أجل تطبيق تلك الخيارات التي تتيح الحيلولة دون استخدام القوة ضد كوريا الشمالية.
وجاءت تصريحات ميركل هذه خلال مؤتمر صحفي عقدته الأن في أعقاب مباحثاتها مع المفوض الأممي السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي والمدير العام للمنظمة الدولية للهجرة وليام لاسي سوينغ.

وفي خضم التصعيد الكلامي الأخير بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة غرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على حسابه في "تويتر" قائلا إن حلول واشنطن العسكرية تجاه بيونغ يانغ "باتت جاهزة"، كما أثبت استعداد القاذفات الأمريكية، المرابطة في القاعدة بجزيرة غوام، لتنفيذ مهامها "إذا اقتضت الضرورة".

وسبق أن أفادت وكالة الأنباء المركزية في كوريا الشمالية بأن الجيش الوطني سينتهي، بحلول منتصف شهر أغسطس/آب الحالي، من وضع طريقة لإطلاق 4 صواريخ باليستية متوسطة المدى باتجاه جزيرة غوام الأمريكية الواقعة في المحيط الهادي.

وقد كانت الولايات المتحدة أعلنت أضخم من مرة أنها لا تستبعد أي خيار، بما في ذلك، العسكري، في التعامل مع بيونغ يانغ التي باتت قاب قوسين أو أدنى، كما تبين من خلال تجاربها الصاروخية الأخيرة، من اكتساب وضع دولة نووية حقيقية.

المصدر: تاس

إينا أسالخانوفا

برجاء اذا اعجبك خبر أنغيلا ميركل: تصعيد الخطاب لا يسهم في تَسْوِيَة مشكلة بيونغيانغ قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : RT Arabic (روسيا اليوم)