تطور نظرة العلماء لقيادة الفتاة.. ماذا كان رأي ابن باز والعثيمين
تطور نظرة العلماء لقيادة الفتاة.. ماذا كان رأي ابن باز والعثيمين

تطور نظرة العلماء لقيادة الفتاة.. ماذا كان رأي ابن باز والعثيمين حسبما ذكر CNN Arabic ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر تطور نظرة العلماء لقيادة الفتاة.. ماذا كان رأي ابن باز والعثيمين .

صحيفة الوسط - الرياض، الرياض -- يستمر الجدل في السعودية حول القرار الملكي بالسماح للمرأة بالحصول على رخصة قيادة، وخاصة ما يتعلق بالشق الديني من القضية، فقد أشار القرار إلى أن أغلبية أعضاء هيئة كبار العلماء قالوا بخصوص إن الحكم الشرعي في ذلك هو من حيث الأصل الإباحة، وأن مرئيات من تحفظ عليه "تنصب على اعتبارات تتعلق بسد الذرائع المحتملة التي لا تصل ليقين" ما أعاد إلى الأذهان التطور التاريخي للنظرة الدينية تجاه قضية قيادة الفتاة.

وكان المفتي السابق للمملكة، الشيخ عبدالعزيز ابن باز، قد أجاب في وقت سابق على سؤال حول قيادة الفتاة للسيارة قائلا إنها "تؤدي إلى مفاسد لا تخفى على الداعين إليها، منها: الخلوة المحرمة بالمرأة، ومنها: السفور، ومنها: الاختلاط بالرجال بدون حذر، ومنها: ارتكاب المحظور الذي من أجله حرمت هذه الأمور."

وتابع ابن باز بالقول: "قيادة الفتاة من المشكلات المؤدية إلى ذلك، وهذا لا يخفى، ولكن الجهل بالأحكام الشريعة وبالعواقب السيئة التي يفضي إليها التساهل بالوسائل المفضية إلى المنكرات - مع ما يبتلي به الكثير من مرضى القلوب من محبة الإباحية والتمتع بالنظر إلى الأجنبيات."

أما الشيخ محمد بن صالح العثيمين، فقد كان بدوره قد رد على سؤال مماثل حول رأيه بحكم قيادة الفتاة للسيارة بالقول إن القاعدة الشرعية تدل على أن "درء المفسدة إذا كانت مكافئة لمصلحة من المصالح أو أعظم مقدم على جلب المصالح"، مضيفا أن قيادة الفتاة للسيارة "تتضمن مفاسد كبيرة" عدّد منها "نزع الحجاب، لأن قيادة السيارة سيكون بها أظهر الوجه الذي هو محل الفتنة ومحط أنظار الشباب.. ونزع الحياء منها (الفتاة)، والحياء من الإيمان."

وتابع العثيمين بالقول: "ومن مفاسدها أن الفتاة تكون طليقة تذهب إلى ما شاءت ومتى شاءت وحيث شاءت إلى ما شاءت من أي غرض تريده لأنها وحدها في سيارتها متى شاءت في أي ساعة من ليل أو نهار، وربما تبقى إلى ساعة متأخرة من الليل. وإذا كان أضخم الناس يعانون من هذا في بعض الشباب فما بالك بالشابات إذا خرجت حيث شاءت يميناً وشمالاً في عرض البلد وطوله، وربما خارجه أيضاً."

وحذّر العثيمين من أن قيادة الفتاة للسيارة ستكون "سببا لتمرد الفتاة على أهلها وزوجها" إلى جانب ما قد تتعرض له لدى الوقوف عند إشارات الطريق أو محطات البنزين أو نقط التفتيش."

برجاء اذا اعجبك خبر تطور نظرة العلماء لقيادة الفتاة.. ماذا كان رأي ابن باز والعثيمين قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : CNN Arabic