الرئاسة التونسية: حضور ماكرون إلى تونس تأتي في إطار الإرادة المشتركة لدعم علاقات التعاون بين البلدين
الرئاسة التونسية: حضور ماكرون إلى تونس تأتي في إطار الإرادة المشتركة لدعم علاقات التعاون بين البلدين

الرئاسة التونسية: حضور ماكرون إلى تونس تأتي في إطار الإرادة المشتركة لدعم علاقات التعاون بين البلدين

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر الرئاسة التونسية: حضور ماكرون إلى تونس تأتي في إطار الإرادة المشتركة لدعم علاقات التعاون بين البلدين .

صحيفة الوسط - أعلنت الرئاسة التونسية في بيان لها الأن الثلاثاء أن الزيارة التي من المقرر أن يقوم بها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى تونس صباح الغد الأربعاء وبعد غد الخميس تأتي في إطار الإرادة المشتركة للجانبين التونسي والفرنسي لدعم علاقات الترابط المشترك الثنائي وتنويع مجالاته وإجراء المزيد من المشاورات السياسية بين البلدين فضلا عن والتباحث بخصوص المسائل ذات الاهتمام المشترك.

وتأتي حضور ماكرون إلى تونس تلبية لدعوة من الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي ، وهي الأولى التي يقوم بها لتونس منذ تويه منصب الرئاسة في باريس.

ويتضمن برنامج الزيارة لقاءات يجريها الرئيس الفرنسي مع كل من رئيس الجمهورية ورئيس مجلس نواب الشعب ورئيس الحكومة ، إضافة إلى توقيع مجموع من الاتفاقيات تشمل بشكل خاص مجالات الترابط المشترك ذات الأولوية.

كما سيشرف الرئيس الفرنسي برفقة رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد على تجمعات المنتدى الاقتصادي الذي يحدد بالشراكة بين الغرفة التونسية الفرنسية للتجارة والصناعة وجمعية مستشاري التجارة الخارجية بفرنسا بحضور مجموع مهم من رجال الأعمال وممثلين عن الهياكل الاقتصادية بالبلدين.

ويلقي ماكرون يوم الخميس 1 فبراير خطابا في جلسة عامة بمجلس نواب الشعب.

ويرافق الرئيس الفرنسي وفد رفيع المستوى يضم عددا من الوزراء والبرلمانيين والجامعيين وممثلين لعدد من كبرى المجموعات الاقتصادية الفرنسية ومجموعة من الشخصيات الثقافية والفنية ورجال الاعلام.

برجاء اذا اعجبك خبر الرئاسة التونسية: حضور ماكرون إلى تونس تأتي في إطار الإرادة المشتركة لدعم علاقات التعاون بين البلدين قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد