«الإعلام الفلسطينية»يؤكد أن الرئيس عباس عنوان سلام والإدارة الامريكية أدارت ظهرها وانسحبت من العملية السياسية
«الإعلام الفلسطينية»يؤكد أن الرئيس عباس عنوان سلام والإدارة الامريكية أدارت ظهرها وانسحبت من العملية السياسية

«الإعلام الفلسطينية»يؤكد أن الرئيس عباس عنوان سلام والإدارة الامريكية أدارت ظهرها وانسحبت من العملية السياسية

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «الإعلام الفلسطينية»يؤكد أن الرئيس عباس عنوان سلام والإدارة الامريكية أدارت ظهرها وانسحبت من العملية السياسية .

صحيفة الوسط - أثبت وكيل وزارة الإعلام الفلسطينية محمود خليفة أن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس مارست سياسة النفس الطويل ولم تترك فرصة لتحقيق سلام تاريخي على أساس الشرعية الدولية وحل الدولتين على حدود الرابع من يونيو 1967.

وذكر خليفة - في بيان مساء الأن - "نحن دعاة حرية وسلام ولم نجد على مدار ربع قرن من المفاوضات شريكا إسرائيليا للوصول الى تَسْوِيَة تاريخي ، وعلى هذه القاعدة رحبنا بالمفاوضات ولا نقبل الاملاءات وسنرفضها بل وسنواجهها أيا كان مصدرها".

وأضاف "إن الإدارة الأمريكية الحالية تستخدم مصطلحات حول السلام لا تعنيها، لقد أضاعت فرصة تحقيق السلام وهي غير جادة وربما تكون آخر من يفكر بالمفاوضات التي تخلت عن رعايتها بانحيازها للاحتلال الإسرائيلي، وتقود المنطقة والعالم نحو حالة من الفوضى وعدم الاستقرار بقرارات وسياسات انفعالية غير حكيمة".

برجاء اذا اعجبك خبر «الإعلام الفلسطينية»يؤكد أن الرئيس عباس عنوان سلام والإدارة الامريكية أدارت ظهرها وانسحبت من العملية السياسية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد