رعب جرّد العساكر أسلحتهم .. المعارضة القطرية تفتح ملفات فساد حديثة لـ "الحمدين"
رعب جرّد العساكر أسلحتهم .. المعارضة القطرية تفتح ملفات فساد حديثة لـ "الحمدين"

رعب جرّد العساكر أسلحتهم .. المعارضة القطرية تفتح ملفات فساد حديثة لـ "الحمدين" حسبما ذكر صحيفة سبق اﻹلكترونية ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر رعب جرّد العساكر أسلحتهم .. المعارضة القطرية تفتح ملفات فساد حديثة لـ "الحمدين" .

صحيفة الوسط - شرعت المعارضة القطرية في نشر غسيل أميرَي قطر الحالي والسابق، محولة تهديدات سابقة لبعض أفراد الأسرة الحاكمة بفضح "تميم"؛ إلى واقع جدي من شأنه أن يحزر عرش "تنظيم الحمدين"؛ حيث أظهرت مواقع تابعة للمعارضة عن الفساد المستشري في أوساط المجموعة المتحكمة ودفعت بمعلومات عن استيلاء أمير قطر ووالده الأمير السابق على عائدات المناطق الحرة، في وقت تجتاح حالة من الرعب النظام لدرجة أوصلته إلى تجريد العساكر القطريين من السلاح خلال استعرض عسكري.

وأثبتت المعارضة القطرية، أن تميم بن حمد -أمير قطر - وأباه الأمير السابق، وحمد بن جاسم، وزير الخارجية الأسبق، تقاسموا عائدات المناطق الحرة، التي أنشأها النظام القطري قبل عامين، مشددة على أن المواطنين القطريين محرومون من الاستفادة من هذه المناطق.

ووفق ما نشرته صحيفة "البيان" الإماراتية، الأن الأحد، تساءلت المعارضة - عبر حسابها على صحيفة التواصل الاجتماعي "تويتر"، قائلة: "لماذا حرم المواطن القطري الشريف الاستفادة من المناطق الاستثمارية الحرة، التي أنشأها النظام القطري منذ عامين وحتى الآن؟".

لماذا التفضيل؟!

وأضافت: "لماذا منعت القوانين الصادرة عن الديوان الأميري المواطنين القطريين من أن يكون لهم الحق في تَصْحِيح مشاريع صغيرة، تمنحهم القدرة على بناء مجمعات تجارية في المساحات التي سيسمح للأجانب بالتملك فيها؟".

التغيير قادم

وأنهت المعارضة القطرية بالإجابة عن هذه التساؤلات بالقول: "الجواب: لأن مداخيل المناطق الحرة ومساحات التملك الأجنبي تم تقاسمها بين ثلاثة: تميم وأبيه وحمد بن جاسم"، مردفة: "التغيير قادم"؛ حيث يذكر أن المناطق الحرة في قطر تشمل المناطق الاقتصادية، ومطار حمد الدولي، ويقدر رأس مال هذه المناطق والأصول بـ 50 مليار ريال تساوي نحو 13.7 مليار دولار.

فساد مستشرٍ

وأظهر حساب المعارضة، على "تويتر"، أن "الفساد المستشري في النظام القطري لم يعد يقتصر على نهب أموال الشعب والمؤسسات الحكومية أو الشركات الخاصة الوطنية والأجنبية؛ بل يتجه إلى اقتطاع الامتيازات الوظيفية المخصّصة للمواطنين القطريين العاملين في مختلف المجالات".

وأوضحت المعارضة القطرية، في سلسلة من التغريدات، أن الفساد المستشري في أروقة الإمارة الخليجية يعد سبباً رئيساً في التحرك القطري الجديد، إلا أنه ليس السبب الوحيد، حيث إن الإمارة أهدرت أموالاً طائلة في دعم التنظيمات المتطرفة في دول عدة داخل المنطقة، وهو الأمر الذي ترك تداعيات كبيرة على اقتصادها.

موجة الرعب

وسرت موجة من الرعب في أوساط المجموعة المتحكمة لدرجة وصلت إلى تجريد العساكر القطريين من السلاح خلال استعراض عسكري حضره تميم بن حمد، وذكر رئيس رصـد صحيفة "بوابة العين الإخبارية"، الكاتب والمحلل علي النعيمي؛ إن النظام القطري بات لا يثق بشعبه ولا الجيش القطري، مشيراً إلى تجريد الجنود من السلاح في إحدى حفلات التخرج، بينما تتقلّده القوات الأجنبية والمرتزقة الذين يعتمد عليهم تنظيم الحمدين.

وأضاف "النعيمي"؛ في تغريدة عبر حسابه الرسمي على صحيفة "تويتر"، مستشهداً بمقطع فيديو لإحدى حفلات التخرج بالجيش القطري: "لذلك جرّدهم من السلاح، كما جرت العادة في حفلات التخريج .. السلاح في قطر للقوات الأجنبية والمرتزقة الذين يعتمد عليهم تنظيم الحمدين.. نظام لا يثق بشعبه لا شرعية له".

برجاء اذا اعجبك خبر رعب جرّد العساكر أسلحتهم .. المعارضة القطرية تفتح ملفات فساد حديثة لـ "الحمدين" قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية